إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17
آخر تحديث GMT 11:38:31
المغرب اليوم -

يمكنك التنقل باستخدام قوارب الكاياك أو الدراجة أو السير

"إيرو" تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

ملاجئ خشبية على بعد أمتار قليلة من البحر
كوبنهاغن - جاد منصور

تبعد ملاجئ خشبية على بعد أمتار قليلة من البحر على شكل شبه منحرف رفعت على ركائز متينة عن الأرض مبلطة باللون الأسود ولديها الفتحات المناسبة للاستراحة بعد التجديف على طول الساحل ذي الغابات الكثيفة والاستمتاع برمال الشاطئ، والطبيعة الدنماركية.

وتقع كل هذه الأماكن في جزيرة دنماركية تسمى "تاسنج" وهي جزء من أرخبيل جنوب فين الذي يقع إلى الجنوب مباشرة من فين الجزيرة الكبيرة الواقعة بين شبه جزيرة غوتلاند ونيوزيلندا، وهي مشهد متموج من الأخضر والأزرق والشواطئ المعزولة والمحميات الطبيعية والمدن التاريخية. ويمكن التنقل في المنطقة باستخدام قوارب الكاياك أو الدراجة أو السير على الاقدام، واستطاعت شركات هندسة معمارية أن تصمم 50 ملجأ مختلف الاحجام في 19 موقعا مختلفا في جميع أنحاء المنطقة.

إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17

إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17

وتبدأ الرحلة عادة في قلعة فالدميراس في جزيرة تاسنج التي بنيت في القرن الـ17 على البحر حيث يؤجر قوارب كاياك من هناك، وبعدها يستقل الركاب القوارب ويسيرون بضع كيلومترات إلى لنكيبغتين وهو خليج صعب يقع على الطرف الشرقي من الجزيرة فهناك اثنين من الملاجئ. ويتوجب على السياح القدوم إلى المساكن أو الملاجئ وهم يحملون أكياس الطعام والماء ومعدات التخييم في الزوارق إذا كانوا يريدون التخييم، ويعرف جنوب فين بكونه مكانا مثاليا لاستكشاف الحياة البحرية لأن المياه ضحلة على السواحل ولديه الكثير من الخلجان، ويمكن استئجار الزوارق أيضا من بلدة قريبة من سبنغنبورغ، حيث يقدم هناك سكان محليون دورات تدريبية قصيرة والخدمات الإرشادية لقيادته.

وبنيت الملاجئ بصفتها جزء من مشروع سياحي لتشجيع الناس على السفر في الهواء الطلق وزيارة منطقة فين، وصممت كلها بالطريقة نفسها مع جانب واحد مفتوح في جميع أنحاء الأرخبيل، لكن في عام 2015 صممت بعض الأكواخ المغلقة من جميع الجهات لضمان استخدامها على مدار السنة، وتكلف بالأساس 3 جنيهات إسترلينية للإقامة في الليلة الواحدة.

إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17

وأنشئت شركة دنماركية تسمى ليونو أركيتكترا 5 نماذج من الأكواخ التي تتسع لـ7 أشخاص مع 3 طوابق ومنصة في الأعلى لمراقبة الطيور، وتستند هذه الأشكال على أكواخ استخدمها الصيادون المحليون لتخزين صيدهم من الأسماك، وتشمل جميع المواقع حفرة لإيقاد النار مع إمدادات قريبة للمياه، لكن يجب أن يحضر النزلاء فراشهم ومعدات الطهي والمواد الغذائية الخاصة بهم بأنفسهم. ويقضى النزلاء عادة الأمسيات حول النار يتناولون الطعام مثل الدجاج المشوي أو السمك ويشعرون بالروح الدنماركية من خلال الإقامة الجميلة، وبعدها يذهبون إلى الأكواخ ليتأملوا السماء الساطعة بالنجوم من خلال كوى صغيرة في زوايا مختلفة في الأكواخ قبل أن يغطوا في نوم عميق.

إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17

إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17

وتعد الأكواخ أماكن مريحة للنوم جيدة التهوية، ويبدأ الصباح في اليوم التالي مع رحلة في القوارب للعودة إلى القلعة واكتشاف الجزر المحيطة، ويمكن للسياح الذين لا يحبون التجديف أخذ العبارة من تاسنج إلى ديرغو وهي جزيرة صغيرة تبعد نحو 5 كم تحتوي على القليل من السكان لاستكشاف الحقول المسطحة التي أنتجت بعد أن فرغت الأرض لقرون لاستعادة خصوبتها لإنشاء المحميات الطبيعة والبحيرات. ويمكن للزوار أيضا قضاء الوقت في التجول بواسطة الدراجة على طول 200 كم من المسارات في جنوب أرخبيل فين في شبكة مثالية للدراجات لاستكشاف المنطقة، وصممت أكواخ ديرغو بجانب أفضل بقعة سياحية في الجزيرة إلى جانب البحر الواضع ورصيف الاستحمام الرائد من الشاطئ العميق.

ويدير الأكواخ الثلاثة شخص يسمى جوناس جيسبيرسن ويحضر الأخشاب للمنطقة جديدة من البناء، وأشار إلى أنه " يأتي إلينا الأشخاص الذين يحبون المشي والزوارق أو الصيادون، والعام الماضي كان صيف رهيب ولا يزال يقيم لدينا أكثر من 300 شخص، وإذا كانت الأماكن كلها ممتلئة فإنهم يقيمون في المخيمات التي ينصبونها." وتحتوي المنطقة على ميناء قديم تسمى جاميل هافن بني حولها المنازل بإطارات خشبية قديمة مع متحف ومقهى يبيع الأيس كريم المحلي، وعادة ما يبدأ اليوم في المنطقة في وقت مبكر خصوصا للأشخاص الذين يرغبون في زيارة إيرو التي تعد أكبر ثالث جزيرة في الأرخبيل صاحبة السماء الزرقاء والشعور الشبيه بالجزر اليونانية، وتحتوي الجزيرة على سوق يعود للقرن الـ17 يسمى هيرنينغ، مرصوفة ساحاته بالحصى الجميلة.

ويشير صاحب شركة للتأجير في الجزيرة ألان هارسبو "نعم فهذه هي لاس فيغاس الدنمارك" فالجزيرة لديها قوانين الزواج الحرة الخالية من البيروقراطية، ويمكن استكشاف الجزيرة أيضا من خلال الدراجات فلديها تعرجات ومسارات خاصة وطرق فارغة لا سيما في الجزء الشرقي منها والذي يصل إلى الخلجان الهادئة والحقول الكاملة من الألواح الشمسية ومراعي الأغنام.

إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17

وتمتلك مدينة مارستل في الجزيرة تاريخا بحريا طويلا يعرض بدقة في المتحف المحلي، بجانب شبكة من الطرق التي تلتقي التلال الصغيرة وسط الجزيرة وبعضها يحتوي على مصانع النبيذ والجعة، ويقع آخر الملاجئ الفريدة فيها تحت منحدر صغير على الشاطئ تماما، الذي يعد تزاوجا مثاليا بين الطبيعة الدنماركية والتصميم الذكي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17 إيرو تشعرك كأنك في الجزر اليونانية وتدخلك سوقا من القرن الـ17



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 06:52 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
المغرب اليوم - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 17:04 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة
المغرب اليوم - أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 13:46 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 13:24 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري
المغرب اليوم - طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 17:57 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 18:37 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور وتجنب الأخطار

GMT 07:56 2018 الجمعة ,02 آذار/ مارس

أبي حقًا

GMT 00:05 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في عمالة الحي الحسني
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib