العلماء يبحثون في الأسباب وراء انخفاض أعداد الحشرات
آخر تحديث GMT 02:48:11
المغرب اليوم -

فقدان 900 مليون فراشة وتراجع ملحوظ للنحلة الطينية

العلماء يبحثون في الأسباب وراء انخفاض أعداد الحشرات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - العلماء يبحثون في الأسباب وراء انخفاض أعداد الحشرات

انخفاض أعداد الحشرات
كوبنهاغن ـ سمير اليحياوي

تنبّه صن بوي ريس، إلى اختفاء أحد الأمور التي اعتاد عليها عندما كان في رحلة بالدراجة مع ابنه الأصغر، مستمتعًا بالشمس المائلة فوق الحقول والأراضي الخضراء بالقرب من منزلهم شمال كوبنهاغن، حيث اكتشف أنه لم يصادف أي حشرة.

وللحظة، استرجع ريس ذكريات طفولته في جزيرة "لولاند" الدنماركية، في بحر البلطيق، ففي ذلك الوقت، كان ركوب الدراجات في الصيف يعني أنه يجب إغلاق فمه عند قيادة دراجته بسرعة، وبخاصة عند المرور بأي تجمع للحشرات الطائرة، ولكنه حتمًا كان يبتلع بعضًا منها على أي حال.

ويتذكر ريس والده عندما كان يقود سيارته، فيجد الزجاج الأمامي للسيارة ملطخًا بجثث الحشرات التي يكاد يستطع رؤيتها نظرا لحجمها الدقيق وهو على عكس ما يلاحظه ريس الآن ويتساءل أين ذهبت كل تلك الحشرات؟ ولماذا لم يلاحظ أحد؟

راقب ريس الحشرات طوال رحلته، وأُصيب بالحزن الشديد بعدما ظن أن طفولة ابنه ستفتقر إلى هذه التجربة الخاصة بابتلاع الحشرات أثناء قيادة الدراجة، وقال "أعتقد أنه من الطبيعي أن يعتقد المرء أن كل شيء كان أفضل عندما كان طفلًا، ربما لم يعجبني ذلك عندما كنت على دراجتي وأكلت الحشرات، ولكن بالنظر إلى الأمر، أعتقد أنه شيء يجب على الجميع تجربته".

لم يتمكن ريس من التوقف عن التفكير في أسباب اختفاء الحشرات بشكل ملحوظ، ولأن الحشرات هي الملقحات الحيوية والقائمة على إعادة تدوير النظم الإيكولوجية وقاعدة الشبكات الغذائية في كل مكان، لم يكن ريس وحده من لاحظ قلة أعدادها، ففي الولايات المتحدة، وجد العلماء مؤخرا أن أعداد الفراشات الملكية انخفض بنسبة 90 في المائة في السنوات العشرين الماضية، أي بفقدان 900 مليون فراشة، أما النحلة الطينية، التي كانت تعيش في 28 ولاية، فقد انخفضت أعدادها بنسبة 87٪ خلال نفس الفترة. ومع وجود أنواع أخرى من الحشرات أقل دراسة، قال أحد الباحثين لصحيفة "نيويورك تايمز" إن "كل ما يمكننا فعله هو أن نتحرك لمعرفة الأسباب" ومع ذلك، كان الشيء الأكثر إثارة للقلق هو اختفاء بعض أنواع الحشرات بأعداد كبيرة.

كان القلق الأعمق، الذي يتقاسمه ريس وكثيرين غيره، هو أن عالم الحشرات بأكمله قد يكون في عداد المفقودين، وهو ما يمكن أن يؤثر على التوازن البيئي بشكل كبير، ويقول ديفيد واغنر، عالم الحشرات في جامعة "كونيتيكت": نلاحظ الخسائر للانخفاض في أعداد الحشرات وهو ما يدعي للقلق.

ولأن الحشرات دقيقة وغير واضحة، ومن الصعب تتبعها بشكل جدي، فإن الخوف من احتمال وجود عدد أقل بكثير من ذي قبل كان أكثر وضوحا هذا العام. ولاحظ الناس ذلك عن طريق القنوات أو في الأفنية الخلفية أو تحت أضواء الشوارع في الليل - الأماكن المألوفة التي أصبحت فارغة بشكل غير مألوف.

ولدراسة الظاهرة الجديدة، كان ريس و 200 شخص آخر من الدنماركيين يقضون شهر يونيو/حزيران في تجوال الطرق الخلفية لبلدهم في سياراتهم المجهزة، كان ذلك جزءً من دراسة قام بها متحف التاريخ الطبيعي في الدنمارك، وهو جهد مشترك بين جامعة كوبنهاغن وجامعة آرهوس وجامعة ولاية كارولينا الشمالية، وكانت الشباك مثبتة بالسيارات أمام الزجاج الأمامي لالتقاط الحشرات، بينما كان ريس والمتطوعون الآخرون يتنقلون عبر مختلف الموائل - المناطق الحضرية، والغابات، والمساحات الزراعية، والأراضي المفتوحة غير المزروعة والأراضي الرطبة - على أمل اكتشاف عدد الحشرات في كل منطقة.

عندما بدأ الباحثون في التخطيط للدراسة في عام 2016، لم يكونوا متأكدين مما إذا كان أي شخص سوف يقوم بالتسجيل. ولكن بحلول الوقت الذي كانت فيه الشباك جاهزة، أدى بحث جديد من قبل جمعية حشرات ألمانية إلى تحويل مشكلة انخفاض أعداد الحشرات إلى مشكلة تستحق التركيز الحاد، ووجدت الدراسة الألمانية أن العدد الكلي للحشرات الطائرة في المحميات الطبيعية الألمانية قد انخفض بنسبة 75 في المائة على مدى 27 عاما فقط، بالإضافة إلى الوزن.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلماء يبحثون في الأسباب وراء انخفاض أعداد الحشرات العلماء يبحثون في الأسباب وراء انخفاض أعداد الحشرات



دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

إطلالات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:31 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني
المغرب اليوم - عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني

GMT 14:06 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الأماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك
المغرب اليوم - أفضل الأماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك

GMT 11:08 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يفشل في تنفيذ وعوده وصفقاته "في مهب الريح"
المغرب اليوم - ترامب يفشل في تنفيذ وعوده وصفقاته

GMT 03:46 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فاران يغيب عن ريال مدريد ضد ألافيس بسبب الإصابة

GMT 13:50 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أوناي إيمري يسعى إلى إنقاذ عنقه من مقصلة الإقالة من آرسنال

GMT 03:22 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فيليكس يدعم التشكيل الأساسي لأتلتيكو مدريد ضد برشلونة

GMT 16:18 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

أياكس يقلب تأخره أمام تفينتي أنشخيدة لفوز عريض

GMT 04:21 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

لينجارد يسجل هدفا في أول مباراة له كقائد لليونايتد

GMT 17:34 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يفقد جهود فابينيو حتى نهاية العام

GMT 21:00 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فينيسيوس يعود إلى قائمة ريال مدريد لمواجهة ألافيس

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

الكشف عن مميزات وعيوب سيارة "بروتون ريف 2019"

GMT 20:50 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب وحيد يدفع فيدال للرحيل عن برشلونة

GMT 21:54 2016 السبت ,26 آذار/ مارس

أفضل زيوت تدليك الجسم و المساج

GMT 07:34 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

مزارع الأبقار الضخمة في الصين تلوث البيئة

GMT 00:12 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

التهيج الجنسي عند الرجال
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib