العلاج الطبيعي لتقويم العمود الفقري أكثر فعالية
آخر تحديث GMT 14:26:32
المغرب اليوم -

وفقًا لدراسة حللّت بيانات 750 من أعضاء القوات الأميركية

العلاج الطبيعي لتقويم العمود الفقري أكثر فعالية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - العلاج الطبيعي لتقويم العمود الفقري أكثر فعالية

آلام أسفل الظهر
واشنطن ـ رولا عيسى

توصلت دراسة أميركية حديثة، إلى أن العلاج الطبيعي الخاص بتقويم العمود الفقري يعمل بالفعل على تخفيف آلام الظهر، ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن العلاج الطبيعي إلى جانب العلاج بالأدوية، يمكن أن يخفف من آلام العمود الفقري لـ62.6 في المئة من الذين يعانون من آلام أسفل الظهر بعد ستة أسابيع، مقارنة مع 46.6 في المئة من المرضى ممن تخف لديهم الآلام بعد الاستمرار على الأدوية فقط. 

وقال المشرف الرئيسي على الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة JAMA Open، الدكتور دانييل تشيركين ، من معهد "Kaiser Permanente" لبحوث الصحة في مدينة سياتل في واشنطن "هناك عدة تفسيرات محتملة لأسباب تحسن تقويم العمود الفقري بالعلاج الطبيعي"، وعلى النقيض من معظم الأطباء، فإن خبراء تقويم العمود الفقري والعلاج الطبيعي يتخصصون في حل مشاكل الظهر للمرضى الذين يعانون من آلام أسفل الظهر.

وغالبًا ما تتضمن الرعاية بتقويم العمود الفقري علاجات غير متضمنة في الرعاية الطبية المعتادة مثل تحفيز العضلات الكهربائية، المعالجة الحرارية أو الباردة، وعند دخول الدراسة، كان لدى المرضى توقعات أعلى من الرعاية الطبية المعتادة مع العناية بتقويم العمود الفقري من الرعاية الطبية المعتادة وحدها، حيث تؤثر آلام أسفل الظهر على 31 مليون شخص يعيشون في الولايات المتحدة.

كيفية إجراء البحث

حللّ الباحثون بيانات 750 من أعضاء القوات المسلحة الأميركية من ثلاثة مواقع عسكرية مختلفة بين سبتمبر 2012 وفبراير 2016، وتم إعطاء بعض المشاركين فقط الرعاية القياسية لحالتهم من خلال الأدوية فقط لمدة ستة أسابيع، أما باقي المشاركين فقد تم إعطائهم الرعاية القياسية بالأدوية جنبًا إلى جنب مع دورات العلاج الطبيعي لتقويم العمود الفقري، وتمارين إعادة التأهيل، والعلاجات الساخنة والباردة وتم تقييم جميع مستويات الألم والعجز لدى المشاركين قبل وبعد العلاج.

وأوضحت الدكتورة كريستين جورتز، من معهد  "Spine For Quality": "إن العناية بتقويم العمود الفقري، عند إضافتها إلى الرعاية الطبية المعتادة، أسفرت عن تحسينات متوسطة الأجل معتدلة في شدة آلام أسفل الظهر والعجز لدى الأفراد العسكريين في الخدمة الفعلية"، مضيفة "توفر هذه التجربة دعمًا إضافيًا لإدراج العناية بتقويم العمود الفقري والعلاج الطبيعي كعنصر من عناصر الرعاية الصحية متعددة التخصصات لآلام أسفل الظهر، كما هو موصى به حاليًا في الإرشادات الحالية".

وأشارت جورتز إلى أن "التغييرات في شدة الألم والعجز التي أبلغ عنها أفراد الجيش الأميركي في هذه التجربة السريرية التي تدعم الرعاية الطبية المعتادة بالإضافة إلى العناية من خلال العلاج الطبيعي لآلام أسفل الظهر تتفق مع الأدبيات الموجودة حول علاج تقويم العمود الفقري لكل من المرضى العسكريين والمدنيين".

ويأتي هذا بعد أن أظهرت الأبحاث التي نشرت في سبتمبر الماضي، أن آلام الظهر قد تكون نفسية وقال المشرف الرئيسي على الدراسة، الدكتور تاشا ستانتون، من جامعة جنوب أستراليا "إن الأشخاص الذين يعانون من آلام الظهر المزمنة ربما يبالغون في تقدير الآلام التي يشعرون بها أسفل ظهورهم وهذا يشير إلى أن مشاعر الصلابة هي استجابة وقائية، من المحتمل أن يتجنبوا الحركة".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلاج الطبيعي لتقويم العمود الفقري أكثر فعالية العلاج الطبيعي لتقويم العمود الفقري أكثر فعالية



GMT 01:14 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أطعمة تمنعك مِن النوم ليلًا عليك الابتعاد عنها

GMT 02:47 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"خُمس الرجال لا يصلون إلى الانتصاب بسبب "التدخين

GMT 02:59 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف عن حاجة المُدخّنين لـ 15 عامًا للتعافي

GMT 03:47 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

خطة للتغلب على أزمة النظام الغذائي لدى الرجال

عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا تُخفي بطنها بذراعها في إطلالةٍ مثيرةٍ للجدل

واشنطن-المغرب اليوم

GMT 20:58 2015 الأحد ,13 كانون الأول / ديسمبر

فرح يوسف تنشر صورة لها من أميركا على "فيسبوك"

GMT 21:28 2018 السبت ,27 كانون الثاني / يناير

3 عوامل خلف تألق المنتخب القطري لليد في أمم آسيا

GMT 10:32 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

وفاة مهاجر مغربي دهسًا تحت عجلات قطار في إيطاليا

GMT 07:45 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

حمالات الصدر أبرز مشاكل السيدات في موسم الاحتفالات

GMT 02:40 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تغير المناخ يكشف عن جيل جديد من زواج القصر

GMT 00:11 2015 الأحد ,11 كانون الثاني / يناير

مواصفات "بي ام دبليو" الفئة الخامسة 2015 الخليجية

GMT 14:53 2014 الإثنين ,23 حزيران / يونيو

ضبط 360 علبة معسّل مهرَّبة في سيدي بنور المغربيَّة

GMT 12:36 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

بدر كادارين لاعب الوداد البيضاوي يدخل القفص الذهبي

GMT 18:19 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكوكب المراكشي يسارع الزمن لتأهيل جمال ابرارو
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib