محمد حرب يؤكد أنَّ الفيديو أرت فن انتقاد التليفزيون والمجتمع
آخر تحديث GMT 21:52:15
المغرب اليوم -

أوضح لـ"المغرب اليوم" أنَّ فلسطين الأولى بين الدول العربية

محمد حرب يؤكد أنَّ "الفيديو أرت" فن انتقاد التليفزيون والمجتمع

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - محمد حرب يؤكد أنَّ

محمد حرب
غزة – حنان شبات

أوضح الفنان التشكيلي الفلسطيني محمد حرب، أن "الفيديو أرت" فن جديد ظهر في السبعينات بدعوة من الفنانين لرؤية العالم بطريقة جديدة، ما دفع الفنان إلى تطوير أدواته من خلال استخدام أو تسخير التكنولوجيا لخدمة الفن؛ بدلًا من أن تكون أدوات الفنان فقط ريشة وخط اللون أصبحت هناك أدوات جديدة هي التكنولوجيا والكاميرا.

وأكد حرب في مقابلة مع "فلسطين اليوم"، أنَّ "الفيديو أرت يهدف إلى انتقاد المجتمع وانتقاد التلفزيون، موضحًا "هو فن عكس السينما والتلفزيون ويعد الفن الثاني بعد السينما، إلا أنَّه لا توجد له قوانين أو ضوابط مثل السينما".

وأضاف "الفنان يجد من خلال تجربته أنَّ الفيديو أرت يصل إلى الناس بطريقة أسهل وفي الوقت ذاته يتجنب أعباء الإنتاج التي تكلفها السينما، بمعنى أنَّ الفنان يستطيع استخدام أدوات بسيطة مثل كاميرا صغيرة أو مونتاج بسيط ومن دون إيقاع وصوت، ومن دون كل الأشياء التي يحاول المخرج أن يستخدمها في الأعمال السينمائية".

وأشار حرب إلى أنَّ فن "الفيديو أرت" يتناول الكثير من المواضيع الحساسة، ومعظمها مواضيع نقد، سواء كانت للتلفزيون أو للمجتمع، وأضاف "على سبيل المثال بدلًا من أن يعبر الفنان عنه كمثال الصراع الفلسطيني بين "حماس" و"فتح" بالتعبير عنها بالريشة واللون، التجأ إلى صورة بدلا منها؛ لأن المجتمع العربي اعتاد على استقبال الحدث بطريقة سهلة ولا يحتاج إلى تفسير فجاء هذا النوع من الفن لتسهيل وصول الأفكار بسهولة".

وشدَّد على أنَّ من مميزات "الفيديو أرت" للفنان سهولة انتشاره على الانترنت، مبرزًا أنَّ فنانين غزة اتجهوا إلى هذا النوع من الفنون بسبب أنهم يواجهون صعوبات في السفر والتنقل، مضيفًا أنَّه أصبح يحمل الأفلام عن طريق روابط ويرسلها إلى الخارج، وصار باستطاعته المشاركة في الكثير من المسابقات الدولية وإيصال صوته إلى العالم، بعكس اللوحة الفنية التي يلزم أن يحملها ويسافر بها".

وبيَّن حرب أنَّ هذا الفن ظهر في غزة بشكل متأخر بسبب الحصار، منوهًا إلى أنَّ الكثير من الفنانين المبدعين بـ"الفيديو أرت" تمكنوا من السفر إلى أوروبا وبالتحديد إلى فرنسا وأميركا وغيرها لاكتساب الخبرات المطلوبة.

وتابع "حالفني الحظ بأن أكون أحد هؤلاء الفنانين الذين أدخلوا "الفيديو أرت" إلى غزة وطوروا من مهاراته، وهذا أدى إلى انتشار بشكل سريع لا يوصف؛ لدرجة أنَّ "الفيديو أرت" الموجود في غزة أصبح ينافس الكثير من الدول العربية والأوروبية".

واستطرد " ما يثبت تطور الفيديو أرت في غزة هو حجم المشاركة في المهرجانات، حيث أنَّ مهرجان كولومبيا العام الماضي كانت الدولة العربية الوحيدة المشاركة بين 46 دولة هي فلسطين، وغزة بالتحديد من خلال الأفلام التي يتم إنتاجها عن معاناة القطاع وتصل العالم الخارجي".

وأبرز حرب أنَّ العقبات والصعوبات لا تقع على "الفيديو أرت" فقط في غزة، بل تصيب كل أنواع الإبداع، لافتًا إلى أنَّ أكبر عائق يواجه الفنان هو عدم قدرته على السفر بسبب الحصار المفروض على غزة.

وأشار إلى أنه من خلال تجربته والمشاركة في المهرجانات الدولية وجد أنَّ أكثر مكان من الممكن أن يبدع في الفنان هو قطاع غزة بسبب ما تشهده من معاناة وضغط شديد، موضحًا أنه عندما تتوفر للفنان كل وسائل الراحة لا يستطيع الفنان الإبداع.

واستدرك "أكبر تجربة هي آخر فترة التي قضيتها في قطر ولمدة 6 أشهر، لم أهتم بأن أرسم، وأن أفعل أي شيء؛ لأن هناك حياة مترفة؛ لكن طالما أنت في غزة فتكون مضطرًا؛ لأن تنتج وتعمل، خصوصًا لأن القهر والحصار هما اللذان يولدان الطاقة الإيجابية لدى الفنان".

واعتبر حرب فوزه بأكثر من عشر جوائز عالمية كان آخرها جائزة مهرجان كولومبيا الذي حصد فيه الجائزة الذهبية، العام الماضي، هو أكبر دليل على نجاح فن "الفيديو أرت" في قطاع غزة. 

وكشف عن أنّه تم ترشيح فيلمه الجديد لجائزة "روبرت بوش" في ألمانيا، مشيرًا إلى أنَّ فلسطين هي الدولة الوحيدة المشاركة في هذا المهرجان على مستوى الوطن العربي.

وشدّد حرب على أنَّ فنانين "الفيديو أرت" في غزة يعملون بالشراكة مع مؤسسة "آفاق" في بيروت التي تقدم لهم الدعم في كل عام  لتطوير المشهد الثقافي من خلال تنظيم الدورات والمهرجانات.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد حرب يؤكد أنَّ الفيديو أرت فن انتقاد التليفزيون والمجتمع محمد حرب يؤكد أنَّ الفيديو أرت فن انتقاد التليفزيون والمجتمع



GMT 03:01 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

"بيكتيون"طوَّرت "لغة" شبيهة بالكتابة الهيروغليفية المصرية

GMT 06:33 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكتشفون وسيلة استخدمها المصريون القدماء لبناء "خوفو"

GMT 01:12 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

7 ألسن في المغرب بسبب تركيبته السكانية الغنية بالتنوّع

GMT 01:35 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

فنانة تشكيلية ترسم أكثر مِن 200 لوحة فنيّة رائعة

GMT 03:44 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

قصائد الشاعر محمود درويش تُحلق مرسومة

GMT 03:23 2018 الجمعة ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تمثالٌ ساخرٌ لـ"ميري ريغيف" أمام المسرح الوطني

GMT 13:44 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

سندس القيسي تُصدِر كتابها الشعري "نافذة مُشتعلة"

GMT 01:49 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق الدورة الخامسة لمؤتمر المكتبات السنوي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد حرب يؤكد أنَّ الفيديو أرت فن انتقاد التليفزيون والمجتمع محمد حرب يؤكد أنَّ الفيديو أرت فن انتقاد التليفزيون والمجتمع



ارتدت بدلة سوداء تضمَّنت سروالًا حريريًّا واسعًا وقميصًا

تألّق كيندال جينر خلال "People's Choice Awards"

واشنطن ـ رولا عيسى
تألقت عارضة الأزياء كيندال جينر، في عرض أزياء فيكتوريا سيكريت للملابس الداخلية الذي تم تنظيمه الخميس الماضي، إلا أنها نجحت في استقطاب الأضواء من جديد في حفلة توزيع جوائز "People's Choice Awards" لعام 2018، التي أقيمت في مدينة سانتا مونيكا، في ولاية كاليفورنيا الأميركية الأحد. ووفقا إلى صحيفة "ديلي ميل" البريطانية فازت العارضة البالغة من العمر 23 عاما، بجائزة "أيقونة العام" وظهرت بإطلالة أنيقة إذ ارتدت بدلة سوداء تضمت سروالا حريريا واسعا وقميصا مصنوعا من الأورجانزا السوداء. وحرصت نساء عائلة كاردشيان على التقاط الصور معا في كواليس الحفلة، وهو ما يظهر حرصهن الشديد على الوجود معا، وهن عادة مصدرا للفت الأنظار وإثارة الجدل بكل إطلالة لإحداهن. وتخطط النجمة الأميركية لمشاركة أختها الشقيقة كيلي مشاريعها التجارية، كما تواصل المشاركة في حلقات تلفزيون الواقع "عائلة كارديشيان" مع شقيقاتها الأخريات كيم وكورتني وكلوي.
المغرب اليوم - تغيّر النظرة السائدة للأحجام في عروض الأزياء بعد ظهور البدينات

GMT 03:38 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تدخل قائمة أفضل 10 مُدن في العالم
المغرب اليوم - موسكو تدخل قائمة أفضل 10 مُدن في العالم

GMT 00:48 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات تُضيف الدفء لزوايا المنزل في شتاء 2018
المغرب اليوم - ديكورات تُضيف الدفء لزوايا المنزل في شتاء 2018

GMT 06:30 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ترودو يعلن أن المخابرات الكندية استمعت إلى "تسجيلات خاشقجي"
المغرب اليوم - ترودو يعلن أن المخابرات الكندية استمعت إلى

GMT 04:46 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

قناة "فوكس نيوز" تُوقف تغريداتها احتجاجًا على منصة "تويتر"
المغرب اليوم - قناة

GMT 06:11 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل طُرق في سانتا كروز للباحثين عن الانسجام
المغرب اليوم - أجمل طُرق في سانتا كروز للباحثين عن الانسجام

GMT 08:32 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 10 قِطع مِن السجاد المرسوم يُمكن شراؤها لفصل الخريف
المغرب اليوم - أفضل 10 قِطع مِن السجاد المرسوم يُمكن شراؤها لفصل الخريف

GMT 22:44 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

الجزائر ترفض المبادرة المغربية و تعلن شروطها لفتح الحدود

GMT 15:36 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تشييع جثمان الجنرال دوكور دارمي عبد الحق القادري

GMT 22:17 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

تنصيب هيئة رجال السلطة الجُدد في إقليم الصويرة

GMT 19:51 2018 الخميس ,14 حزيران / يونيو

راموس يؤكّد أن إصابة صلاح لم تسبب له أي معاناة

GMT 06:33 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

المحكمة تؤجل النظر في قضية ''الزفزافي'' ورفاقه للجمعة المقبل

GMT 22:41 2018 الثلاثاء ,27 آذار/ مارس

رونار يعرب عن رضاه أداء المنتخب المغربي
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib