الخبراء يُنبّهون من تكثيف الهجمات المتطرفة عالميًا مع فقدان داعش لأراضي خلافته المزعومة
آخر تحديث GMT 14:22:59
المغرب اليوم -

الخبراء يُنبّهون من تكثيف الهجمات المتطرفة عالميًا مع فقدان "داعش" لأراضي خلافته المزعومة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الخبراء يُنبّهون من تكثيف الهجمات المتطرفة عالميًا مع فقدان

داعش تفقد المزيد من أراضيها في سورية والعراق
دمشق - نور خوام

حذَّر محللون أمنيون من تكشيف هجمات داعش الإرهابية مع فقدان التنظيم أراضي خلافته المزعومة، وبعد أن فقد التنظيم 12% من أراضيه في الأشهر الستة الأولى من عام 2016 يستعد التنظيم حاليًا للحياة بعد الخلافة التي أعلنها بابتهاج قبل عامين، حيث يعد عنف داعش مؤخرًا مؤشرًا على فقدان السلطة وفقًا لما نقلته واشنطن بوست عن محللين أميركيين، حيث ارتفعت أعمال داعش العنيفة خلال شهر رمضان المبارك الذي انتهى الأسبوع الماضي، وأعلنت داعش مسؤوليتها عن تفجيرات مطار أتاتورك في اسطنبول وإعدام 20 رهينة في بنغلاديش وأعنف تفجير انتحاري في تاريخ بغداد مؤخرًا، وأفاد الخبراء أن زيادة أعمال العنف الأخير مؤشرًا على الضعف، ومع تقلص أراضي التنظيم فإنه يركز على شبكة أتباعه المتسعة والتي تمتد عبر 3 قارات على الأقل، وذكر مايكل هايدن الجنرال المتقاعد في القوات الجوية والذي رأس المخابرات المركزية من 2006-2009 لواشنطن بوست " في حين كان تنظيم القاعدة هرميًا وتحت السيطرة إلى حد ما إلَّا أن هؤلاء ليسوا كذلك فلديهم كل الطاقات وعدم القدرة على التنبؤ بالحركات الشعبية".

الخبراء يُنبّهون من تكثيف الهجمات المتطرفة عالميًا مع فقدان داعش لأراضي خلافته المزعومة
وتمنع الخسائر الإقليمية في العراق وسورية قدرة التنظيم على تدريب الإرهابيين وجمع المال ودعم أسلوب حياتهم إلا أن الطبيعة اللامركزية للتنظيم تعني أن التنظيم يمكنه القيام بهجمات إرهابية في جميع أنحاء العالم، وذكر عميل سري لدى داعش في مقابلة " عندما نرى البنية الأساسية لنا في سورية والعراق تتعرض للهجوم كنا قادرين على التوسع وتحويل بعض الأوامر والاعلام والثروة إلى بلاد أخرى، ولدينا أشخاص يأتون لنا يوميًا ويقولون أنهم يريدون القدوم إلى الخلافة، لكننا نخبرهم أن يظلوا في بلادهم وأن ينتظروا لفعل شيء هناك"، إلا أن الخلافة المزعومة أظهرت بعض إشارات الضعف، ففي الشهر الماضي أغلقت أحد مقاطعات داعش مقهى للأنترنت وأمرت بتدمير أجهزة التلفاز وأطباق الأقمار الصناعية وفقًا لبيانات صادرة من سورية، وكشفت وثيقة مسربة من داعش يناير/ كانون الثاني أن التنظيم خفض رواتب مقاتليه إلى النصف، وأوضح كلينت واتس الزميل البارز في معهد أبحاث السياسة الخارجية أن داعش تزيد من الإرهاب لجذب المزيد من الاستثمارات، مضيفًا " سيحتاجون إلى التحول إلى نظم غير مشروعة مع جمع التبرعات من أجل البقاء كما أن الهجمات الناجحة تجذب المستثمرين".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخبراء يُنبّهون من تكثيف الهجمات المتطرفة عالميًا مع فقدان داعش لأراضي خلافته المزعومة الخبراء يُنبّهون من تكثيف الهجمات المتطرفة عالميًا مع فقدان داعش لأراضي خلافته المزعومة



ميريام فارس تُبهر الجمهور بإطلالة من التراث الأمازيغي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 11:23 2022 الأحد ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء
المغرب اليوم - أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء

GMT 12:14 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
المغرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 14:59 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
المغرب اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 22:45 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى "الدولة الاجتماعية"
المغرب اليوم - أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى

GMT 12:58 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية
المغرب اليوم - ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية

GMT 11:27 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021
المغرب اليوم - مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021

GMT 19:42 2021 الجمعة ,17 كانون الأول / ديسمبر

TikTok يجتذب المزيد من المستخدمين بخدمات جديدة

GMT 09:36 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

مبلغ ضخم الذي يدره سوق المارشي" على خزينة الدار البيضاء

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 21:02 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يواصل كتابة التاريخ ويحقق رقماً قياسياً جديداً

GMT 14:09 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

هازارد على رأس التشكيل المتوقع للملكي في كأس الملك

GMT 14:30 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يعود إلي باريس سان جيرمان بعد شفائه من كورونا

GMT 21:36 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كلوب يعلق على أزمة تجديد محمد صلاح مع ليفربول

GMT 19:15 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

إنتر ميلان يفقد كوريا ضد ريال مدريد بسبب الإصابة

GMT 20:15 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يفوز بجائزة أفضل لاعب في أفريقيا لعام 2021

GMT 16:06 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيليان مبابي يؤكد رغبته في الرحيل عن ناديه باريس سان جرمان
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib