امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40 عامًا وهي حديثة الولادة
آخر تحديث GMT 21:30:51
المغرب اليوم -

امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40 عامًا وهي حديثة الولادة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40 عامًا وهي حديثة الولادة

امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40
بوينس آيرس ـ عادل سلامه

التقت امرأة أرجنتينية مع أقاربها بعد 40 عامًا من سرقتها، وهي حديثة الولادة من قبل الديكتاتورية السابقة في البلاد، وتقول مجموعة لحقوق الانسان أن اختبارات الحمض النووي حددت هويتها، ليصل عدد حالات "الاطفال المسروقة" في الأرجنتين إلى 126 حالة، وذكرت جدات مجموعة حقوقيه تدعى ( بلازا دي مايو )، أن أدريانا، المحامية البالغة من العمر 40 عامًا، هى الابنة البيولوجية للناشطين فيوليتا جراسيلا اورتولاني وادغاردو روبرتو جارنييه. 
امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40 عامًا وهي حديثة الولادة

وقد اختطفت قوات الجيش والشرطة السابقة أورتولانى عندما كانت حاملا في 14 ديسمبر/كانون أول 1976 فى مدينة لا بلاتا الأرجنتينية، وتم اختطاف غارنييه في 8 فبراير/شباط 1977، لم يسمع عنة شيء مرة أخرى حتى الآن، وقد حضرت ادريانا مؤتمرًا صحافيًا مع جدات بلازا مايو فى بوينس ايرس، الثلاثاء حيث تم جمع شملها مع اقاربها بعد أربعة عقود.

وتحدثت إدريانا في المؤتمر، وقالت إنها علمت أنها ليست الطفل البيولوجي للزوجين الذين ربوها بعد وفاة وفاتهما. وقالت "لقد اكتشفت هذا في يوم السبت وفي يوم الاثنين كنت قد ذهبت بالفعل إلى الجدات، أردت أن أعرف ما إذا كنت ابنة الناس الذين اختفوا، بسبب تاريخ ميلادى"، واستغرق اختبار الحمض النووي أربعة أشهر في العثور على شخص مطابق لها، وفي الاثنين تلقت مكالمة بأن والديها قد تم التعرف عليهما.

وحضرت عمتها البيولوجية المؤتمر الصحفى يوم الثلاثاء، وظهر الاثنين فى حالة عاطفية خلال اجتماعهما. واستمرت جده أدريانا، في البحث عن ابنتها، فيوليتا غراسيلا أورتولاني، على مدى عقود، ولكنها لم تتمكن من حضور المؤتمر الصحفي، بينما قالت أدريانا انهم تحدثوا بالفعل عن طريق الهاتف.

وتقدر جماعات حقوق الإنسان أن أكثر من 30.000 شخص قد سجنوا وعذبوا وقتلوا أو اختفوا قسرا خلال الفتره الدكتاتورية الوحشية 1976-1983. ومنذ عام 1977، جاهدت جدات بلازا دي مايو لاستعادة أحفادهم المسروقين. في السنوات الديكتاتورية، سارت الجدات  كل أسبوع أمام الساحة الرئيسية في بوينس آيرس مع مخاطره كبيرة بفقدانهم حياتهم. وبعد عودة الأرجنتين إلى الديمقراطية، ضغطوا على الحكومة لإنشاء قاعدة بيانات الحمض النووي وتخصيص الموارد القضائية لهذا الجهد. ولا يزال بحث الأرجنتين عن الحقيقة يركز على الأطفال حديثي الولادة البالغ عددهم 500 أو أكثر، التى قامت بتنشأتهم أسر بديلة بعد أن بدأ المجلس العسكري خطة منهجية لسرقة الأطفال المولودين لسجناء سياسيين.

وقد ساعدت المجموعة حتى الآن على تحديد 126 من الأطفال المتبنين بشكل غير قانوني في حملة أثارت ذكريات مؤلمة، ونجحت الجدات في إنشاء قاعدة بيانات للحمض النووي والتي تمكن الاشخاض الذين تم تبنيهم بشكل غير قانوني، من معرفة هويتهم الحقيقية. 

وأدين في نهاية المطاف اثنان من الدكتاتوريين السابقين مع آخرين من اختطاف الأطفال بشكل منهجي. اذ توفي خورخي رافائيل فيديلا في السجن في أيار / مايو 2013، أثناء حكم  بالسجن لمدة 50 عامًا، ولا يزال رينالدو بيغنون في السجن، كما أدين المسؤولون أثناء الدكتاتورية بتنظيم سرقة الأطفال من السجناء السياسيين الذين كثيرًا ما أعدموا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40 عامًا وهي حديثة الولادة امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40 عامًا وهي حديثة الولادة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40 عامًا وهي حديثة الولادة امرأة أرجنتينية تلتقي أسرتها بعد غياب 40 عامًا وهي حديثة الولادة



خلال الاحتفال بمسلسلها الجديد "Maniac"

إطلالة رائعة لإيمّا ستون بفستان نحاسي في نيويورك

نيويورك ـ سناء المر
تألقوا معًا في عام 2007 في الفيلم الكوميدي "Superbad"، وفي ليلة الخميس ، برهنت النجمة العالمية إيما ستون، والممثل الكوميدي جونا هيل، على أن صداقتهما لا تزال قوية، حيث إنهما ظهرا معًا على السجادة الحمراء في نيويورك للاحتفال بعرض مسلسلهما الجديد "Maniac" على شبكة  "نيتفليكس". وتبادل الاثنان بعض النكات على السجادة الحمراء، وتعالت أصوات ضحكاتهم أمام المصورين، وبدت النجمة الشهيرة البالغة من العمر 29 عامًا ، أنيقة حيث ارتدت فستانًا باللون النحاسي المعدني وتركت شعرها الأحمر منسدلًا أسفل ظهرها وكتفيها في تجعيدات مذهلة. وأكملت الممثلة، التي فازت بجائزة الأوسكار عن فيلم "La La Land"، إطلالتها بماكياج العيون الدخاني ولون الشفاه الأحمر الداكن، أما جونا، البالغ من العمر 34 عامًا، اختار بدلة سوداء بالكامل، مكونة من قميص وربطة عنق سوداء مع بدلة من قطعتين ونظارات رياضية وجميعهم باللون الأسود. وتدور أحداث المسلسل عن آني لاندسبيرج وأوين ميلجريم، وهما فتاتين غربيتان توصلا إلى

GMT 06:22 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

"Moncler" للأزياء تكشف عن مجموعتها الجديدة "Genius"
المغرب اليوم -

GMT 08:21 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
المغرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
المغرب اليوم - الراحل العمراني أشهر وزير أول في عهد الحسن الثاني

GMT 20:26 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

براءة زوج من تهمة قتل عروسته ليلة الدخلة

GMT 19:36 2018 الخميس ,07 حزيران / يونيو

توقيف أستاذ في وضع فاضح مع طالبة في وجدة

GMT 02:27 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

الأرصاد تحذر من اضطرابات جوية جديدة وتكشف موعد انتهائها

GMT 08:50 2018 الجمعة ,15 حزيران / يونيو

عفو ملكي عن 707 شخصًا بمناسبة عيد الفطر السعيد

GMT 02:13 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

انتحار مُعلمة داخل شقتها في الدار البيضاء

GMT 02:39 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

جمال شيحة يكشف عن الانتهاء من " وكالة الفضاء"

GMT 11:24 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

قائمة المسؤولين الذين أطاح بهم الملك محمد السادس

GMT 00:26 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

الدنمارك توجه صفعة لجبهة البوليساريو بقرار جديد

GMT 13:22 2018 الخميس ,09 آب / أغسطس

وفاة مصطفى ساجد بعد صراع مع المرض

GMT 15:38 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سفارة الولايات المتحدة في المغرب تقدم تعازيها للأسر المكلومة

GMT 15:53 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

محامية التلميذ المعتدي على معلمته تأمل في تنازل الضحية

GMT 07:48 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

خضيرة يبيّن سبب اجتماعه مع رئيس بايرن ميونخ

GMT 15:37 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

إحالة سائق حافلة مدينة تامنصورت إلى المحاكمة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib