الرسام أحمد ناجي يعود إلى بلاده ودائرة الفنون التشكيلية العراقية
آخر تحديث GMT 04:28:56
المغرب اليوم -

بعد غربة دامت أكثر من 15 عامًا تفرد فيها بـ"فن اللحظة"

الرسام أحمد ناجي يعود إلى بلاده ودائرة الفنون التشكيلية العراقية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الرسام أحمد ناجي يعود إلى بلاده ودائرة الفنون التشكيلية العراقية

الرسام أحمد ناجي
بغداد – نجلاء الطائي

حط الفنان التشكيلي العراقي المغترب أحمد ناجي رحاله في دائرة الفنون التشكيلية بعد غربة دامت أكثر من 15 عامًا.

وجاءت هذه العودة رغبة منه ليحتضن العراق فنّه التشكيلي, خصوصًا بعد أن فتح مدير عام دائرة الفنون التشكيلية الدكتور شفيق المهدي، أبواب الدعوة لاحتضان الفنان العراقي داخل وخارج العراق، وأن يحظى الفنان العراقي التشكيلي باهتمام ورعاية الفنون التشكيلية وتسليط الضوء الإعلامي على نتاجاته الفنية لتترجم بأربع لغات عالمية عن طريق التعاون مع شبكة الإعلام الدنماركية ليضمن إيصال نتاج الفنان العراقي إلى المتلقي العربي والأوروبي على حد سواء.

وقدّم الفنان أحمد ناجي تجربته الفنية المعروفة بـ"مشروع فكرة الإطار" لإكمال مسيرتها في العراق بعد أن افتتحت هذه التجربة في أكثر من سبع دول أتت أكلها بدراسات نفسية تحاكي نفسية الطفل، لكن آن الأوان ليكون للطفل العراقي الحصة من هذه الدراسة.

 وبيّن الدكتور شفيق المهدي لـ"المغرب اليوم" مدى إعجابه بهذه التجربة التي تعد دائرة الفنون التشكيلية المؤسسة الوحيدة المنفردة بتقدم دراسة خاصة حول "نفسية الطفل" عن طريق فن الإطار في حال لو نفّذ هذا المشروع الفني، وتعهّد بإجراء الترتيبات اللازمة لتهيئة الأجواء الملائمة لإكمال مشروع الإطار في العراق.

وأوضح الفنان أحمد ناجي في تصريح لـ"المغرب اليوم"، حول أعماله الفنية: "كنت أنوي قبل عامين من الآن العودة إلى العراق وتقديم تجربتي لدراسة فن الإطار حين تعاملت مع أفكار الأطفال من خلال الإطار وكيفية محاكاة قوانين بيئته التي يعيش فيها لكن ترددت كثيرًا بالعودة حتى قررت فتح أبواب الحوار مع دائرة الفنون التشكيلية".

وأضاف: "وصلت أرض الوطن قبل ثلاثة أيام، وأول ما قمت بعمله زيارة دائرة الفنون التشكيلية, حيث صادف افتتاح معرض تشكيلي لفنانين عراقيين كان بعنوان حكاية الطين والنار, وزرت المتحف العراقي للفن الحديث وانبهرت بما هو موجود فيه من مقتنيات متحفية".

الرسام أحمد ناجي يعود إلى بلاده ودائرة الفنون التشكيلية العراقية

ويعد الفنان أحمد ناجي من الفنانين العراقيين الذين قدّموا الفن العراقي في أكثر من سبع دول وقدّم مشروع فكرة الإطار التي اعتمدت بإعطاء الأطفال دروسًا نحو رسم الإطار مع كتابة ما يدور من أفكار حول صورة الإطار المعروض أمامها ثم تقديم دراسة نحو هذه الأفكار ومدى اختلافها من بيئة إلى أخرى، كما قدّم الفنان ما يقارب أكثر من 30 معرضًا في كل دول العالم ما عدى العراق وأكثر من سبع مشاركات حول العالم دون أية مشاركة في العراق، وحصل على الجائزة الأولى بالنحت مع إقامة معرض دام لمدة عام كامل في ذكرى سقوط حائط برلين.

وانفرد ناجي بتقديم فن "اللحظة" غير المعادة جسّد فيها فكرة الانفجارات التي حصلت في العراق بسبب تردي الوضع الأمني واشتهر بتقديم عمله المعروف "أرواح تائهة"، وكان هذا العمل بالنسبة لسيرة الفنان هو الأكثر اشتهارًا في دول العالم، وخصوصًا الدول العربية لأنها حاكت معاناة الموت الجماعي الذي يحصل في العراق والدول العربية، لاسيما بعد أحداث "الربيع العربي".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرسام أحمد ناجي يعود إلى بلاده ودائرة الفنون التشكيلية العراقية الرسام أحمد ناجي يعود إلى بلاده ودائرة الفنون التشكيلية العراقية



GMT 00:58 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حفيد الخديوي عباس يكشف سر بناء القاعة الذهبية

GMT 16:58 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نبيل بربر يُقيم معرضه التشكيلي الثامن في دبي

GMT 03:19 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الثقافة تكشف عن العثور على بقايا مدينة مفقودة

GMT 02:38 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لكسب حب الآخرين في اليوم العالمي لـ"اللطف"

GMT 03:01 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

"بيكتيون"طوَّرت "لغة" شبيهة بالكتابة الهيروغليفية المصرية

GMT 06:33 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكتشفون وسيلة استخدمها المصريون القدماء لبناء "خوفو"

GMT 01:12 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

7 ألسن في المغرب بسبب تركيبته السكانية الغنية بالتنوّع

GMT 01:35 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

فنانة تشكيلية ترسم أكثر مِن 200 لوحة فنيّة رائعة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرسام أحمد ناجي يعود إلى بلاده ودائرة الفنون التشكيلية العراقية الرسام أحمد ناجي يعود إلى بلاده ودائرة الفنون التشكيلية العراقية



ارتدت بلوزة مطبوعة وتنورة مزخرفة عليها وشاح كبير

تألّق إميلي راتاجوكوفسكي خلال حفلة توزيع جوائز "GQ"

سيدني ـ منى المصري
تألّقت الممثلة وعارضة الأزياء البريطانية، إميلي راتاجوكوفسكي، في حفلة توزيع جوائز مجلة "GQ" أستراليا لرجل العام في سيدني، الأربعاء، حيث إرتدت ملابس كشفت عن منحنيات جسدها الرشيقة. وكشفت الفتاة البالغة من العمر 27 عاما، عن بطنها في ثوب مزخرف مكون من ثلاث قطع، حيث بلوزة مطبوعة تكشف عن خصرها النحيل، وتنورة طويلة مزخرفة مطبوعة أيضا، وعليها وشاح كبير مزخرف لامع. واعتمدت الفتاة التي تتميز ببشرتها بنية اللون، حذاء (صندل) بالكعب العالي، وباللون الفضي اللامع، كما وضعت مكياجا بسيطا أبرز ملامح وجهها، وجمال عيناها، وعظام وجهها. وانضم إلى نجمة مسلسل "I Feel Pretty" عارض الأزياء جوردان باريت، 21 عاما، والذي ارتدى بدلة لامعة وبنطلون كاكي، وحذاء من جلد الغزال الرمادي. وظهرت الممثلة ناعومي واتش بكامل أناقتها في الحفلة السنوية الشهيرة، إذ ارتدت فستانا باللون الأسود، يصل طوله إلى فوق الركبة، وبأكمام متداخلة، وخرز على الخصر، وحملت شنطة صغيرة مطرزة

GMT 09:05 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إليك نصائح مهمة تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد
المغرب اليوم - إليك نصائح مهمة تمكنك من تنسيق أزياء عيد الميلاد

GMT 03:18 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
المغرب اليوم - اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 06:42 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
المغرب اليوم - أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
المغرب اليوم - مراسل قناة

GMT 08:51 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ناعومي كامبل ووالدتها في حملة دعائية لدعم " بربري"
المغرب اليوم - ناعومي كامبل ووالدتها في حملة دعائية لدعم

GMT 06:33 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية
المغرب اليوم - أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية

GMT 01:30 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

غادة إبراهيم تكشف عن استخدام الفوم لعمل عرائس المولد النبوي
المغرب اليوم - غادة إبراهيم تكشف عن استخدام الفوم لعمل عرائس المولد النبوي

GMT 21:57 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

المتهمون بتصوير وتخدير"سكيرج"يخترقون حسابه على"فيسبوك"

GMT 20:08 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف خطيب مسجد وسيدة بتهمة "الخيانة الزوجية"

GMT 02:38 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

رفع درجة التأهب الأمني في الصحراء بعد زيادة نشاط المتطرفين

GMT 01:38 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

سرقة ومحاولة اغتصاب طالبة بالقوة في فاس

GMT 01:16 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

العثماني يستدعي النقابات بعد رفض عرض الحكومة لرفع الأجور

GMT 20:50 2018 الإثنين ,18 حزيران / يونيو

المنتخب التونسي يخسر أمام نظيره الإنجليزي بهدفين

GMT 08:52 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"آي فون 10" يتفوق على 8 من حيث الحصة السوقية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib