دراسة تكشف تأثير الولادة القيصرية على مناعة الأطفال
آخر تحديث GMT 09:46:31
المغرب اليوم -

لديهم مكروبات بما فيها البكتيريا المزودة بالتهابات المستشفيات

دراسة تكشف تأثير الولادة القيصرية على مناعة الأطفال

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة تكشف تأثير الولادة القيصرية على مناعة الأطفال

الولادة القيصرية
لندن - المغرب اليوم

خلصت دراسة بريطانية إلى أن الأطفال المولودين بواسطة العمليات القيصرية، يفتقدون الحماية الطبيعية ضد الجراثيم الخارقة.

ويقوم الأطفال المولودين بشكل طبيعي، عند الولادة، بالتقاط المكروبات الخاص بأمهاتهم، وهي بكتيريا الأمعاء الجيدة التي تساعد في مكافحة العدوى.

أقرا ايضا:

العمليات القيصرية لا تمنع الولادة الطبيعية اللاحقة​

لكن الأطفال الذين يولدون بعمليات قيصرية لديهم مكروبات مختلفة تماما بما فيها البكتيريا المزودة بالتهابات المستشفيات.

ويقول العلماء إن دراستهم قد تساعد في تفسير ارتفاع بعض الأمراض المرتبطة بالمناعة لدى الأطفال المولودين قيصريا، بما في ذلك الحساسية والسكري من النوع الأول.

وأجريت الدراسة التي استمرت سبع سنوات من قبل معهد Wellcome Sanger في لندن، وكلية جامعة لندن وجامعة برمنغهام، وحللوا خلالها 1679عينة براز من الأطفال والأمهات.

ووجد العلماء أن المكروبات لدى الأطفال المولودين بشكل طبيعي ليست متأتية من البكتيريا المهبلية للأم، كما كان يعتقد سابقا، ولكن من الأمعاء، حيث يفترض أنهم يلتقطونها في لحظة الولادة.

ويوضح الدكتور نايجل فيلد، من جامعة كاليفورنيا في لندن، أن الأطفال في الرحم، يكونون معقمين، ولكن بمجرد تعرضهم للعالم الخارجي، يتعرضون للبكتيريا التي سرعان ما تستوطن في الأمعاء، وفي الفترة ما بين 6 إلى 9 أشهر، تتلاشى الاختلافات بين الأطفال المولودين طبيعيا والمولودين قيصريا.

وبحسب نتائج الدراسة، يعود ذلك إلى التعرض الأولي للبكتيريا في لحظة الولادة إذ يمكن أن يكون "منظما للجهاز المناعي"، وتحديد مدى الحساسية تجاه سلالات البكتيريا وحاجتها إلى استجابة منه.

قد يهمك ايضا:

منظمة الصحة العالمية قلقة من تزايد نسبة العمليات القيصرية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف تأثير الولادة القيصرية على مناعة الأطفال دراسة تكشف تأثير الولادة القيصرية على مناعة الأطفال



GMT 03:07 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

هندية تلد في الـ75 عامًا وتسابق على لقب "أكبر أم في العالم"

GMT 03:11 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أن تناول المكسرات يُساهم في الحد من السمنة

GMT 03:03 2019 الخميس ,03 تشرين الأول / أكتوبر

أطعمة تجعلك يقظًا طوال اليوم وتحافظ على مستويات السكر

GMT 06:23 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف مكان اختباء فيروس "الإيدز" في الجسم

اقتصر على حوالي 150 من أفراد العائلة والأصدقاء

سيينا ميلر تخطف الأضواء في حفل زفاف جنيفير لورانس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 04:03 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

صيحات أساسية من عرض "فندي" لخزانتك
المغرب اليوم - صيحات أساسية من عرض

GMT 04:19 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إنجلترا الثانية كأفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2020
المغرب اليوم - إنجلترا الثانية كأفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2020

GMT 05:37 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

نواب أمريكيون يطالبون "تويتر" بحجب حسابات على صلة بـ "حماس"
المغرب اليوم - نواب أمريكيون يطالبون

GMT 13:31 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

حكيم زياش يُعلِّق على أنباء انتقاله إلى ريال مدريد

GMT 19:53 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

نيمار يدخل نادي المئة مع البرازيل ويقترب خطوة من كافو

GMT 21:10 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

روجر فيدرير يتأهل إلى ربع نهائي بطولة شنغهاي للتنس

GMT 00:32 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

إنتر ميلان يسعى إلى ضم توماس مولر من بايرن ميونخ الألماني

GMT 23:32 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

قبرص تقلب الطاولة على كازاخستان في تصفيات يورو 2020

GMT 23:18 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

إيران "تسحق" كمبوديا بنتيجة تاريخية في تصفيات مونديال 2022

GMT 00:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

إدينسون كافاني يُعلن رفض فكرة مغادرة أوروبا

GMT 16:40 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

عاصفة إقالات المدربين تضرب أندية دوري أوروبا

GMT 16:37 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

أستراليا تسحق نيبال 5 – 0 في تصفيات كأس العالم 2022

GMT 14:17 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

نقطه ضعفك سر نجاحك
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib