شركات تعيد تطوير مقرّاتها وتستعين بمكاتب لتقليص الأرباح
آخر تحديث GMT 05:59:21
المغرب اليوم -

لإصدار فواتير مزورة والتحايل على الضرائب المغربية

شركات تعيد تطوير مقرّاتها وتستعين بمكاتب لتقليص الأرباح

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - شركات تعيد تطوير مقرّاتها وتستعين بمكاتب لتقليص الأرباح

المديرية العامة للضرائب
الرباط _ المغرب اليوم

ارتفعت وتيرة الإصلاحات وأشغال الترميم داخل مقرات مكاتب وشركات مع اقتراب نهاية السنة، ولجأ أصحابها إلى مقاولات متخصصة ومهيكلة.وأوضح مصدر مطلع، أن الهدف الحقيقي من هذه الأعمال، رفع التكاليف والحصول على فواتير، غالبا، ما تكون مبالغا فيها، من أجل التصريح بمداخيل منخفضة وأداء ضرائب أقل.ويلجأ الراغبون في التلاعب بالحصيلة السنوية للنشاط الإنتاجي، إلى بعض مكاتب المحاسبة، التي تشتهر بهذا النوع من الممارسات، إذ تتكفل بإيجاد المقاولات التي ستنجز أشغال التهيئة وتتفق معها على القيمة التي ستحصل عليها وتلك التي ستضمنها في الفاتورة، ويمكن أن يصل الفرق إلى أزيد من 30 في المائة، حسب طبيعة الأشغال، إذ أن هناك بعض الإصلاحات التي يمكن تحديد أتعاب الشركات التي تقوم بها بشكل دقيق، في حين أن

هناك مجالات أخرى لا تتوفر إدارات الضرائب على قائمة مرجعية تمكنها من مقارنتها والتحقق من القيم المدونة في الفواتير المتعلقة ببعض الأشغال. ورغم اعتماد المديرية العامة للضرائب الرقمنة في عدد من المساطر، مثل التصريح الجبائي وأداء المستحقات الضريبية، وإقرار رقم تعريف موحد للمقاولة، الذي يتعين أن تحمله الفاتورة تحت طائلة رفضها، فإن محترفي الغش الضريبي يجدون، دائما، طرقا للتملص من أداء الواجبات الضريبية المستحقة.وأصبح الأشخاص الخاضعون للضريبة الذين لا يتوفرون على صفة تاجر، مطالبين بتضمين فواتيرهم التعريف العام للمقاولة (ICE)، وذلك تحت طائلة غرامة بقيمة 100 درهم. كما يتعين على أصحاب المقاولات تقديم نسخة من وثائقهم المحاسبية بشكل رقمي، وإلا سيخضعون لغرامات تصل إلى 50 ألف

درهم، وسيتم تنفيذ هذا الإجراء بالتدريج.لكن هذه الإجراءات الزجرية، لم تمنع من استمرار التلاعب بالفواتير وتضخيم المبالغ المدونة فيها. وأفادت مصادر أنه سيتم إلزام الخاضعين للضريبة على الشركات والضريبة على الدخل، بالتوفر على تطبيقات معلوماتية تكون متصلة بقاعدة بيانات خاصة بالفوترة لدى المديرية العامة للضرائب. وسيتم تحديد المواصفات التقنية لهذه التطبيقات بمرسوم، وستمنح فترة انتقالية لتمكين المعنيين من التزود بهذه التقنيات وإعداد الآليات التقنية المرتبطة بهذا الموضوع.وأكد مسؤول بأحد مكاتب المحاسبة، أن هذه الإجراءات ستمكن من محاصرة الوحدات المصدرة للفواتير الوهمية. وتمكنت الإدارات التابعة للمديرية العامة للضرائب من رصد عدد من الاختلالات في بعض الفواتير التي توصلت إليها، وقررت تنظيم زيارات

لمقرات الشركات المصدرة لهذه الفواتير من أجل التأكد من صحتها. وتتهدد الشركات المنتجة للفواتير المزورة والمستعملة لها غرامات، ويمكن أن تصل الجزاءات إلى عقوبات حبسية. وأوضحت المصادر ذاتها أن المادة 192 من مدونة الضرائب واضحة في هذا الباب، إذ تترتب عن تسليم أو تقديم فاتورات صورية غرامة تتراوح بين 5 آلاف درهم و50 ألفا، وفي حالة العود إلى المخالفة ذاتها، قبل مضي خمس سنوات عن الأولى، فإن مرتكب المخالفة يعاقب، إضافة إلى الغرامة، بالحبس من شهر إلى ثلاثة أشهر.وتحولت مكاتب محاسبة إلى تقديم استشارات ونصائح لأرباب مقاولات، بشأن طرق التلاعب في حصيلة النشاط المصرح بها لمصالح الضرائب.

قد يهمك ايضا

تمديد آجال أداء الضريبة على الشركات والضريبة على الدخل المهني

"الضرائب" تفصّل الشروط الجبائية بشأن تعويضات المتوقفين عن العمل

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شركات تعيد تطوير مقرّاتها وتستعين بمكاتب لتقليص الأرباح شركات تعيد تطوير مقرّاتها وتستعين بمكاتب لتقليص الأرباح



تارا عماد تتألق بإطلالة جريئة في افتتاح مهرجان الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:46 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 13:24 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري
المغرب اليوم - طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 13:28 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

6 نصائح لاختيار حقيبة تتناسب مع إطلالتك اليومية
المغرب اليوم - 6 نصائح لاختيار حقيبة تتناسب مع إطلالتك اليومية

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 14:15 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

زخارف الـ"آرت ديكو" وألوانه مدمجة بالديكور المعاصر
المغرب اليوم - زخارف الـ

GMT 14:07 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الحكومة المغربية تصادق على اتفاقيات تعاون مع إسرائيل
المغرب اليوم - الحكومة المغربية  تصادق على اتفاقيات تعاون مع إسرائيل

GMT 13:57 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

برامج الإذاعتين الوطنية والدولية تخضع للتجديد في المغرب
المغرب اليوم - برامج الإذاعتين الوطنية والدولية تخضع للتجديد في المغرب

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 13:30 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مبابي يُهاجم سان جرمان للمرة الأولى ويؤكد رغبته بالرحيل

GMT 22:11 2021 الإثنين ,20 أيلول / سبتمبر

ليفربول يعلن غياب لاعبه عن مباراتين

GMT 18:27 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 19:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 18:10 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 18:10 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 08:33 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحوت الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 22:53 2016 الإثنين ,02 أيار / مايو

علاج البواسير بالاعشاب الطبية

GMT 08:56 2015 الخميس ,01 كانون الثاني / يناير

النجمة الكولومبية صوفيا فيرغارا تنشر صور زفافها الأول

GMT 20:56 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

علاج البواسير بالحلبة

GMT 05:25 2020 الأربعاء ,19 آب / أغسطس

فوائد فيتامين د للشعر وطرق الحصول عليه

GMT 12:50 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مسجد الحسن الثاني في المغرب تحفة معمارية إسلامية عملاقة

GMT 11:07 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف كيفية اختيار المعطف الأفضل خلال الشتاء
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib