خبير يُحذِّر مِن تأثير الجريب فروت على الدواء
آخر تحديث GMT 09:39:11
المغرب اليوم -

يحتوي على مركب يتداخل مع إنزيم في الأمعاء الدقيقة

خبير يُحذِّر مِن تأثير "الجريب فروت" على الدواء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - خبير يُحذِّر مِن تأثير

الجريب فروت
لندن ـ كاتيا حداد

يُحذّر بعض إرشادات سلامة الدواء قبل تناوله من "عدم تناول هذا الدواء مع عصير الجريب فروت"، وفسَّرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية السبب إلى أن "الجريب فروت" قادر على التأثير على عدد كبير يصل إلى 53، من الأدوية التي تتناولها فيفقدها مفعولها، ويجب توخّي الحذر بعدم تناولها مع العصير الحمضي.

وأوضحت الصحيفة أن "الجريب فروت" يحتوي على مركب يتداخل مع إنزيم في الأمعاء الدقيقة، وهو المسؤول عن التأثير على فعالية نصف الأدوية تقريبا، وعلى العكس يمكن للفاكهة الحمضية أن تزيد من فعالية بعض الأدوية من خلال التأثير على مدى امتصاص جسمك لها.
وتشرح إيما هاميت، ممرضة ومساعدة الإسعافات الأولية من منظمة "First Aid For Life" في مقال نشرته صحيفة "Hippocratic Post"، كيف يمكن لـ"الجريب فروت" أن يؤثر على فعالية الأدوية، ومتى يجب توخي الحذر.

تقول هاميت إن "الجريب فروت" يمكن أن يؤثر تأثيرا خطيرا على عمل الأدوية بأجسامنا، وبخاصة بعض الأدوية الشائعة لارتفاع ضغط الدم، عدم انتظام ضربات القلب، أو الستاتين لتقليل الكوليسترول، أو فيكسوفينادين لعلاج الحساسية مثل حمى القش، وتضيف يمكن أن يختلف مدى التفاعل باختلاف الشخص، والدواء وكمية عصير الجريب فروت الذي تشربه أو الفاكهة التي تتناولها.

وأوضحت أن شرب الكثير من عصير "الجريب فروت" يؤدي إلى زيادة فرصة دخول الدواء إلى مجرى الدم، على سبيل المثال، إذا كنت تشرب الكثير من عصير "الجريب فروت" جنبا إلى جنب مع بعض أدوية الستاتين (التي تستخدم لخفض الكوليسترول)، فإن جرعة كبيرة من الدواء يمكن أن تدخل إلى مجرى الدم وتستغرق وقتا أطول للتمثيل الأيضي، وبالتالي تبقى في جسمك لفترة أطول دون امتصاص، كما أن زيادة الجرعة في مجرى الدم تزيد من خطر تلف الكبد والعضلات ويمكن أن تؤدي إلى الفشل الكلوي.

ويحتوي "الجريب فروت" على مركب يدعى "furanocoumarin" الذي يمنع إنزيما حيويا في الأمعاء الدقيقة المسؤولة عن امتصاص ما يقرب من نصف جميع الأدوية، حيث يتم تحليل العديد من الأدوية بمساعدة إنزيم حيوي يدعى CYP3A4 في الأمعاء الدقيقة، وكثيرا ما تعوق مركبات الفورانوكومارين الموجودة في "الجريب فروت" عمل إنزيم CYP3A4، وبدلا من أن يتحلل، يدخل المزيد من الدواء الدم ويبقى في الجسم لفترة أطول.

وأشارت هاميت إلى أن كمية إنزيم CYP3A4 في الأمعاء تختلف من شخص لآخر حيث إن بعض الأشخاص تزيد لديهم عدد الإنزيمات والبعض الآخر تقل، لذلك يختلف تأثير عصير "الجريب فروت" من شخص لآخر حتى عند تناول نفس الدواء، كما يمكن لكأس واحد فقط من العصير أن يقلل من إنتاج الإنزيم المعوي الذي ينظم الامتصاص بنسبة تصل إلى 47 في المائة، وغالبا ما يكون لأشجار برتقال النارنج (التي تستخدم في الغالب لصنع مربى البرتقال)، والبوميلوس، والتانجيلوس (وهو تقاطع بين اليوسفي والجريب فروت) نفس تأثير عصير "الجريب فروت".

ويمكن لـ"الجريب فروت" العمل في كلا الاتجاهين، ففي بعض الأحيان يمنع عملية التمثيل الغذائي ويسمح للكثير من الأدوية بدخول مجرى الدم، وفي أحيان أخرى يكون له تأثير معاكس ويقلل من تأثير بعض الأدوية وكمية الدواء في مجرى الدم.

وأوضحت هاميت أن شرب عصير "الجريب فروت" مع دواء Fexofenadine (عادة ما يؤخذ للحساسية)، يقلل من فاعليته، ويتأثر دواء Fexofenadine أيضًا بعصير البرتقال أو التفاح، لذا فإن الإرشادات على الدواء تحذر بعدم تناوله معهما.

ويحدث هذا التأثير المعاكس بسبب عصير "الجريب فروت" الذي يؤثّر على بروتينات معينة في الجسم تعرف باسم ناقلات الأدوية، هذه البروتينات تساعد على نقل الأدوية إلى خلايانا من أجل امتصاصها فعندما يتم ابتلاع الأدوية، عادة ما يتم استقلابها عن طريق إنزيمات وتمتص باستخدام ناقلات في الخلايا الموجودة في الأمعاء الدقيقة، وفي العموم فإن فاكهة "الجريب فروت" هي خيار صحي، مليء بفيتامين ج، لكن يجب أن يكون طبيبك أو الصيدلي أو مقدم الرعاية الصحية قادرا على تقديم النصح عندما يتعلق الأمر بتناول الأدوية أو اقرأ نشرة الإرشادات المصاحبة للعقاقير لمعرفة ما إذا كان عصير "الجريب فروت" يؤثر على مدى فعاليتها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبير يُحذِّر مِن تأثير الجريب فروت على الدواء خبير يُحذِّر مِن تأثير الجريب فروت على الدواء



GMT 00:27 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن عقار يُقلل فرص عودة سرطان المبيض

GMT 05:14 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"الماريجوانا" يزيد مِن خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

GMT 02:47 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف جديد يُعيد السّمع إلى ملايين الأشخاص

GMT 02:42 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

طبيب يُصوّر لحظة إزالة قُرادة حية من أُذن مريض

GMT 04:25 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

علماء يكشفون خطورة السجائر الإلكترونية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبير يُحذِّر مِن تأثير الجريب فروت على الدواء خبير يُحذِّر مِن تأثير الجريب فروت على الدواء



خلال زيارتها الرسميّة برفقة زوجها هاري إلى أستراليا

فساتين كاجوال تُظهر حمل الأميرة ميغان للمرة الأولى

سيدني - المغرب اليوم
اختارت دوقة ساسكس الأميرة ميغان ماركل، فساتين مقلّمة ومنقّطة تظهر حملها للمرة الأولى بكثير مِن الأنوثة مع الحفاظ على الرشاقة البارزة، وذلك خلال زيارتها الرسمية برفقة زوجها الأمير هاري إلى أستراليا، ولم تكن المرة الأولى التي ترتدي فيها فساتين يومية مريحة وكاجوال. فستان يومي مقلّم وفاتح اختارت ميغان ماركل في إطلالتها الأخيرة فستانا طويلا وبسيطا مقلّما بلوني الأبيض والرمادي من تصميم دار Reformation، فبدت مميزة وبخاصة أن الفستان يتألق بأقمشة مريحة وبسيطة مع الشق الجانبي الجريء والرباط الحيوي على شكل عقدة أعلى الخصر، بطريقة تظهر حملها بشكل فاخر ولافت للنظر، ولضمان راحة أكثر أثناء تمايلها برفقة الأمير هاري لم تتخلّ عن الصندل الجلدي المسطح ذات الرباط المتعدّد الذي يتخطى حدود الكاحل، مع الفراغات الجانبية التي تجعل تنقلها أسهل. فستان يومي منقط وأحمر ورصدت ميغان ماركل برفقة الأمير هاري بفستان واسع وأحمر، وبدت إطلالتها ملكية وكاجوال مع هذا التصميم

GMT 00:55 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود
المغرب اليوم - إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود

GMT 01:08 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي
المغرب اليوم - دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي

GMT 01:22 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام
المغرب اليوم - زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام

GMT 01:38 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن"داعش"
المغرب اليوم - روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن

GMT 07:03 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة
المغرب اليوم - وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة

GMT 03:09 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018
المغرب اليوم - اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018

GMT 01:37 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا
المغرب اليوم - تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا

GMT 09:06 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من "الفخار الملوّن"
المغرب اليوم - انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من

GMT 04:19 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين"جنون"
المغرب اليوم - ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين

GMT 22:17 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

المغرب يقتني نظاما عسكريا متطورا من الصين

GMT 12:00 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

توابع الزلزال الملكي في المغرب تطول رؤساء الجماعات المحلية

GMT 00:16 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمن مراكش" يداهم شقة مخصصة للأعمال المنافية للآداب

GMT 01:50 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على التفاصيل الجديدة في قضية مقتل البرلماني مرداس

GMT 08:00 2015 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

رد فعل الجمهور العام

GMT 05:39 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

ماذا يجري في المغرب؟

GMT 03:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة كامينو الأعلى مبيعًا فى قائمة نيويورك تايمز

GMT 07:31 2015 السبت ,19 كانون الأول / ديسمبر

المجلس البلدي والجمعيات،بداية غير موفقة ؟؟

GMT 20:23 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

هل تحسّن الرياضة قدرة الأطفال على التفكير؟

GMT 06:35 2016 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

الهينيفوبيا: (وجهة نظر في متابعة وسمت بالمرحلة الهينية)

GMT 22:19 2016 الثلاثاء ,12 تموز / يوليو

الوجه الآخر لبريطانيا "الأوروبية"؟؟

GMT 22:23 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

المصلحة الوطنية ... بأي معنى ! ؟

GMT 22:20 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تجهيزات قوية لقطر قبل استضافة مونديال الجمباز
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib