محمد الناصر يؤكد أنَّ إصلاح الاقتصاد في تونس يبدأ بالعمل
آخر تحديث GMT 07:32:46
المغرب اليوم -

صرَّح بأنَّ البلاد تعيش صعوبات في مختلف المجالات

محمد الناصر يؤكد أنَّ إصلاح الاقتصاد في تونس يبدأ بالعمل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - محمد الناصر يؤكد أنَّ إصلاح الاقتصاد في تونس يبدأ بالعمل

محمد الناصر
تونس _ المغرب اليوم

صرَّح رئيس مجلس النواب التونسي محمد الناصر، بأنَّ الإصلاح الاقتصادي في البلاد يبدأ بالعمل، لاسيما أن تونس تعيش صعوبات في جميع المجالات، مشيرًا إلى أنَّ عزائم أبنائها تذلل تلك التحديات، إذ أنَّهم يملكون طموحًا وقدرة لتكون بلادهم في مصاف الدول المتقدمة.

وأكد الناصر، خلال فعاليات منتدى الاقتصاديين تحت شعار "دور الدولة في الديمقراطية الناشئة" بحضور عدد من الجامعيين والخبراء الاقتصاديين والشخصيات الوطنية والدولية، أنَّ الجميع عبروا عن إعجابهم بنجاح التجربة الديمقراطية الناشئة في تونس، خصوصًا بنجاح الانتخابات التشريعية والرئاسية وبتزكية الحكومة الجديدة بغالبية مهمة.

وأشار إلى أنَّ ما حققته تونس من نجاح سياسي يجب أن يترجم إلى نجاح اقتصادي واجتماعي عبر وضع منوال تنمية تشاركي وبالتوافق بشأن خطة إصلاح اقتصادية واجتماعية بصفة تشاركية تكون محل إجماع غالبية الناشطين من قيادة اقتصادية واجتماعية وسياسية ومجتمع مدني.

وأوضح أنَّ الاحتجاجات الاجتماعية أمر "مفهوم ولقد كان مجلس نواب الشعب قريبًا دومًا من مشاغل الشعب واحتياجاته وساهم النواب في تجاوزها، اليوم تونس في منتصف طريق النجاح للخروج من النفق المظلم والطريق مازال طويلًا ولكن في آخره يوجد النور والرخاء والرفاه الذي سينعم به التونسيون جميعًا".

وأضاف الناصر أن تونس انطلقت في رسم ملامح الجمهورية الثانية التي تقوم على احترام الحقوق والحريات الأساسية وتكريس دولة القانون والمؤسسات وتركيز الهيئات والمؤسسات الدستورية، مشيرًا إلى أن هناك إصلاحات اقتصادية واجتماعية يجب إحداثها، منوال جديد دون التخلي عن دور الدولة فيه؛ لأن الشعب يطالب ويرغب في محافظتها على دورها الاقتصادي والاجتماعي في البناء وحماية الأفراد الشعب.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد الناصر يؤكد أنَّ إصلاح الاقتصاد في تونس يبدأ بالعمل محمد الناصر يؤكد أنَّ إصلاح الاقتصاد في تونس يبدأ بالعمل



GMT 20:18 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

وضع السلطة الفلسطينية المالي يقترب من الانهيار

GMT 11:22 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع اسعار المحروقات ينذر بزيادة الفاتورة الطاقية للمغرب

GMT 13:55 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

شركة اسرائيلية تنقب عن النفط والغاز الطبيعي في الداخلة

GMT 16:20 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

سعر "بيتكوين" يقفز فوق 60 ألف دولار

GMT 11:41 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

خدمات التأمين تنعش معاملات شركات القطاع المغربية

GMT 10:09 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

بنك المغرب يبقي على سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير

لجين عمران تتألق بإطلالة ناعمة في مهرجان الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 16:06 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات مزيّنة بنفحات اللون الوردي من النجمات
المغرب اليوم - إطلالات مزيّنة بنفحات اللون الوردي من النجمات

GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل
المغرب اليوم - الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل

GMT 22:51 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مراسل صحيفة مصرية يتعرض لسرقة هاتفه خلال بث مباشر
المغرب اليوم - مراسل صحيفة مصرية يتعرض لسرقة هاتفه خلال بث مباشر

GMT 12:40 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل أنواع الحقائب الخريفية لإطلالة مميزة وأنثوية
المغرب اليوم - أفضل أنواع الحقائب الخريفية لإطلالة مميزة وأنثوية

GMT 14:39 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات غرف النوم المودرن لمنزل عصري ومتجدد
المغرب اليوم - ديكورات غرف النوم المودرن لمنزل عصري ومتجدد

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 13:37 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

سترلينغ يرفض تجديد عقده مع مانشستر سيتي وينتظر برشلونة

GMT 00:34 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تقلب تأخرها ضد بلجيكا إلى فوز قاتل

GMT 09:27 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

إنتر ميلان يسجل خسائر قياسية بقيمة 245.6 مليون يورو

GMT 09:23 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

فندق إقامة حكيمي وميسي في باريس يتعرض للسرقة

GMT 04:28 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

نابولي يسقط أمام سبارتاك موسكو بمجموعات الدوري الأوروبي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib