خبراء يعلنون أنّ مترجم نباح الكلاب سيتوفر خلال 10 أعوام
آخر تحديث GMT 01:48:19
المغرب اليوم -

يحوّل أصوات الحيوانات الأليفة إلى اللغة الإنجليزية

خبراء يعلنون أنّ مترجم نباح الكلاب سيتوفر خلال 10 أعوام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - خبراء يعلنون أنّ مترجم نباح الكلاب سيتوفر خلال 10 أعوام

الكلاب
لندن ـ كاتيا حداد

ستتمكن الكلاب، في غضون 10 سنوات فقط، من التحدث مع صاحبها بدلا من النباح، وفقا لخبراء كبار، ويعني التقدم في الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي أن حلم الطبيب دوليتل للتواصل مع الحيوانات يمكن أن يكون قريبا حقيقة واقعة، فهناك باحث يجمع حاليا الآلاف من أشرطة الفيديو لكلاب وهي تنبح وتتحرك، ويستخدمها لتعليم خوارزمية لفهم تواصل الكلاب، ويقوم البروفسور كون سلوبودشيكوف من جامعة نورث أريزونا بتطوير تكنولوجيا جديدة تفسر نداءات كلب البراري ويقول إنه يمكن أن يستخدم في نهاية المطاف لتفسير الحيوانات الأخرى, فكلاب البراري في أمريكا الشمالية لديها طرق متطورة للنداء على أعضاء المجموعة وتنبيههم إلى الخطر, يحذرون الأعضاء الآخرين من القطيع من المخاطر المحتملة بتفصيل كبير - حتى وصفوا التهديد بأنه "ذئب رقيق، بني يقترب بسرعة".

وقال البروفيسور سلوبودتشيكوف الذي يدرس الحيوانات منذ أكثر من 30 عاما، إن "يمكننا أن نفعل ذلك مع الكلاب البراري، يمكننا أن نفعل ذلك بالتأكيد مع الكلاب والقطط". في عام 2013، اقترح البروفيسور سلوبودشيكوف, وهو مؤلف كتاب "مطاردة الطبيب دوليتل: تعلم لغة الحيوانات" أن هذه التكنولوجيا ستكون متاحة في غضون عشر سنوات مع البحوث المستفيضة، وقد أعلن باحث في متجر التسوق عبر الانترنت الأمازون، ويليام هايام - وهو ما يسمى عالم المستقبليات- أن هذه الأجهزة قد ستكون متاحة الآن في غضون عقد من الزمان.

ويعتقد البروفسور سلوبودشيكوف أن التصوير الواسع للكلاب يمكن أن يساعد في معرفة وفهم السلوك الحقيقي لهذا الحيوان ويساعدنا على ترجمة أفكار مثل "أريد أن أكل الآن" أو "أريد أن أذهب للنزهة"، وقال إنه يمكن ضبط هذه التكنولوجيا حتى يتمكن البشر من التحدث إلى الحيوانات والانخراط في المحادثات، وإذا تمكن الخبراء من استخدام التكنولوجيا لفهم أفكار الكلب فنحن قد نكون قادرين على مساعدة تلك الحيوانات التي تتصرف بشكل سيء أو العدوانية, وقال: "يمكنك استخدام هذه المعلومات وبدلا من تضييق الخناق على كلبك، تقم بإعطاء الكلب مساحة أكبر", ويتوقع أن يتمكن الناس من البدء في الحديث إلى الحيوانات، وسيدركون أنهم كائنات حية، ويتنفسون، ويفكرون بالكائنات التي لديها الكثير للمساهمة في حياة الناس.

ووجد الباحثون في العام الماضي أنهم يستطيعون استخدام الذكاء الاصطناعي لفهم إذا كانت الأغنام سعيدة أو حزينة من وجهها, ويعتقد الخبراء أن هذا يمكن أن يساعد المزارعين على الكشف عن الألم ومجموعة من الأمراض الأخرى، و تم تطوير تقنية تقييم تعابير الوجه لأول مرة للاستخدام على البشر، لكن الباحثين أدركوا أنه يمكن استخدامها لفك مشاعر الحيوانات, ومن المأمول أن يتم وضع الماسحات الضوئية في أحواض المياه - أو أينما يتجمع القطيع - للكشف تلقائيا عندما تعاني الأغنام, ويمكن أن ترشدنا عن الأمراض الشائعة مثل تعفن القدم والتهاب الضرع، وهو عدوى ضرع مؤلمة.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء يعلنون أنّ مترجم نباح الكلاب سيتوفر خلال 10 أعوام خبراء يعلنون أنّ مترجم نباح الكلاب سيتوفر خلال 10 أعوام



تألَّقن بالقفاطين والفساتين العصرية والتنانير الكاجوال

إطلالات لافتة للنجمات العربيات خلال عيد الفطر

القاهرة - المغرب اليوم
المغرب اليوم - اتجاهات أحذية تمنح فساتينك الأناقة في صيف 2020

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 17:16 2013 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مرسى بندر الروضة في عمان

GMT 02:23 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

الفساتين الريفية موضة صيف عام 2017

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

“آيفون إكس” الاسم الرسمي لهاتف شركة آبل الجديث

GMT 12:39 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مارك تير يسيطر على عرين الفريق الكتالوني

GMT 11:08 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

" الدرك الملكي" يوقف10 قاصرين لإحدى المنازل في إقليم سطات
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib