فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها
آخر تحديث GMT 22:36:46
المغرب اليوم -

تفاعل الجمهور معها بشدة وسط نصائح بتعيين حراسة شخصية

فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها

الإعلامية الكويتية فجر السعيد
الكويت ـ خالد الشاهين

كشفت الإعلامية الكويتية فجر السعيد عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها، موضحةً أن أصحاب هذه المؤامرة هم ذاتهم من يخشونها ويتمنون موتها حتى في ظل مرضها، ونشرت فجر عبر حسابها الشخصي في "تويتر‏" قائلةً: "‏اللي نجاني من موت محقق قادر ينجيني من أي ‎مؤامرة يخطط لها طرف ما في مكان ما وموقع ما.. رب العالمين قادر على كل شي.. يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين.. ثقتي بالله كبيرة خططوا مثل ماتبون لن تمسوا مني شعره".

وأضافت: "حتى وأنا مريضة وأتعالج بين الحياة والموت.. هناك من يرى أن وجودي خطر عليه ولابد من التخلص مني.. من صجكم لهالدرجة إنتوا ضعاف ورچيچين؟!".

وتفاعل الجمهور بشدة مع الكاتبة الكويتية، ناصحين إياها بضرورة تعيين حراسة شخصية لها وإبلاغ الشرطة لحمايتها.

من جانبها، كشفت الفنانة الإماراتية أحلام، عن اقتراب عودة فجر السعيد إلى بلادها بعد نجاح عمليتها الدقيقة التي أجرتها في الأمعاء بالعاصمة الفرنسية باريس، حيث يُذكر أن الإعلاميّة الكويتيّة فجر السعيد، قد أجرت عمليّة جراحيّة هي الرابعة والأخيرة لها خلال رحلة علاجها، وتكلّلت العمليّة بالنّجاح.

وطمأنتْ الإعلاميّة الكويتيّة محبّيها عقب العمليّة بقولها: "الحمد لله حمد الشاكرين.. بفضل الله سبحانه ثم دعائكم ثم شطارة الدكتورAlexander RAULT ربي نجاني من ما كنت فيه وبديت مرحلة إعادة التأهيل للعودة إلى الحياة المعتادة من جديد".

وأكّدت فجر السعيد في عدد من التغريدات عبر حسابها على موقع "تويتر" صعوبة العمليّة التي أجرتها في أحد مستشفيات العاصمة الفرنسيّة باريس، وكشفت مجرياتها، قائلةً: "العملية التي أجريتها ليست سهلة، إنها عملية كبرى استمرت أكثر من 8 ساعات، خذوني من الغرفة الساعة 12 توقيت باريس ورجعوني الغرفة 12 بالليل توقيت باريس".

وكانت فجر السعيد قد كشفت، في أوّل حديث لها منذ مرضها قبل شهر ونصف، في مداخلة تلفزيونيّة من العاصمة الفرنسيّة باريس، صعوبة الوضع الصحيّ الذي مرّت به، مشيرةً إلى أنّها دخلت في غيبوبة ورفضت بعض المستشفيات التعامل مع حالتها، حتى تمّ إدخالها إلى مستشفى في باريس.

وتوجّهت السعيد بالشّكر لأمير الكويت وولي عهده ورئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، كما خصّت بالشكر كلًا من العاهل السّعوديّ وولي عهده على السّؤال والاهتمام، ووجّهت الشكر أيضًا للرّئيس الفلسطينيّ محمود عباس، والرّئيس المصريّ السّابق، حسني مبارك وزوجته وابنه جمال الذين تواصلوا مع عائلتها للاطمئنان على صحّتها، بالإضافة إلى رئيس وزراء البحرين.

وقالت السعيد إنّها تتماثل للشّفاء ولكنّ وضعها الصحي لا يسمح لها بالعودة لمزاولة مهنتها كإعلامية بعد، لافتةً إلى أنّ الأطباء أبلغوها بأنّها تحتاج إلى شهرين حتى تعود.

 

قد يهمك ايضا :

"تويتر" تعود للعمل "جزئيًا بعد انقطاعها عالميًا لأكثر من ساعة

الرئيس الأميركي يُعلن الحرب على مواقع التواصل قبل "قمة البيت الأبيض"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها فجر السعيد تكشف عن مؤامرة تُحاك ضدها للتخلص من حياتها



اعتمدت على تسريحة الشعر القصير ومكياجاً ناعماً

عارضة الأزياء كارلي كلوس تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 02:31 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس
المغرب اليوم - إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك
المغرب اليوم - تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك

GMT 03:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة
المغرب اليوم - نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة

GMT 15:40 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

جمال سلامي يُحدّد قائمة الأسماء الرحلة عن الرجاء المغربي

GMT 20:22 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أستون فيلا يجدد رغبته في التعاقد مع الجزائري سعيد بن رحمة

GMT 11:38 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

فاران يعلّق على خطأ راموس في لقاء ريال مدريد وسوسيداد

GMT 18:37 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

اتجاه قوي لإقالة فيلموتس من تدريب منتخب إيران

GMT 18:43 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

أطباء يروون قصة نجاح أول عملية قلب بشري في جنوب أفريقيا

GMT 08:06 2017 الأربعاء ,03 أيار / مايو

نبات "ليلك" الأرغواني اللون الأفضل في الربيع

GMT 01:57 2018 الأحد ,02 كانون الأول / ديسمبر

بحث عن شرعية لرئيس جزائري جديد

GMT 10:01 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

"تعاونية الشرق للنقل" تخوض اعتصامًا مفتوحًا في "وجدة"

GMT 08:45 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

متحف طبيعي للصخر في حائل يدهش علماء العالم

GMT 13:40 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

النفط الأوروبي يتكبد خسارته الأولى في ثلاثة أيام

GMT 23:10 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

جلسة تصوير تظهر فيها إيناس النجار بأجمل إطلالات

GMT 10:41 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

"تغطية الفم" في كرة القدم تُصبح وسيلة معروفة

GMT 15:05 2017 الأحد ,24 كانون الأول / ديسمبر

ارتفاع أسعار الدواجن يُثير استياء المستهلكين في المغرب

GMT 03:35 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بعض العلامات الخفية تؤكد أنك أكثر ذكاء مما تعتقد

GMT 07:43 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة شَرِيش الإسبانية الساحرة الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib