مطالبات بتعويض المتضررين من القطاع السياحي في المغرب
آخر تحديث GMT 22:42:25
المغرب اليوم -

بعد فرض حالة الطوارئ نتيجة تفشي"كورونا"

مطالبات بتعويض المتضررين من القطاع السياحي في المغرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مطالبات بتعويض المتضررين من القطاع السياحي في المغرب

القطاع السياحي في المغرب
الرباط - المغرب اليوم

يستمرّ تدخّل مجموعة من الهيئات المدنية المطالبة بتعويض الفئات المتضرّرة من حالة الطوارئ الصحية، التي فرضها المغرب للتّصدّي لتفشي جائحة "كورونا" بالبلاد، وذكر المنتدى المتوسطي للسياحة أنّ القطاع السياحي الذي يساهم في الحفاظ على التوازنات الماكرو - اقتصادية، وفي إحداث حوالي مليونَي ونصف مليون منصب شغل مباشر وغير مباشر، تأثّر بسبب الفيروس مثل مجمل القطاعات الاقتصادية.

وذكر المنتدى في بيان له أنّه رغم قرار الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي تعويض المأجورين نتيجة فقدان الشغل، فإن هذا القرار "لا يشمل العمال المستقلين ولا العمال المؤقتين العاملين في القطاع السياحي، مثل: الفنادق، والمطاعم، والمقاهي، ووكالات الأسفار، والإقامات السياحية ودور الضيوف والمآوي، والبازارات، والنقل السياحي، والصناع التقليديين، والمرشدين السياحيين...".

ويشدّد المنتدى على أنّ هذه الفئة غير المصرّح بها لدى صندوق التقاعد تساهم بشكل مباشر في تنمية السياحة الجهوية، ويضيف أنّ هؤلاء العمال يرون أنه "لا توجد أي إجراءات احترازية في هذا الإطار، ويشعرون بالقلق والخوف إزاء حياتهم المعيشية".

وسجّل المنتدى أنّ هذا الخوف يهمّ خصوصا "المدن التي سجل بها تراجع في النشاط السياحي، من قبيل: طنجة، وتطوان، والحسيمة وشفشاون"، وهو ما يتطلّب "التدخل للتخفيف من أضرار الاستغناء عن هؤلاء، لأن لديهم التزامات أسرية بغض النظر عن الشروط والظروف القانونية التي يشتغلون فيها، إلى حين عودة النشاط السياحي إلى طبيعته".

وذكر المنتدى المتوسطي للسياحة بأنّ "الظرفية الاستثنائية التي تمر منها البلاد جراء هذا الفيروس تستدعي تضافر الجهود من قبل مختلف المتدخلين والفرقاء، من مجتمع مدني، وهيئات منتخبة، ومؤسسات معنية بالسياحة؛ قصد تدارس التدابير المرتبطة بالقطاع، واتخاذ المبادرات من خلال أعمال تطوعية بسيطة مثل المساعدات الإنسانية لهؤلاء المحتاجين، في تضامن وتآزر معروفين في الثقافة المغربية

قد يهمك ايضا

تفجيرات سريلانكا تكبد القطاع السياحي خسائر تصل إلى 1.5 مليار دولار

53.36 مليار يورو إيرادات القطاع السياحي في إسبانيا خلال العطلة الصيفية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مطالبات بتعويض المتضررين من القطاع السياحي في المغرب مطالبات بتعويض المتضررين من القطاع السياحي في المغرب



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 06:52 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
المغرب اليوم - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 17:04 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة
المغرب اليوم - أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 13:46 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 13:24 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري
المغرب اليوم - طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 17:57 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 18:37 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور وتجنب الأخطار

GMT 07:56 2018 الجمعة ,02 آذار/ مارس

أبي حقًا

GMT 00:05 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في عمالة الحي الحسني
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib