الحياة الثقافية في روسيا تستعيد نشاطها كمريض يخرج من غيبوبة
آخر تحديث GMT 03:04:46
المغرب اليوم -

يتجدد اللقاء بين الجماهير والممثلين المسرحيين في الموسم الخريفي

الحياة الثقافية في روسيا تستعيد نشاطها كمريض يخرج من "غيبوبة"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحياة الثقافية في روسيا تستعيد نشاطها كمريض يخرج من

الحياة الثقافية في روسيا تستعيد نشاطها
موسكو ـ المغرب اليوم

بدأت «الحياة الثقافية» في روسيا تستعيد نشاطها، لكن على مهل. وحالها حال معظم مجالات حياتنا، تبدو مثل مريض بدأ يخرج من «غيبوبة»، ليجد نفسه في عالم جديد، يفرض عليه الالتزام بكثير من القواعد غير المألوفة له سابقاً، حتى يتمكن من البقاء والاستمرار. وبعد «عزلة كورونا» التي فرضت تجميد جميع النشاطات والفعاليات الفنية والثقافية طوال شهرين ونصف الشهر، سمحت وزارة الثقافة الروسية باستئناف جزء من النشاط على خشبات المسارح، لكنها أرجأت موعد بدء العروض، وتجدد اللقاء بين «الجماهير» والممثلين المسرحيين حتى الموسم المسرحي الخريفي، في بداية سبتمبر (أيلول) المقبل. هذا بينما سمحت للمتاحف باستئناف عملها لكن شريطة الالتزام بقواعد «السلامة الصحية». ولم يحسم الأمر بعد بالنسبة لاستئناف العروض على الشاشات في دور السينما.

وبعد أن تسببت المخاوف من تفشي كورونا بإلغاء 11 ألف عرض مسرحي في مدينة موسكو وحدها، وحرمان أكثر من 6 ملايين مواطن من مشاهدة تلك العروض، عادت المسارح الروسية لاستئناف «البروفات» فقط، ابتداء من 9 يونيو (حزيران) الحالي، لكن على أن تلتزم بجملة شروط حددتها وزارة الثقافية في نص قراراها بهذا الصدد، واشتملت على عدم الاختلاط بين الممثلين المشاركين في بروفات لعروض مسرحية مختلفة، أي أن يقتصر الاتصال على الممثلين داخل الفرقة المسرحية الواحدة فقط. كما طالبت الوزارة المسارح بوضع «خريطة» مسارات للتنقل داخل أروقة المسرح، للحد من إمكانية «تقاطع» الدروب بين المجموعات الفنية المختلفة أثناء التدريبات.

مسرح «غوركي»، المعروف باسم مسرح موسكو الفني الأكاديمي، والذي يُعد واحدا من أشهر المسارح الروسية، أعلن عن استئناف «البروفات» على 4 عروض مسرحية في آن واحد، كان من المقرر عرضها خلال الموسم الربيعي، لكن تم تأجيلها بسبب «قيود كورونا» التي اشتملت على توقف العروض والتدريبات، والتزام «الحجر المنزلي». ومع الإلغاء التدريجي لتلك القيود، عادت الفرق المسرحية إلى المرحلة النهائية من البروفات على تلك العروض، ضمن الاستعدادات لافتتاح الأبواب مع بداية الموسم المسرحي الخريفي، والذي يبدأ عادة في شهر سبتمبر من كل عام. هذا ما قاله إدوارد بوياكوف، المدير الفني للمسرح الأكاديمي، والذي أشار إلى أن العمل يجري حاليا «مع بعض القيود»، لكنه أكد في الوقت ذاته أن «أهم ما في الأمر أننا عدنا إلى العمل في المسرح بعد أشهر من العزلة. الجميع سعداء باللقاء مجددا، ولدينا خطط كبيرة».

وبينما تفضل السلطات التريث في استئناف عمل المسارح، لأنّها تشكل نقطة تجمع لأعداد كبيرة من المواطنين في آن واحد، فقد رأت في الوقت ذاته السماح للمتاحف بفتح أبوابها مجددا أمام الزوار. وهو ما بدأ عمليا مطلع الأسبوع الحالي، لكن ضمن قواعد جديدة تمليها مرحلة «ما بعد عزلة كورونا»، لا سيما مع بقاء المخاوف من تفشي هذا الفيروس مجدداً. وبموجب تلك القواعد يجب على الزوار والعاملين في المتاحف الالتزام بـ«نظام الكمامات» وارتداء قفازات واقية على اليدين، ورسم مخطط «تباعد اجتماعي» على أرضية المتحف، يحدد المسافة التي يفترض أن تفصل بين زائر وآخر. ضمن هذه الظروف بدأت المتاحف الكبرى في العاصمة الروسية عملها، فضلا عن متاحف أخرى تتمتع بشهرة عالمية، بينها متحف «ياسنايا بوليانا» في مقاطعة «تولا»، أو متحف عزبة الروائي الروسي - العالمي ليف تولستوي. وسمحت إدارة المتحف للزوار بالتنقل بين المباني داخل أرض العزية، وداخل كل واحد منها، لكن شرط الالتزام بقواعد السلامة الصحية، وللحد من «تواصل زائد»، اعتمدت نظام «الدليل السياحي الصوتي» عوضا عن الدليل السياحي الذي يرافق الزوار خلال جولاتهم.

قد يهمك ايضا:

جامعات سعودية تدرّس الموسيقى بشكل رسمي لأول مرة

مسرحيات افتراضية مصرية من قصص الروسي أنطون تشيخوف على الانترنت

   
almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحياة الثقافية في روسيا تستعيد نشاطها كمريض يخرج من غيبوبة الحياة الثقافية في روسيا تستعيد نشاطها كمريض يخرج من غيبوبة



GMT 05:05 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

بيع عملة ذهبية نادرة مقابل 9.36 ملايين دولار

GMT 06:22 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

تعرف على لغز اللوحة التي "يعشقها" اللصوص

GMT 10:05 2021 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

أصغر شاعرة في تاريخ أميركا تحتفي بتنصيب بايدن

GMT 21:51 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

نابولي تستعيد لوحة "سالفاتور موندي" المسروقة

سيرين عبد النور بإطلالة جمالية ملفتة في أحدث ظهور لها

الرباط _المغرب اليوم

GMT 05:20 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021
المغرب اليوم - أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021

GMT 06:15 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"متحف الغموض" في دبي تجربة سياحية شيقة لعشاق الألغاز
المغرب اليوم -

GMT 06:10 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها
المغرب اليوم - ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها

GMT 00:06 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي
المغرب اليوم - مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي

GMT 04:51 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"تغريدة غريبة" لمايك بومبيو تثير المزيد من التكهنات
المغرب اليوم -

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 18:50 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 08:29 2017 الأربعاء ,25 تشرين الأول / أكتوبر

الطقس و الحالة الجوية في بن سليمان

GMT 20:30 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الأرائك في غرف النوم تنمحها لمسة عصريّة أنيقة

GMT 18:14 2016 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

هدايا غريبة ستنال إعجابه في عيد الحب

GMT 17:16 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تكبير الأرداف من دون عملية

GMT 04:01 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

"DesignSixtyNine" أفضل مدونة للتصميم الداخلي في 2017

GMT 00:49 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

اختراع تركيبة دوائية تذيب الدهون المتراكمة في الشرايين
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib