طالب بريطاني يغادر الى سورية للقتال ضد داعش يروي مشاهداته خلال الحرب
آخر تحديث GMT 18:08:01
المغرب اليوم -

طالب بريطاني يغادر الى سورية للقتال ضد "داعش" يروي مشاهداته خلال الحرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - طالب بريطاني يغادر الى سورية للقتال ضد

البريطاني جوش ووكر
لندن - سليم كرم

كشف طالب بريطاني يدعى جوش ووكر، عن يومياته خلال مشاركته في الحرب السورية، بعد انضمامه إلى وحدات "حماية الشعب" الكردية التي تقاتل تنظيم "داعش" المتطرف في سورية والعراق. وكذب ووكر على والديه ليتمكن من الذهاب إلى هناك بهدف محاربة "داعش"، فسافر من "بريستول" إلى أسطنبول ثم إلى العراق قبل أن يغادر برًا عبر شمال سورية إلى منطقة محلية تعرف باسم "روجافا". 

طالب بريطاني يغادر الى سورية للقتال ضد داعش يروي مشاهداته خلال الحرب

وقد تمثل دوره الرئيسي كمترجم للمقاتلين الآخرين في الفرقة متعددة الجنسيات، لكنه عمل على خط الجبهة في "روجافا" التي وقعت كثيرًا تحت الحصار من قبل "داعش".

طالب بريطاني يغادر الى سورية للقتال ضد داعش يروي مشاهداته خلال الحرب

ويقول ووكر في مذكراته: " لم أذهب مع الجماعة للقتال، ولكن إذا تعرضت للهجوم فسوف أقاتل"، موضحا أن "القتال جعله مذعورًا إلا أنه لم يكن ليغفر لنفسه إن لم يذهب".

وخلال فترة تواجد ووكر في المنطقة توفي صديقه المتطوع البريطاني ريان لوك أثناء القتال والذي سافر معه، ويعتقد أن لوك من "تشيكستر" في غرب ساسكس قتل نفسه في ديسمبر/ كانون الأول ليتجنب القبض عليه من قبل "داعش" خلال معركة للسيطرة على معقل الجماعة في الرقة. 

وأضاف ووكر " التقيت ريان لوك في سبتمبر/ أيلول في أكاديمية للأجانب حيث تعلمت اللغة، وكان وصل للتو وكنت هناك قبل 3 أشهر حينها، وكان من الجيد رؤية بريطاني آخر، وعلى الرغم من وجود اثنين آخرين من البريطانيين إلا أنه بدا لطيفًا، وكنا في يوم عيد الميلاد في العراق وحصلت على أخبار أنه قُتل على الجبهة في الرقة، ولم يكن هذا الخبر هدية جيدة لعيد الميلاد".

ونشر ووكر صوره أثناء القتال، موضحًا كيف وقع في خضم إطلاق النيران أثناء جلوسه على المرحاض، ووصف لحظة اصطدامه ببندقية" كلاشينكوف" في سيارة انتحارية والتي أضلت الطريق نحوه، وتابع ووكر يقول: "كان علي أن أستخدمه مرة واحدة، وكان هناك سيارة انتحارية متجهة نحو القرية التي كنا فيها، واقتربت السيارة المفخخة وقال الرجل الذي معي: اطلق النار عليها، وبالفعل أطلق النار عليها، وبعد ثانية اصطدمت السيارة بلغم وانفجرت".

 وحمل ووكر الذخائر للمقاتلين وعمل كمصور ونام الى جانب بندقية كلاشينكوف، ووجد نفسه يجلس القرفصاء على مرحاض في مزرعة دجاج في الساعة 5:30 صباحا عندما حوصر وسط تبادل لإطلاق النيران وكان الرصاص يمر فوق رأسه.

ووصف جوش رؤية اللاجئين يفرون واختباء مقاتلي "داعش" بين النساء والأطفال لتجنب رصاص القناصة، مضيفا "رأيت مسلحي داعش يطلقون النار عليهم ثم يركضون وراء العائلات التي كانت تحاول الهرب لتجنب القناصين ".

 ويذكر جوش قبل السفر إلى سورية في يونيو/ حزيزان العام الماضي أنه أخبر اثنين من أصدقائه المقربين عن خططه للإنضمام إلى وحدات حماية الشعب الكردي دون علم والديه. ويضيف جوش " عندما دخلت الى سورية اتصلت بوالدي وأخبرته بمكاني وأني بخير وما سأفعله بالضبط. 

بالنسبة لهم كانت مشاعر مختلطة كانوا فخورين بذهابي للمساعدة وفي نفس الوقت قلقين على سلامتي، وأخبرتهم أنني سأذهب إلى الأماكن التي يوجد فيها اللاجئون وسأكون بالقرب مما يحدث وكان ذلك صحيحا"، وتم القبض على ووكر عند وصوله إلى مطار "جتويك" وفقا لقانون الإرهاب وأطلق سراحه بكفالة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طالب بريطاني يغادر الى سورية للقتال ضد داعش يروي مشاهداته خلال الحرب طالب بريطاني يغادر الى سورية للقتال ضد داعش يروي مشاهداته خلال الحرب



دنيا سمير غانم تتَألْق بإطلالة أنيقة تخطف الأنظار

القاهرة ـ المغرب اليوم

GMT 13:30 2022 الإثنين ,24 كانون الثاني / يناير

ياسمين صبري تَخْطِف الأنظار بإطلالة أنثوية ناعمة
المغرب اليوم - ياسمين صبري تَخْطِف الأنظار بإطلالة أنثوية ناعمة

GMT 12:14 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
المغرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 14:59 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
المغرب اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 22:45 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى "الدولة الاجتماعية"
المغرب اليوم - أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى

GMT 11:23 2022 الأحد ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء
المغرب اليوم - أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء

GMT 11:27 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021
المغرب اليوم - مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021

GMT 21:45 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب "الاستقلال"
المغرب اليوم - حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب

GMT 21:21 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

محلل سياسي يُطالب "بي بي سي" بمستحقاته خلال بث مباشر
المغرب اليوم - محلل سياسي يُطالب

GMT 16:47 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

حزب التجمع الوطني للأحرار" يعقد 15 مؤتمرا إقليميا بـ7 جهات

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 15:23 2022 السبت ,08 كانون الثاني / يناير

ابتزاز النساء يورط شخصا في "تملالت المغربية

GMT 20:25 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تصريحات مثيرة من كلوب بشأن تجديد عقد صلاح مع ليفربول

GMT 15:21 2022 الخميس ,06 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يضع شرط الخروج السريع من باريس سان جيرمان

GMT 19:58 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روبرت ليفاندوفسكي يعلق على خسارته الكرة الذهبية لصالح ميسي

GMT 16:05 2021 السبت ,25 كانون الأول / ديسمبر

رونالدو ينشر صورة عائلية احتفالا بأعياد الميلاد

GMT 20:03 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

التشكيل المتوقع لمباراة ميلان وليفربول في دوري أبطال أوروبا

GMT 04:26 2021 الإثنين ,20 كانون الأول / ديسمبر

يورغن كلوب يهاجم حكم مباراة ليفربول وتوتنهام

GMT 04:16 2021 الإثنين ,13 كانون الأول / ديسمبر

الريال يهزم أتلتيكو في "ديربي" مدريد

GMT 17:45 2021 الإثنين ,13 كانون الأول / ديسمبر

ريال مدريد يصطدم بباريس سان جيرمان بعد إعادة القرعة

GMT 10:43 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تشافي يعيد زياش إلى الواجهة عبر صفقة قوية

GMT 17:10 2021 الإثنين ,13 كانون الأول / ديسمبر

صلاح أفضل لاعب في إفريقيا لعام 2021 ومحرز أفضل صانع ألعاب

GMT 20:40 2021 الأربعاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

3 سيناريوهات لتأهل برشلونة لثمن نهائي دوري أبطال أوروبا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib