الكاتبة أمينة المريني تدعو إلى الاحتكام بالمنطق في صياغة الشعر
آخر تحديث GMT 21:24:29
المغرب اليوم -

أوضحت لـ"المغرب اليوم" أن الوضع الثقافي غير معقول

الكاتبة أمينة المريني تدعو إلى الاحتكام بالمنطق في صياغة الشعر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الكاتبة أمينة المريني تدعو إلى الاحتكام بالمنطق في صياغة الشعر

الكاتبة والشاعرة المغربية أمينة المريني
الرباط ـ عمار الشيخي

اعتبرت الكاتبة والشاعرة المغربية أمينة المريني، أن الوضع الثقافي لا يمكن عزله عن السياق العام،  فهو جزء لا يتجزأ من النسيج المعيشي، وكشفت المريني في مقابلة مع "المغرب اليوم"، "لو احتكمنا إلى المنطق، سنلاحظ لدى أي أمة من الأمم، أوضاعًا تتفاوت ايجابياتها وسلبياتها، ليس الوضع ملاكًا ولا شيطانًا، ولكنه محكوم بالإرادات والنوايا التي تدبره، فقوة الوضع أو ضعف جودته، أو رداءته، كل ذلك متعلق في مدى القدرة على التدبير أو عدمها"، وأوضحت المريني، أن "المشهد الشعري، له قيمته النوعية والجمالية مع تعايش حساسيات وأيديولوجيات وأشكال فنية مختلفة، فقد اختفى تقريبًا ذلك الصراع الذي كان قائما بين الأشكال نهاية القرن الماضي، ولعل توجه المجتمعات نحو إقرار مبدأ الحرية والديموقراطية، هو الذي أفسح المجال لهذا التعايش الشعري".
 
وأضافت المريني في مقابلة مع "المغرب اليوم" ، "على الأقل، بدأنا نسمع أن الشعرية تتحقق باللغة، والصورة التي تنضح  بالجدية، وأنها أبعد عن أن تكون مجرد أوعية شكلية"، الكاتبة والشاعرة المغربية، قالت أيضًا، "دعني أؤكد أن الحديث عن شعر الشباب والقبول بهذا المصطلح، قد يكون حديثًا على تجارب جديدة ولدت  ناضجة، فالتحقيب جنى كثيرًا على المشهد.. ومن  ذلك الحديث عن الشعر السبعيني مثلاً..، أفضل ألا نعود في الألفية الثالثة، إلى أجواء التحكيم في الأسواق الأدبية العربية، ولهذا فأنا أفضل الالتفات إلى الشعرية  الخلاقة دون ربطها بالأجيال، لدينا شعراء شباب كبار بالمقياس الجمالي"، وتفضل المريني الحديث عن الشعر بعيدًا عن التحقيب وقالت، "كثير من الشعراء الشباب وجدوا كبارًا بتجارب ناضجة، والحديث عن الأجيال تسبب في تهميش كثير من الأصوات الجادة، وحصر الحديث في الرواد دون الالتفات إلى تجارب جديدة رائدة، فالاسم الكبير مثلاً يجب ما بعده من الأسماء، وهي ظاهرة لا تليق بالمشهد الشعري، وتكرس الإحباط والإقصاء، وقد تتسبب في خسارة جمالية كبرى".

وضمن حديثها الثقافي مع "المغرب اليوم"، تؤكد المريني أنها "دائمًا ضد أن ينعكس الثقافي على السياسي ويتعلق به، لأن الأيدولوجية إذا دخلت أمرًا أفسدته، فكيف بالشعر الذي هو قول الحقيقة، في صورة جمالية مع السياسة، التي هي قول غير الحقيقة في صورة مزخرفة؟ بإمكان العاملين في الحقل الثقافي أن يسلموا الثقافة من السياسة، إذا حضرت النوايا الطيبة والمصداقية".

وأوضحت عضو اتحاد كتاب المغرب، أن "المثقف يصنع  جمهوره أولاً، يصنعه بالمصداقية والنزاهة والجودة، والبعد عن الاستغلال والجشع، وأمور أخرى أصبح المغاربة يعرفونها  تماما، فالإنسان المغربي واع بالوضع، ولا يجوز استغفاله، ويعرف الثقافة الهادفة من دونها، لكن للأسف حين تمنح أنشطة الملايين، وتحرم أخرى، فهذا يعني أن هناك خلل ما، وحين نصحح أنفسنا ونعود إلى رشدنا ونقضي على الانتهازية والمحسوبية والشللية المزيفة ، سيعود إلينا الجمهور".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكاتبة أمينة المريني تدعو إلى الاحتكام بالمنطق في صياغة الشعر الكاتبة أمينة المريني تدعو إلى الاحتكام بالمنطق في صياغة الشعر



GMT 03:10 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكّد أن"الحول"سر عبقرية ليوناردو دا فنشي

GMT 02:05 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

دبي تحتضن أكبر معرض للكتاب في العالم

GMT 03:26 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

علماء يكتشفون سفينة تابعة للفايكينغ مدفونة في النرويج

GMT 03:11 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تغريم فتاتين لدفعهما الفنانة"لورد" إلى مقاطعة الغناء

GMT 01:59 2018 الأحد ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"بومبي" يواصل الكشف عن كنوزه المغمورة تحت الرماد

GMT 00:55 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

قصة كاتب تنبَّأ بموجات الهجرة إلى أوروبا قبل 19عامًا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكاتبة أمينة المريني تدعو إلى الاحتكام بالمنطق في صياغة الشعر الكاتبة أمينة المريني تدعو إلى الاحتكام بالمنطق في صياغة الشعر



أضافت النجمة الشهيرة مكياجًا مُستوحى مِن الستينات

كيم كارداشيان أنيقة خلال صورها عبر "إنستغرام"

واشنطن ـ رولا عيسى
نشرت ممثلة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، مجموعة من الصور الجريئة لها عبر صفحتها الشخصية على "إنستغرام"، الجمعة. ظهرت كارداشيان ذات الـ37 عاما، في إحدى الصور التي التقطها لمصور ديفيد لاشابيلي، وهي تضع يديها على صدرها وسط خلفية زرقاء تعبر عن الفضاء الخارجي. ونشرت كيم، التي كان شعرها ينسدل على كتفيها ومصفف بموجات متعرجة بواسطة كريس أبلتون مع المكياج الصاخب من قبل سام فيسر، الصور مع متابعيها الذي يصل عددهم لـ119 مليون شخص من جميع أنحاء العالم. وروّجت   نجمة تلفزيون الواقع، التي ستبلغ الثامنة والثلاثين من عمرها، الأحد، مجموعة أزياء فلاشينغ لايتس، والخاصة بخط الأزياء التي أطلقته مؤخرا. وظهرت كيم في إحدى الصورة بصحبة رجل أمام مرآة، بينما ارتدت هي مايو لامع، وظهرت في صور لاحقة معه ممسكة بحمامة بيضاء في يده وتشير كاردشيان بيدها إلى السماء. وأضافت النجمة الشهيرة مكياجا مستوحى من الستينات مع ظلال العيون الزرقاء وأحمر الخدود

GMT 09:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

Allbirds"" تبهر الجميع بأحذية خالية من البتروكيماويات
المغرب اليوم - Allbirds

GMT 02:17 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تطوير حديقة الأزبكية بهدف إحياء طابعها التاريخي
المغرب اليوم - تطوير حديقة الأزبكية بهدف إحياء طابعها التاريخي

GMT 08:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إيمي إكستون تكشّف تفاصيل تصميم الديكور الداخلي لمنزلها
المغرب اليوم - إيمي إكستون تكشّف تفاصيل تصميم الديكور الداخلي لمنزلها

GMT 04:19 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين"جنون"
المغرب اليوم - ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين

GMT 09:30 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

كارولين ماكول تُطالب بدعم شبكة "ITV" لنشر أخبار دقيقة
المغرب اليوم - كارولين ماكول تُطالب بدعم شبكة

GMT 09:00 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

الشرقية الغربية تجتمع في مجوهرات أوهانيس بوغوسيان
المغرب اليوم - الشرقية الغربية تجتمع في مجوهرات أوهانيس بوغوسيان

GMT 02:33 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أهم المعالم السياحية المميزة في مدينة هونغ كونغ
المغرب اليوم - أهم المعالم السياحية المميزة في مدينة هونغ كونغ

GMT 10:41 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر مكتبات ألمانيا التي تُضفي البهجة على وجوه القراء
المغرب اليوم - أشهر مكتبات ألمانيا التي تُضفي البهجة على وجوه القراء

GMT 04:31 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد أن طول أصابع اليد يكشف عن ميولك الجنسية

GMT 05:16 2018 الجمعة ,16 شباط / فبراير

"الغاز" يقتل شاب وعشيقته ليلة "عيد الحب" في فاس

GMT 14:48 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

نمر يغدر برجل ويحاول التهام يده في حديقة حيوان صينية

GMT 00:13 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

هل نقص النوم يقلل القدرة على التحصيل العلمي ؟

GMT 12:05 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

شركة يابانية تنشئ خلية شمسية ذات كفاءة قياسية تبلغ 26%

GMT 03:56 2017 الأربعاء ,25 تشرين الأول / أكتوبر

أكاديميون كبار يحذرون أن جامعة مانشستر في خطر
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib