اعتقال معلم متطرف بسبب تخطيطه لهجوم بقنبلة على في وسط لندن
آخر تحديث GMT 20:56:34
المغرب اليوم -

اعتقال معلم متطرف بسبب تخطيطه لهجوم بقنبلة على في وسط لندن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اعتقال معلم متطرف بسبب تخطيطه لهجوم بقنبلة على في وسط لندن

القبض على المعلم المتطرف محمد عمودي
لندن - سليم كرم

اعتقلت شرطة مكافحة التطرف في لندن، المعلم المتطرف محمد عمودي، 21 عامًا، والذي كان يخطط لمهاجمة ضابط شرطة، واحتجزته عام 2015  للتحقيق بسبب مزاعم محاولة سفره إلى سورية للانضمام إلى "داعش"، من نشاطه عبر وسائل التواصل الاجتماعي بشأن آراءه الدينية المتطرفة.

 وكشفت جريدة "صن"، أنه كان يخطط لتنفيذ هجوم في منطقة سياحية مزدحمة، فيما يعد عمودي واحد ضمن 7 أشخاص محتجزين للاستجواب، وبينهم شخص   يحمل سكين اعتقل في قلب وستمنستر بعد عمليات منفصلة في لندن، وكشفت سكوتلاند يارد، أن الهجوم على رجل "27 عامًا" في وايتهال ومواقع في شمال لندن وكينت، يشير إلى استمرار التهديد فضلًا عن مؤامرة نشطة.

وكان ولد عمودي في اليمن، ودرس في أكاديمية العاصمة، وكان عضوًا في نشاط المجتمع الإسلامي في الجامعة، واحتوى حسابه على "تويتر" باسم أبو عمر الحضرمي على إشارات مهية لغير المسلمين ككفار، وبعدها تم إيقاف عمودي مع اثنين من المراهقين في مطار أسطنبول بعد أن أخبر والدهم المحققين، إلا أن الشرطة أطلقت سراحه بسبب صلته بجماعة "كيغ" لحقوق الإنسان المثيرة للجدل دون أي اتهام.

وحضر عمودي قبل سفره إلى تركيا حديث لرجل الدين المثير للجدل، هيثم الحداد، الذي انتقد بسبب تصريحاته بشأن المثلية ودعمه لإعدام الأشخاص الذين يتحولون عن الإسلام، والتقطت صورة لعمودي جالسًا في الخطبة الدينية مستعمًا لرجل الدين الذي قال: "عندما يكون قادة الكفار سعداء بدينكم فاعلموا أنكم انحرفتم عن الطريق الصحيح".

وكان عمودي، الذي وصف نفسه "معلم" في ملفه التعريفي عبر الإنترنت، مُصلي عادي في مسجد صغير على طريق ويلبسدن هاي، واعتقل أحد المشتبه فيهم ويدعى خالد محمد عمر علي للاشتباه في ارتكابه جرائم بموجب قانون الإرهاب وحيازة أسلحة، بالقرب من داونينغ ستريت، بعد ظهر الجمعة، وعثرت الشرطة على مجموعة من السكاكين عقب الهجوم الذي وقع الشهر الماضي بواسطة خالد مسعود  على جسر ويستمنستر، وهناك أيضًا 6 أشخاص معتقلين بينهم صبي عمره 16 عامًا  في عملية منفصلة شهدت دخول فريق من ضباط الإطفاء  لأحد العناوين في ويلسدن في شمال لندن، وتم اعتقالهم جميعًا للاشتباه في ارتكابهم أعمال متطرفة، واقتيدوا إلى مركز الشرطة للاستجواب جنوب لندن، فيما تخضع امرأة أصيبت بطلق ناري أثناء الغارة لحراسة الشرطة في المستشفى، لأن حالتها خطيرة وغير مستقرة، ومن المتوقع القبض عليها عند تحسن حالتها.

وداهمت الشرطة أيضًا، عقارًا في شارع هارلسون قبل وقت قصير قبل السابعة صباحًا مساء الخميس، وأطلقت غاز CS في إطار عملية مكافحة التطرف، وأشار الجيران إلى سماع صوت نحو 6 طلقات عند قدوم الشرطة، وأوضح نائب مفوض شرطة العاصمة، نيل باسو، الجمعة: "من خلال الاعتقالات التي جرت الخميس أعتقد أننا احتوينا التهديدات التي وجههوها، ويعتبر التدخل المسلح في ويلسندو ضروريًا نظرًا لطبيعة المعلومات الاستخباراتية التي كنا نتعامل معها".

فيما أبلغت اللجنة المستقلة للشكاوى المتعلقة بالشرطة بالحادث، وهو أمر روتيني لاطلاق النار من جانب الشرطة، واعتقل 6 أشخص مشتبه فيهم خلال المداهمة، وبيَّن باسو، أن اثنين من الاعتقالات تصمت عندما عاد رجل وامرأة "28 عامًا" إلى العقار في وقت لاحق من تلك الليلة، مشيرًا إلى استمرار عمليات البحث في ثلاثة عناوين أخرى في لندن.

وطمأن باسو الجمهور، بأن الضباط يعملون على مدار الساعة لتحديد المتطرفين المحتملين، بينما أشاد وزير الداخلية أمبر رود، بخدمات الشرطة والأمن، مشيرًا إلى أن دور الجمهور "مهم للغاية فى تحديد الأنشطة المشبوهة"، وحث أي شخص لديه مخاوف على الاتصال بالسلطات، ويعد مستوى التهديد الرسمي للتطرف الدولي بالغ الشدة ما يشير إلى حدوث هجوم محتمل، وتبين الشهر الماضي أن أجهزة الأمن أحبطت 13 هجومًا محتملًا في أقل من أربعة أعوام.

وفي الوقت نفسه، تم القبض على سيدة "47 عامًا" في عقار في شرق لندن للاشتباه في تآمرها لتمويل التطرف ودعمه، وتم نقلها للاستجواب في مركز شرطة في جنوب لندن كجزء من تحقيق جاري في تمويل الإرهاب في سورية، وقال إمام مركز "داريل تاكليم" الثقافي في شمال لندن عن عمودي: "كان يأتي إلى المسجد منذ أن عاد من تركيا، أعلم أنه هناك مشكلة  في تركيا لكني لا أعلم التفاصيل، فكان شابًا هادئًا ولم يسبب أي مشكلة، ولم يكن يأتي للصلاة يوميًا، وأحيانًا كان يأتي مع شقيقه".

وأضافت كارولين فرانكلين، جارة عمودي، "رأيته منذ 6 أشهر وقال إنه يريد أن يكون محاضرًا جامعيًا، إنه طالب جيد جدًا وكان يمارس التمارين، وطلب مني من قبل أن يقوم بأعمال الحديقة، وكان مُرحبًا ويتعامل برقة مع كلبي الخاص، لقد عاش مع امرأة ترتدي النقاب، أعتقد أنها صديقته أو زوجته، إنها تبدو في العشرينات".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اعتقال معلم متطرف بسبب تخطيطه لهجوم بقنبلة على في وسط لندن اعتقال معلم متطرف بسبب تخطيطه لهجوم بقنبلة على في وسط لندن



GMT 01:20 2020 الأربعاء ,05 شباط / فبراير

سبب غريب يدفع رجلا لطعن عائلته في بريطانيا

GMT 05:46 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تخفيض العقوبة على بريطاني متهم بـ137 قضية إلى 25 سنة

GMT 03:45 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

الغموض يحيط بتفاصيل وفاة حفيد أسامة بن لادن

GMT 06:23 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أكثر من مائة سوق شعبية في مدن بريطانية خلال فترة الأعياد

درة تُبهِر جمهورها بإطلالة جَذَّابٌة ورّاقِية

تونس - المغرب اليوم

GMT 14:29 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن
المغرب اليوم - إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن

GMT 19:24 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

طائرة قطرية تشهد ولادة "معجزة" فوق الأجواء المصرية
المغرب اليوم - طائرة قطرية تشهد ولادة

GMT 21:45 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب "الاستقلال"
المغرب اليوم - حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب

GMT 16:12 2022 الأربعاء ,12 كانون الثاني / يناير

أفكار مُتعددة لتدفئة المنزل في موسم الشتاء
المغرب اليوم - أفكار مُتعددة لتدفئة المنزل في موسم الشتاء

GMT 01:56 2022 الخميس ,13 كانون الثاني / يناير

5 أنشطة تحبس الأنفاس في مدينة دبي بأجواء حماسية
المغرب اليوم - 5 أنشطة تحبس الأنفاس في مدينة دبي بأجواء حماسية

GMT 11:20 2022 الثلاثاء ,11 كانون الثاني / يناير

أفكار متنوعة ومُميَّزة لِتزْيِين المنزل بألوان طبيعية
المغرب اليوم - أفكار متنوعة ومُميَّزة لِتزْيِين المنزل بألوان طبيعية

GMT 16:01 2022 الثلاثاء ,04 كانون الثاني / يناير

ترقب صدور قرار ملكي يحتفي برأس السنة الأمازيغية في المغرب
المغرب اليوم - ترقب صدور قرار ملكي يحتفي برأس السنة الأمازيغية في المغرب

GMT 18:47 2022 الأحد ,09 كانون الثاني / يناير

رحيل الإعلامي المصري وائل الإبراشي
المغرب اليوم - رحيل الإعلامي المصري وائل الإبراشي

GMT 15:55 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يكشف عن جوانب حياته وسر تسديد ضربات الجزاء

GMT 20:31 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

مانشستر يونايتد يحقق أول انتصار مع رانجنيك

GMT 21:02 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيدري نجم برشلونة يُتوج بجائزة كوبا لأفضل لاعب شاب في عام 2021

GMT 15:37 2021 الجمعة ,17 كانون الأول / ديسمبر

رونالدو وجورجينا يكشفان عن جنس توأمهما

GMT 19:42 2021 السبت ,11 كانون الأول / ديسمبر

رياض محرز يوجه رسالة للاعبي الجزائر قبل مواجهة المغرب
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib