ضحايا الاعتداء الجنسي أكثر عُرْضة للقلق
آخر تحديث GMT 09:39:11
المغرب اليوم -

يُؤثِّر على جودة الحياة والأداء الاجتماعي والوظيفي

ضحايا الاعتداء الجنسي أكثر عُرْضة للقلق

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ضحايا الاعتداء الجنسي أكثر عُرْضة للقلق

فتاة تعاني من القلق
لندن - كاتيا حداد

كشفت دراسة جديدة أن النساء اللاتي تعرضن لاعتداءات جنسية أو مضايقات أكثر عرضة للمعاناة من قلة النوم والقلق وارتفاع ضغط الدم وأعراض الاكتئاب، في حين أن الدراسة لا يمكن أن تثبت أن الأحداث وراء الاحتمال الأكبر لمثل هذه المشاكل الصحية.

وقالت البروفيسورة ريبيكا ثورستون، وهي أوّل مؤلفة للدراسة من جامعة بيتسبرغ إن "التعرض للتحرش الجنسي أو الاعتداء لا يؤثر فقط على على جودة حياتك وأدائك الاجتماعي وأدائك الوظيفي، لكن أيضًا على صحتك العقلية والجسدية".

وحللت الدراسة التي نشرت في دورية "جامع الطب الباطني" مقابلات مع 304 نساء من بتسبيرغ تتراوح أعمارهن بين 40 و60 عاما بشأن تجاربهن في التحرش الجنسي والاعتداء، وتم قياس ارتفاع الوزن وضغط الدم لدى النساء، في حين تمت ملاحظة علامات الاكتئاب والقلق ومشاكل النوم عن طريق فحص الاستبيانات.

وتكشف النتائج أن 19٪ من النساء تعرضن للتحرش الجنسي في العمل، في حين أن 22٪ عانين من الاعتداء الجنسي في مرحلة ما، والأرقام التي يقول الفريق إنها أقل من تلك الموجودة في جميع أنحاء البلاد، ربما لأن الباحثين استبعدوا النساء اللاتي يعانين من مشاكل صحية مختلفة مثل التدخين، وبعد أخذ العوامل بما في ذلك السن والأدوية بعين الاعتبار، وجد الباحثون أن النساء اللاتي تعرضن للتحرش الجنسي كان لديهن أربعة أضعاف احتمالات الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأكثر من ضعف احتمالات اضطرابات النوم، كما كان لدى أولئك الذين عانوا من الاعتداء الجنسي فرصة أكبر للأرق بنسبة أكبر بأربعة أضعاف معدل النساء اللاتي لم يتعرضن للاعتداء الجنسي، وكانوا أكثر عرضة لأعراض القلق والاكتئاب.

تأتي هذه النتائج بعد أشهر قليلة من دراسة أخرى أظهرت أن أربعا من بين كل خمس بنات مراهقات يتعرضن لاعتداء جنسي تبين أنهن يعانين من مشاكل نفسية في الأشهر التالية، وقالت جيمما أولشويسكي، الرئيس التنفيذي لجدول الأعمال، وهو تحالف من الجمعيات الخيرية العاملة مع النساء والفتيات الضعيفات، إن المجتمع أصبح أكثر إدراكا لانتشار المضايقات والإساءات ضد النساء في أعقاب حركة #MeToo، لكن تداعيات مثل هذه التجارب لا تزال قادرة على وضع تقدير كامل، وقالت: "غالبا ما يتم تجاهل التأثير الدائم الذي يتركه على صحة المرأة العقلية، حيث يُطلب من النساء التماسك أو التغلب عليه".

وقال أولشويسكي "إنه يجب سؤال جميع النساء اللاتي يطلبن المساعدة في قضايا الصحة العقلية بشأن ما إذا كن قد تعرضن لإساءة المعاملة أو العنف، وتقديم الدعم لهن. هذا البحث يعطي المزيد من الأدلة على تأثير العنف وسوء المعاملة على الصحة العقلية للمرأة"، وأضافت: "لكن خدمات الصحة العقلية غالبا ما تفشل في إدراك هذه الصلة، أو حتى سؤال النساء عن تجاربهن من الإساءة"، وفي منشور ثانٍ في المجلة، أفاد باحثون في ألمانيا عن دراسة بشأن سوء السلوك الجنسي التي عاشها الأطباء والمتخصصون والجراحون في مستشفى كبير في برلين في عام 2015، ووجد الفريق جميع الأشخاص الأربعة الذين تم تحديدهم كمتحوّلين جنسيا أو ثنائيي الجنس أو غير عاديين، وأفادوا بأنهم تعرضوا لسوء السلوك الجنسي، في حين أظهرت نتائج 737 من الرجال والنساء أن ما يزيد قليلا على 76٪ من النساء ونحو 62٪ من الرجال لديهم مثل هذه التجارب، وأن معظم الجناة هم زملاء.

وقالت سابين أورتيل بريجيون من المركز الطبي بجامعة رادبود في هولندا والتي شاركت في إعداد التقرير، إن الفريق شجع الرجال والنساء على حد سواء للمشاركة، وإن الدراسة أجريت قبل حركة #MeToo، لكنها قالت إن الدراسة تكشف أن التحرش الجنسي يمكن أن يؤثر على أي شخص في مكان العمل ويمكن أن يؤثر على قدرة الأفراد على العمل، وأضافت "إنها قضية تنظيمية وثقافية تجب معالجتها على نحو كبير وواسع".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضحايا الاعتداء الجنسي أكثر عُرْضة للقلق ضحايا الاعتداء الجنسي أكثر عُرْضة للقلق



GMT 00:27 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن عقار يُقلل فرص عودة سرطان المبيض

GMT 05:14 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"الماريجوانا" يزيد مِن خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

GMT 02:47 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف جديد يُعيد السّمع إلى ملايين الأشخاص

GMT 02:42 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

طبيب يُصوّر لحظة إزالة قُرادة حية من أُذن مريض

GMT 04:25 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

علماء يكشفون خطورة السجائر الإلكترونية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضحايا الاعتداء الجنسي أكثر عُرْضة للقلق ضحايا الاعتداء الجنسي أكثر عُرْضة للقلق



خلال زيارتها الرسميّة برفقة زوجها هاري إلى أستراليا

فساتين كاجوال تُظهر حمل الأميرة ميغان للمرة الأولى

سيدني - المغرب اليوم
اختارت دوقة ساسكس الأميرة ميغان ماركل، فساتين مقلّمة ومنقّطة تظهر حملها للمرة الأولى بكثير مِن الأنوثة مع الحفاظ على الرشاقة البارزة، وذلك خلال زيارتها الرسمية برفقة زوجها الأمير هاري إلى أستراليا، ولم تكن المرة الأولى التي ترتدي فيها فساتين يومية مريحة وكاجوال. فستان يومي مقلّم وفاتح اختارت ميغان ماركل في إطلالتها الأخيرة فستانا طويلا وبسيطا مقلّما بلوني الأبيض والرمادي من تصميم دار Reformation، فبدت مميزة وبخاصة أن الفستان يتألق بأقمشة مريحة وبسيطة مع الشق الجانبي الجريء والرباط الحيوي على شكل عقدة أعلى الخصر، بطريقة تظهر حملها بشكل فاخر ولافت للنظر، ولضمان راحة أكثر أثناء تمايلها برفقة الأمير هاري لم تتخلّ عن الصندل الجلدي المسطح ذات الرباط المتعدّد الذي يتخطى حدود الكاحل، مع الفراغات الجانبية التي تجعل تنقلها أسهل. فستان يومي منقط وأحمر ورصدت ميغان ماركل برفقة الأمير هاري بفستان واسع وأحمر، وبدت إطلالتها ملكية وكاجوال مع هذا التصميم

GMT 00:55 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود
المغرب اليوم - إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود

GMT 01:08 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي
المغرب اليوم - دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي

GMT 01:22 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام
المغرب اليوم - زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام

GMT 01:38 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن"داعش"
المغرب اليوم - روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن

GMT 07:03 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة
المغرب اليوم - وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة

GMT 03:09 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018
المغرب اليوم - اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018

GMT 01:37 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا
المغرب اليوم - تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا

GMT 09:06 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من "الفخار الملوّن"
المغرب اليوم - انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من

GMT 04:19 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين"جنون"
المغرب اليوم - ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين

GMT 22:17 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

المغرب يقتني نظاما عسكريا متطورا من الصين

GMT 12:00 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

توابع الزلزال الملكي في المغرب تطول رؤساء الجماعات المحلية

GMT 00:16 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمن مراكش" يداهم شقة مخصصة للأعمال المنافية للآداب

GMT 01:50 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على التفاصيل الجديدة في قضية مقتل البرلماني مرداس

GMT 08:00 2015 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

رد فعل الجمهور العام

GMT 05:39 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

ماذا يجري في المغرب؟

GMT 03:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة كامينو الأعلى مبيعًا فى قائمة نيويورك تايمز

GMT 07:31 2015 السبت ,19 كانون الأول / ديسمبر

المجلس البلدي والجمعيات،بداية غير موفقة ؟؟

GMT 20:23 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

هل تحسّن الرياضة قدرة الأطفال على التفكير؟

GMT 06:35 2016 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

الهينيفوبيا: (وجهة نظر في متابعة وسمت بالمرحلة الهينية)

GMT 22:19 2016 الثلاثاء ,12 تموز / يوليو

الوجه الآخر لبريطانيا "الأوروبية"؟؟

GMT 22:23 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

المصلحة الوطنية ... بأي معنى ! ؟

GMT 22:20 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تجهيزات قوية لقطر قبل استضافة مونديال الجمباز
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib