إيران تستضيف أعمال الفن العربي الحديث في متاحفها
آخر تحديث GMT 01:30:41
المغرب اليوم -

على الرغم من احتدام الخلافات السياسية

إيران تستضيف أعمال الفن العربي الحديث في متاحفها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إيران تستضيف أعمال الفن العربي الحديث في متاحفها

متحف طهران للفن المعاصر
طهران ـ مهدي موسوي

يستضيف "متحف طهران للفن المعاصر" معرضًا للفن العربي الحديث لبلدان كالمملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة، حيث يرسخ هذا المعرض الرابط الثقافي الإقليمي المتأصل بين تلك البلدان على الرغم من التوترات المتأججة بين إيران والدول العربية المجاورة. 

ويضم متحف طهران للفن المعاصر بين جنباته مجموعة من أروع الأعمال الفنية الغربية الحديثة التي لا توجد في أي مكان خارج أوروبا والولايات المتحدة، حيث يضم أعمالًا لفنانين كجاكسون بولوك، فرانسيس بيكون واندي وارهول. ويعرض هذا المعرض حوالي 40 قطعة فنية لفنانين عرب بارزين جنبًا الى جنب مع 40 أخرى لفنانين إيرانيين.

إيران تستضيف أعمال الفن العربي الحديث في متاحفها
وشهد هذا العام معدلات منخفضة في توتر العلاقات بين البلدان العربية المؤثرة ودولة إيران الفارسية بما في ذلك العداء الشديد بين الرياض وطهران على خلفية الصراعات الإقليمية بالإضافة إلى تنفيذ السعودية حكم الإعدام في حق رجل الدين الشيعي "نمر النمر", مما دفع الإيرانيين إلى مهاجمة السفارة السعودية في طهران.

ويقول محسن نفريستي أحد مسؤولي "متحف طهران للفن المعاصر": " يعزز هذا المعرض الروابط الثقافية بيننا وبين دول العالم بغض النظر عن الأوضاع السياسية. ففي خضم العقوبات التي كانت مفروضة على إيران استضافت طهران العديد من الأعمال الفنية من أجزاء مختلفة من العالم.

ويوضح كريم سلطان مدير مؤسسة بارجيل للفنون ومقرها في الشارقة والتي ترعي هذا المعرض المقام في طهران في تصريح له إلى صحيفة الغارديان أن الفن له عامل القوة التغلب على الأمور السياسية, وأكد أن بلاده تهدف إلى خلق حوار الثقافات وفتح سبل الحوار حول الفن, فهذا المعرض يقام في إيران بغض النظر عن الوضع السياسي وهذا يرجع إلى أهمية الفن في تقارب الشعوب.

ويضيف سلطان أن هناك العديد من المعارض المقامة في دولة الإمارات وخاصة دبي حيث عرضت أعمال فنية لفنانين إيرانيين, فكل المعارض المقامة هي نتاج حوار ثقافي قديم عقد لهذا الغرض, ولهذا يعتبر المعرض المقام حاليًا في طهران دافعًا لمواصلة هذا الحوار في تلك المدينة العريقة والهامة في المنطقة.

وتأسس "متحف طهران للفن المعاصر" قبيل الثروة الإسلامية عام 1979 تحت إشراف  فرح بهلوي ملكة إيران السابقة التي خبت مقتنياتها الثمينة والمقدرة بنحو 2.5 مليار دولار قبل أن تجتاح الثورة البلاد, حيث تضم ثروتها "جدارية بولوك على الأرضية الحمراء الهندية" التي تعتبر من أهم أعماله الفنية والمقدرة بنحو 250 مليون دولار, فضلًا عن قطع فنيه لبيكاسو وفان جوخ، مونيه، بيسارو، رينوار، غوغان وتولوز لوتريك ، ديغا، ويسلر ومارسيل دوشامب.

وفي عام 2012 بدا المتحف بعرض 100 عمل فني لأول عرض له حيث خرجت هذه الأعمال إلى العرض من قبو المتحف, فضم المعرض أعمال وارهول، ديفيد هوكني، روي ليختنشتاين وغيرها. وتعلق " شيفا بلغاني" باحثة في الفن المستقل في الولايات المتحدة أن المعرض يمثل لحظة تاريخية من تبادل الثقافات ومن ثم يمنح الزائرين فرصة مميزة لكي يستمتعوا بأفضل الأعمال الفنية العربية.

ومن بين الأعمال المقدمة بعرض الفن العربي الحديث هي لوحة "ملحمة الشهيد" للفنان العراقي كاظم حيدر وهي لوح رائعة لعشر خيول تناجي العدم, وأيضا لوحة "جمود الأرض" للفنانة السعودية مونيرة الموصلى, وفنانين آخرين ممثلين في هذا المعرض كعبدالله المحرقي من البحرين وعاصم أبو شقرة من فلسطين، الرفاعة الناصري من العراق وسيف وانلي من مصر.

كما يعتزم "متحف طهران للفن المعاصر" في المستقبل القريب أن يعير بعضًا من كنوزه إلى المتاحف والمعارض الموجودة في برلين وروما. فبعض الأعمال الفنية كان مقرر لها أن تقدم في برلين في وقت سابق من هذا العام لكن استقالة وزير الثقافة الإيراني الذي تنحي إثر ضغوط من المتشددين هي من أجلت هذه الاستعارة. 

وتوجد تخوفات من مصير الكنوز المخفية الموجودة في إيران. فقد أعرب العديد من الفنانين ومن بينهم الرسام الشهير أيدين إغداشلو عن قلقه من الشروط التي بموجبها تحفظ اللوحات الفنية في المتحف, بينما تأفف ليلى جولستان وهو صاحب معرض مرموق من الهالة السرية التي تحيط بالأعمال الفنية في إيران، مع العلم أن بعض الأعمال الفنية مكدسة في قبو المتحف في طهران يغشاها الغبار، ولم تقدم إلى العرض مسبقًا, ولكن الرقم الدقيق لعدد الأعمال هذه غير معروف.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيران تستضيف أعمال الفن العربي الحديث في متاحفها إيران تستضيف أعمال الفن العربي الحديث في متاحفها



GMT 06:22 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

تعرف على لغز اللوحة التي "يعشقها" اللصوص

GMT 10:05 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

أصغر شاعرة في تاريخ أميركا تحتفي بتنصيب بايدن

GMT 21:51 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

نابولي تستعيد لوحة "سالفاتور موندي" المسروقة

GMT 04:32 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

افتتاح معبد "إيزيس" في مصر بعد 150 عامًا من اكتشافه

GMT 10:02 2021 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

"المدينة الضائعة" لحظات انفجار بيروت في مجسم فني

GMT 10:57 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

المعارض الفنية الدولية تخطط بحذر لموسم 2021

سيرين عبد النور بإطلالة جمالية ملفتة في أحدث ظهور لها

الرباط _المغرب اليوم

GMT 06:45 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

المغرب أفضل وجهة لسياح إسبانيا خارج قارة أوروبا
المغرب اليوم - المغرب أفضل وجهة لسياح إسبانيا خارج قارة أوروبا

GMT 06:52 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

المغرب يسعى لاقتناء صواريخ "باتريوت" الأمريكية
المغرب اليوم - المغرب يسعى لاقتناء صواريخ

GMT 11:01 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"
المغرب اليوم - مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة
المغرب اليوم - أجمل الطرق لتنسيق موضة القميص الكلاسيكية بأساليب ملفتة 2021

GMT 09:14 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

كهوف جبل "شدا" تتحول لمساكن تجذب السياح جنوب السعودية
المغرب اليوم - كهوف جبل

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 19:56 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يستعد بالقوة الضاربة لمواجهة إلتشي في "الليغا"

GMT 17:43 2021 الجمعة ,08 كانون الثاني / يناير

مانشستر سيتي يعلن عن 3 إصابات جديدة بفيروس كورونا

GMT 17:27 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الايام الأولى من الشهر

GMT 17:54 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib