خبراء يعلنون عن أدلة تُظهر استقرار سفينة نوح على جبل أرارات
آخر تحديث GMT 03:37:29
المغرب اليوم -

زعموا أنهم عثروا على عينات خشبية من هيكل يشبه التابوت

خبراء يعلنون عن أدلة تُظهر استقرار سفينة نوح على جبل أرارات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - خبراء يعلنون عن أدلة تُظهر استقرار سفينة نوح على جبل أرارات

سفينة نوح
لندن - سليم كرم

ينتظر الكثيرون العثور على سفينة نوح قريبًا، إذا ما تم تصديق مجموعة من المستكشفين، فالكتاب المقدس يدعى أن سفينة استقرت على "جبال أرارات" في تركيا بعد 150 يوما، وادعى مجموعة من المستكشفين المسيحيين الإنجيليين، في عام 2010، أنهم عثروا على آثار السفينة التوراتية على الجبل، لكن بحثهم رُفض على نطاق واسع من قبل خبراء قالوا إنه يفتقر إلى أدلة حقيقية، الآن مؤسسة "صياد السفينة" ومقرها ولاية كاليفورنيا يعتقد أن هناك أدلة جديدة على ان جبل أرارات هو المكان الذي هبطت فيه السفينة وسكانها – وتلقت الادعاءات الجديدة استقبالًا مماثلًا من المجتمع العلمي، وتجمع أكثر من 100 باحث من مختلف أنحاء العالم كجزء من ندوة دولية استمرت 3 أيام حول جبل أرارات وسفينة نوح في آغري في تركيا لمعرفة ما إذا كان بإمكانهم العثور على مكان الهبوط النهائي للسفينة.                 خبراء يعلنون عن أدلة تُظهر استقرار سفينة نوح على جبل أرارات

وقال البروفيسور راؤول إسبيرانت، من معهد أبحاث علوم الأرض، "غرضي هو زيارة المواقع حول الجبل للعثور على أدلة عن الأحداث الكارثية في الماضي"، ويرعى معهد أبحاث علوم الأرض من قبل الكنيسة السبتية اليوم، على موقعهم على الانترنت فإنه ينص على مهمتهم وهي "اكتشاف وتبادل فهم الطبيعة وعلاقتها مع الوحي الكتابي من الخالق الله"، وفي عام 2010، قامت مجموعة من المستكشفين الإنجيليين الصينيين والتركيين برحلة استكشافية لاستكشاف المنطقة والعثور على بقايا السفينة، بعد بضعة أسابيع، زعموا أنهم عثروا على عينات خشبية من هيكل يشبه التابوت 4000 متر (13،000 قدم) فوق الجبل، هذا الجبل هو أعلى قمة في تركيا، أكثر من 5,100 متر (16,500 قدم) طولًا.

وادعى الفريق أنهم نفذوا التأريخ الكربوني على الخشب، والتي أثبتت أنه يبلغ من العمر 4800 سنة، أي الوقت الذي قيل إن السفينة كانت تطفو، البروفيسور إسبيرانت مقتنع بأن هذا صحيح ويتطلب المزيد من "العمل العلمي الجاد والصارم" في المنطقة، وقد حث على الاستثمار الدولي لإجراء تحقيق كامل، وقال البروفيسور إسبيرانت: "ستنشر نتائج استنتاجاتي في الكتب والمنشورات والمجلات، ولكن في هذه المرحلة من السابق لأوانه معرفة ما سنجده، بمجرد معرفة المجتمع العلمي عن وجود سفينة نوح في جبل أرارات، يمكننا أن نجعلها متاحة لعامة الناس"، في الكتاب المقدس، الله يأمر نوح لبناء سفينة واسعة، ليكون قادر على إنقاذ نفسه، وعائلته وعينة من جميع الحيوانات في العالم، وتعهد بإرسال فيضان كبير للتطهير، اعتبر نوح الرجل الصالح الوحيد الذي يستحق الحماية، ثم الله يأمره ببناء سفينة واسعة، وفقا للكتاب المقدس، عندما أكمل نوح مهمته، وقد أرسل الله 'اثنين من كل نوع' من الحيوان إلى السفينة، وارتفعت مياه الفيضانات حتى تم تغطية جميع الجبال وتم تدمير الحياة (باستثناء الأسماك).               خبراء يعلنون عن أدلة تُظهر استقرار سفينة نوح على جبل أرارات

وقال الدكتور أوكتاي بيلي من جامعة اسطنبول، إنّ "سفينة نوح، والفيضان ليست أسطورة بل حادثة حقيقية مذكورة في جميع الكتب المقدسة"، ومع ذلك، يقول الدكتور أندرو سنلينغ حامل دكتوراه من جامعة سيدني إنّ جبل أرارات لا يمكن أن يكون موقع السفينة لأن الجبل لم يتشكل حتى بعد انحسار مياه الفيضانات، وعلى الرغم من اعتباره حدثا تاريخيا، فإن معظم العلماء وعلماء الآثار لا يؤمنون بالتفسير الحرفي لقصة السفينة، وقال مايك بيت، عالم الآثار البريطاني، بعد ادعاءاته الأولية في عام 2010، إن المستكشفين الإنجيليين لم يقدموا بعد أدلة دامغة،  مختتمًا أنّه "إذا كان هناك الفيضانات قادرة على رفع سفينة ضخمة على بعد 2.5 ميل "4 كيلومترات" أعلى جانبي الجبل قبل 4800 عام، فأعتقد أنه سيكون هناك أدلة جيولوجية كبيرة لهذا الفيضانات في جميع أنحاء العالم، ولكنه لا يوجد أدلة".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء يعلنون عن أدلة تُظهر استقرار سفينة نوح على جبل أرارات خبراء يعلنون عن أدلة تُظهر استقرار سفينة نوح على جبل أرارات



موديلات فساتين للرشيقات مستوحاة من إطلالات نانسي عجرم

بيروت - المغرب اليوم

GMT 13:07 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تعرف على أحدث صيحات الأزياء لموضة ربيع 2021
المغرب اليوم - تعرف على أحدث صيحات الأزياء لموضة ربيع 2021

GMT 10:58 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

رحالة يعثر على "شجرة الحياة" في بحيرة أسترالية
المغرب اليوم - رحالة يعثر على

GMT 00:56 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء
المغرب اليوم - وفاة المذيع السعودي فهد الحمود بعد مسيرة حافلة بالعطاء

GMT 07:02 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب
المغرب اليوم - نانسي بيلوسي تظهر بفستان أسود طويل في جلستي عزل ترامب

GMT 03:54 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

منتزه "جبل حفيت الصحراوي" تجربة سياحية لعشاق المغامرة
المغرب اليوم - منتزه

GMT 06:22 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

يوميات "كورونا" تُهيمن على "أفضل صور 2020" في مصر
المغرب اليوم - يوميات

GMT 20:53 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

وفاة الأمير خالد بن عبدالله بن عبدالرحمن آل سعود

GMT 22:43 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

مفاجأة بشأن هوية "رجل الفراء" الذي اقتحم الكونغرس

GMT 08:03 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

أحدث موديلات فساتين مطبعة بالورود موضة ربيع 2021

GMT 23:03 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

إندونيسيا تفرج عن رجل دين متشدد على صلة بتفجيرات بالي

GMT 05:22 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

كيت ميدلتون تصبح "أميرة الأطفال" في عيد ميلادها

GMT 02:56 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

تعرف على السيارات التي ظهرت في آخر إطلالة لياسمين صبري

GMT 05:56 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

تعرف على السن المناسب لتعليم الطفل لغة جديدة

GMT 11:24 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

الشريك المناسب للمرأة العذراء وفق الأبراج

GMT 23:19 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عبير صبري تنتقد تداول تعليقاتها عن الحجاب بشكل خاطيء

GMT 23:28 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

جو رعد يكشف عن تلقيه اللقاح الخاص بفيروس كورونا

GMT 11:03 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

بالميراس يضرب موعدًا مع جريميو في نهائي كأس البرازيل

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 03:44 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

التلقيح ضد "كورونا" سينطلق الأسبوع المقبل في المغرب

GMT 17:53 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

أبرز الأحداث اليوميّة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib