الكشف عن بقايا نوع من الديناصورات ملقّب بـالكائن الذي يسبب الخوف
آخر تحديث GMT 09:42:02
المغرب اليوم -

الكشف عن بقايا نوع من الديناصورات ملقّب بـ"الكائن الذي يسبب الخوف''

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الكشف عن بقايا نوع من الديناصورات ملقّب بـ

عصر الديناصورات
لندن-المغرب اليوم

أطلق على أحد أنواع الديناصورات المكتشفة حديثا اسم "الكائن الذي يسبب الخوف"، بسبب حجمه الهائل وعاداته الغذائية الوحشية.وكان Llukalkan aliocranianus "قاتلا مخيفا" جاب أمريكا الجنوبية منذ حوالي 80 مليون عام، في نهاية عصر الديناصورات.وتكشف بقايا الجمجمة التي درسها علماء الأحافير في جامعة سان لويس الوطنية في الأرجنتين، عن وجود جمجمة وأسنان حادة.ووصل طول الكائن إلى خمسة أمتار، وكان لديه مخالب ضخمة وحاسة شم قوية لتتبع الفريسة، واللحاق بها بفضل أرجله الخلفية القوية.وكان هذا النوع "من بين أفضل الحيوانات المفترسة'' في جميع أنحاء باتاغونيا، الآن في الأرجنتين، خلال فترة العصر الطباشيري المتأخر، والتي امتدت من 100.5 مليون إلى 66 مليون سنة مضت.

ويشبه الديناصورات الشهيرة التي حكمت نصف الكرة الشمالي منذ حوالي 80 مليون سنة.ولا يمثل L. aliocranianus نوعا جديدا فحسب، بل يمثل أيضا جنسا جديدا.ويأتي اسمه الكامل من كلمة "مابوتشي" الأصلية التي تعني "الكائن الذي يسبب الخوف".وقال معد الدراسة الرئيسي الدكتور فيديريكو جيانتشيني، في الجامعة الوطنية سان لويس، الأرجنتين: "هذا اكتشاف مهم بشكل خاص لأنه يشير إلى أن تنوع ووفرة الأبيليسوريدات كانا ملحوظين، ليس فقط عبر باتاغونيا، ولكن أيضا في المزيد من المناطق المحلية خلال "فترة الشفق'' للديناصورات".وتشتمل بقايا Llukalkan المتحجرة على هيكل محفوظ بشكل رائع وغير مهشم. وجرى الاكتشاف في تشكيل باغو دي لا كاربا، في مقاطعة نيوكوين الأرجنتينية.

وتتمثل الميزة الأكثر تميزا لهذا النوع، في الجيوب الخلفية الصغيرة المملوءة بالهواء في منطقة الأذن الوسطى والتي لم يتم رؤيتها في أي حيوان أبليسوريد آخر عُثر عليه حتى الآن.وكان لدى L. aliocranianus أيضا جمجمة غريبة وقصيرة ذات عظام خشنة.وقال المعد المشارك الدكتور أرييل مينديز، من معهد باتاغونيا للجيولوجيا وعلم الحفريات في الأرجنتين: "كانت هذه الديناصورات ما تزال تجرب مسارات تطورية جديدة وتتنوع بسرعة قبل أن تنقرض تماما".وعاش L. aliocranianus في المنطقة الصغيرة والفترة الزمنية نفسها التي عاش فيها نوع آخر من abelisaurid - Viavenator exxoni - قبل نهاية عصر الديناصورات ببضعة ملايين من السنين.ونشرت الدراسة في مجلة الحفريات الفقارية.

قد يهمك ايضا:

العثور على أول ديناصور وأبنائه متحجرين في عش البيض

 العثور على حيوان مفترس أرهب المغرب العربي منذ 60 مليون سنة

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكشف عن بقايا نوع من الديناصورات ملقّب بـالكائن الذي يسبب الخوف الكشف عن بقايا نوع من الديناصورات ملقّب بـالكائن الذي يسبب الخوف



سيرين عبد النور تعيد ارتداء فستان ظهرت به وفاء الكيلاني

بيروت- المغرب اليوم

GMT 04:01 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

وزير التعليم يوضح حيثيات اتهامات النصب والاحتيال

GMT 15:25 2021 الإثنين ,15 آذار/ مارس

احتراق سيارة للنقل المدرسي في أزيلال

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية

GMT 03:58 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

السيتي ينجز المهمة الأولى بنجاح أمام دورتموند

GMT 04:32 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

كلوب يكشف سبب الهزيمة "المحزنة" أمام ريال مدريد

GMT 16:45 2021 الثلاثاء ,06 إبريل / نيسان

فالنسيا يساند نجمه بعد تعرضه لإهانات عنصرية

GMT 17:57 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 12:22 2012 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

رحلة إلى العصور الوسطى في بروغ البلجيكية

GMT 20:28 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 06:36 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

الفنان محمد عبد الحافظ بطل مسرحية "الثانية في الغرام"

GMT 01:43 2019 الأحد ,27 تشرين الأول / أكتوبر

محمد رمضان يكشف سبب ظهور نور ستارز بدور السلطانة
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib