فوكس نيوز أخفت حقيقة قضية شراء صمت ستورمي دانييل
آخر تحديث GMT 04:47:38
المغرب اليوم -

لأن مالكها مردوخ كان يريد فوز ترامب في انتخابات الرئاسة

"فوكس نيوز" أخفت حقيقة قضية شراء صمت ستورمي دانييل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

الصحافية النيوزيلندية ديانا فالزون
واشنطن ـ يوسف مكي

كشفت الصحافية النيوزيلندية ديانا فالزون، أن قناة "فوكس نيوز" التابعة لروبرت ميردوخ ، كانت على علم ، بقضية دفع الرئيس الأميركي دونالد ترامب المال للممثلة الإباحية ستورمي دانييل لشراء صمتها ، قبل إنتخابات عام 2016 ، لكن القناة تكتمت على الأمر لرغبة ميردوخ في فوز ترامب .

وأكدت فالزون في مجلة الـ"نيويوركر" الأميركية، أنها حصلت على الدليل على علاقة ترامب الحميمة مع  ستورمي دانييل ، وكذلك رسائل البريد الإلكتروني التي أظهرت أن محاميه مايكل كوهين ، كان يعتزم شراء صمتها من خلال اتفاق، لكن  هذا الدليل  لم يرَ النور أبدا.

أقرأ أيضا :     قناة "فوكس نيوز" تُوقف تغريداتها احتجاجًا على منصة "تويتر"

وبحسب تقرير المجلة ، فقد قال كين لاكور ، المدير التنفيذي لـ"فوكس" للصحافية فالزون، أن دليلها صحيح  لكن روبرت كان يريد أن يفوز دونالد ترامب بالرئاسة. وتضيف المجلة أن لاكور نفى هذا لاحقاً ، لكن أحد زملاء فالزون قال أنه سمع هذا الكلام. وفي وقت لاحق ، رفعت "فالزون" ، دعوى ضد "فوكس" ، وتوصلت إلى تسويه تتضمن اتفاقا يمنعها من التحدث عن هذه القضية.

ويذكر أن العلاقة بين البيت الأبيض و قناة "فوكس" أصبحت علاقة مثالية ، حيث يعمل كلاهما على دعم الآخر ، مثل تأكيد شبكة "فوكس" مراراً على الأثار السلبية للهجرة غير الشرعية على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك، وهذه القضية التي يدافع عنها الرئيس الأميركي ويطالب بوضع حد لها. أما عن ترامب فهو متابع جيد لـ"فوكس نيوز" ، وعادة ما يغرد على منصة الشبكة ، كما أجرى 40 مقابلة  بها مقارنة بلا شيء لـصالح شبكة "سي ان ان " .

وبالأضافة إلى مجلة "النيويوركر"، فقد كشفت صحيفة "وول ستريت غورنال" ، المملوكة أيضا لمردوخ ، في يناير /كانون الثاني من العام الماضي، أن كوهين قد اتفق على نقل 130ألف دولار إلى دانيلز قبل أسابيع من الانتخابات الرئاسية لعام   2016لشراء صمتها بشان علاقتها المزعومة بترامب عام 2006 . وقد أصبحت قضية شراء الصمت بالمال ، محوراً رئيسيا في التحقيقات المتعلقة بترامب  ، حيث اعترف كوهين في العام الماضي بأنه مذنب في قضية دانييل. و في الأسبوع الماضي قال كوهين أن "فعل ذلك بسبب شيك من عائلة ترامب" .

كما نشرت مجلة "النيويوركر" تقريرا عن العلاقة الوثيقة بين ترامب و"فوكس نيوز" ، وأوحى التقرير بأن "فوكس" كانت لديها سلطة في صياغة سياسة الحكومة. حيث أشار التقرير ، الى أن ترامب  كان على وشك التوقيع على مشروع قانون من أجل تجنب الإغلاق الحكومي الجزئي ، لكنه تم إقناعه بعدم التوقيع من قبل خبراء "فوكس نيوز".

وقد يهمك أيضاً :

 ترامب يرفض الرد على سؤال من "سي إن إن" في لندن

 تامارا هولدر تتهم "فوكس نيوز" بالسماح "للحيوانات" بالتحرش بالنساء

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فوكس نيوز أخفت حقيقة قضية شراء صمت ستورمي دانييل فوكس نيوز أخفت حقيقة قضية شراء صمت ستورمي دانييل



تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تتألّق بإطلالة مفعمة بالأناقة والرقي في عيد ميلادها

بيروت - المغرب اليوم

GMT 03:34 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
المغرب اليوم - تعرف على  بديلة ناردين فرج في برنامج

GMT 23:37 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

برشلونة يعلن خضوع عثمان ديمبلي لعملية جراحية

GMT 17:59 2020 الجمعة ,31 كانون الثاني / يناير

اختبار صعب للريال وبرشلونة في ربع نهائي كأس ملك إسبانيا

GMT 17:32 2020 الجمعة ,31 كانون الثاني / يناير

"كاف" يحسم مصير "فاطمة سامورا" في اجتماع الأحد في المغرب

GMT 12:29 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

وولفرهامبتون الإنجليزي يعلن تعاقده مع البرتغالي بودينسي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib