تلوين كتب الرسم أصبح هواية محببة عند الكبار قبل الصغار
آخر تحديث GMT 15:47:38
المغرب اليوم -

وسيلة لتخفيف خيالات الذاكرة البصرية وإراحة العقل

تلوين كتب الرسم أصبح هواية محببة عند الكبار قبل الصغار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تلوين كتب الرسم أصبح هواية محببة عند الكبار قبل الصغار

أفضل الرسامين في بريطانيا سير كوينتين بليك
لندن ـ كاتيا حداد


تتمتع رسومات التلوين بجاذبية خاصة ليس فقط لدى الأطفال ولكن أيضًا عند البالغين، ويزعم أحد أفضل الرسامين في بريطانيا سير كوينتين بليك، أن كتب التلوين تقيد خيال الطفل وتحد من إبداعه، وهو الأمر الذي لا يرحب به البالغون لإقبالهم على هذه الهواية.
ولم يكن اللعب في أقلام التلوين مثير للجدل بمثل هذه الطريقة، فقد كانت كتب التلوين بديلًا يتجه إليه الأطفال للابتعاد عن توبيخ الآباء، للاستمتاع ببعض الدقائق الهادئة وملء الرسومات بالألوان.
ولا يرحب كوينتين تمامًا باستخدام كتب الرسومات كوسيلة لتعليم الأطفال الرسم، مشيرًا إلى أنها تحد من الإبداع، لافتًا إلى ضرورة ترك مساحة أمام الأطفال لرسم ما يريدون، "أعتقد أن الأطفال يستمتعون بالتلوين، ولكن أعتقد أنهم لن يمانعون في استخدام القلم لرسم أشياء مختلفة".
ولم يُقابل رأي الرسام العريق البالغ من العمر (82 عامًا) بترحيب من قبل البالغين، الذين يدخلون بقوة في نشاط يميز الصغار، وكان الناشرون الفرنسيون يسوقون كتب رسومات التلوين العام الماضي، كعلاج مهدئ يحد من الإجهاد، وحينها بيعت أسرع بكثير من كتب الطبخ.
وتمكن الاتجاه الجديد لتلوين كتب الرسومات من جذب الكثير من النساء البريطانيات في الآونة الأخيرة، حيث أكد موقع "ووتر ستون" ارتفاع نسبة مبيعات كتب التلوين للناضجين بنسبة 300%.
 ويعزى الاهتمام المفاجئ من قبل البالغين بهذه الكتب إلى الترويج لها باعتبارها أداة بسيطة للتأمل وتنبيه الذهن، وذلك لأنها تنطوي على التركيز تمامًا أثناء التلوين، وعدم عبور الخطوط السوداء السميكة في الرسومات.
وأكدت دراسة جديدة صدرت هذا الأسبوع، أن التلوين أداة فعالة لمعالجة اضطرابات ما بعد الصدمة، وأشارت مجلة العلوم النفسية، إلى أن المهام الإدراكية التي تتطلب قدرات بصرية مكانية، مثل لعب لعبة "تتريس" أو تلوين الكتب، تخفف من خيالات الذاكرة البصرية في المرضى ما بعد الصدمة، مما يعني أن كتب التلوين يمكن أن تهدئ العقل المضطرب.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تلوين كتب الرسم أصبح هواية محببة عند الكبار قبل الصغار تلوين كتب الرسم أصبح هواية محببة عند الكبار قبل الصغار



GMT 02:20 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الرسام هوكني يحقق رقمًا قياسيًا في صالات المزاد

GMT 00:58 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حفيد الخديوي عباس يكشف سر بناء القاعة الذهبية

GMT 16:58 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نبيل بربر يُقيم معرضه التشكيلي الثامن في دبي

GMT 03:19 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الثقافة تكشف عن العثور على بقايا مدينة مفقودة

GMT 02:38 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لكسب حب الآخرين في اليوم العالمي لـ"اللطف"

GMT 03:01 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

"بيكتيون"طوَّرت "لغة" شبيهة بالكتابة الهيروغليفية المصرية

GMT 06:33 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكتشفون وسيلة استخدمها المصريون القدماء لبناء "خوفو"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تلوين كتب الرسم أصبح هواية محببة عند الكبار قبل الصغار تلوين كتب الرسم أصبح هواية محببة عند الكبار قبل الصغار



ارتدت فستانًا أزرق وناعمًا يصل إلى حدود الرّكبة

تألّق كيت ميدلتون أثناء زيارتها هيئة الإذاعة البريطانية

لندن ـ المغرب اليوم
تتألّق الأميرة كيت ميدلتون للمرة الثالثة بالفستان عينه الذي جعل إطلالتها في غاية التميّز والأناقة، فرغم أنها ارتدت هذا التصميم عام 2014 تظهر تواضعا وبساطة بإعادة اختيار هذا الفستان الأزرق والناعم، أثناء زيارتها إلى هيئة الإذاعة البريطانية لمناقشة خطة الهيئة في مكافحة أعمال التسلط على الإنترنت. اختارت كيت ميدلتون الفستان الأزرق الذي يصل إلى حدود الركبة بقصة أتت مريحة مع الكسرات العريضة التي تبرز بدءًا من حدود الخصر نزولا إلى الأسفل، مع تحديد الخصر بالباند الرفيع من القماش عينه، فانتقت كيت هذا الفستان الذي أتى بتوقيع إميليا ويكستيد واختارته مع القبعة الملكية الفاخرة والريش، إلى جانب الحذاء المخملي والزيتي ذات الكعب العالي، ليتم تنسيقه مع الكلتش العريض من القماش عينه. وارتدت كيت ميدلتون في إطلالة ثانية، الفستان عينه عام 2015 مع الإكسسوارات الناعمة والمنسدلة من الرقبة، إلى جانب الحذاء الأسود الكلاسيكي والكلتش الناعمة، لتعود وتكرّر هذه الإطلالة عينها

GMT 01:43 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تبرز طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
المغرب اليوم - جيجي حديد تبرز طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة

GMT 10:07 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا

GMT 00:51 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

عرض منزل العُطلة الخاص بالملك هنري الثامن للبيع
المغرب اليوم - عرض منزل العُطلة الخاص بالملك هنري الثامن للبيع

GMT 03:47 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

انتقادات للممثلة بيت ميدلر بسبب تغريدة مسيئة لميلانيا
المغرب اليوم - انتقادات للممثلة بيت ميدلر بسبب تغريدة مسيئة لميلانيا

GMT 01:00 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة أوَّل مذيع"يقرأ"نشرة الأخبار في تلفزيون"بي بي سي"
المغرب اليوم - وفاة أوَّل مذيع

GMT 06:21 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات
المغرب اليوم - مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات

GMT 08:10 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أهالي "أكادير" يعثرون على جثة رضع وسط القمامة

GMT 22:01 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

القوات الأمنية توقف "أم" عذبت طفلها بهدف الطلاق من زوجها

GMT 00:16 2015 السبت ,11 إبريل / نيسان

كيفية التخلص من الوبر الزائد في الوجه

GMT 21:51 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على مدوّن مغربي في صفرو يصف نفسه بـ"محارب للفساد"

GMT 17:14 2018 السبت ,30 حزيران / يونيو

دوسايي يستبعد البرتغال ويؤكد فرصة البرازيل

GMT 09:15 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تميز 50 شاطئ في العالم بالمناظر الطبيعية والمياه الزرقاء

GMT 06:13 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

وفاة الفنانة المغربية فاطمة الشيكر بعد صراع مع المرض

GMT 00:55 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

سعر الدرهم المغربي مقابل الدولار الأميركي الأحد
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib