وزير الشغل المغربي يُؤكد أن إرتفاع البطالة لا يعني تضرُر الاقتصاد الوطني
آخر تحديث GMT 23:49:43
المغرب اليوم -

وزير الشغل المغربي يُؤكد أن إرتفاع البطالة لا يعني تضرُر الاقتصاد الوطني

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وزير الشغل المغربي يُؤكد أن إرتفاع البطالة لا يعني تضرُر الاقتصاد الوطني

وزير الشغل المغربي يونس السكوري
الرباط - المغرب اليوم

قال وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات، يونس سكوري، إن الحكومة تحترم الأرقام الصادرة عن المندوبية السامية للتخطيط، مردفا أن ارتفاع معدل البطالة "لا يعني تضرر الاقتصاد الوطني".كلام سكوري، جاء الثلاثاء، بمناسبة حلوله ضيفا على مؤسسة الفقيه التطواني، ضمن سلسلة "السياسة بصيغة أخرى".
وفي موضوع التكوين والتشغيل، قال سكوري إن تم إلزام الشركات الكبيرة بالقيام بتشغيل الشباب ثم تكوينهم فيما بعد، وأن هذا الإجراء سيكلف ميزانية الدولة 2 مليار و250 مليون درهم في السنة.
وقال المسؤول الحكومي، إن ارتفاع نسبة البطالة في المغرب من 11,8 في المائة إلى 13 في المائة، حدث بسبب فقدان مناصب ترتبط أساسا بالعمل غير المأجور، برقم وصل ل 209 ألف منصب شغل، وذلك راجع لظروف الجفاف الذي نعيشه في المغرب لثلاثة سنوات على التوالي.
وزاد المتحدث أن ارتفاع البطالة "لا يعني أن الاقتصاد الوطني تراجع أو أن المقاولات أغلقت وسرحت عمالها، وليس القطاع الخاص من تضرر"، بل إن "80 في المائة من المناصب المفقودة جاءت من العمل غير المأجور"، وفق تعبير سكوري.
واسترسل أن أرقام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الخاصة بسنة 2022، تكشف أنه تم خلق 313 فرصة شغل مهيكلة، وأن 33 في المائة منها نساء.

وزاد سكوري أن مناصب الشغل التي تحققت في العمل المأجور في تاريخ هذه الحكومة بلغ 588 ألف منصب شغل، معتبرا إياه "رقما كبيرا وغير مسبوق في تاريخ المغرب"، موضحا أن هذا الرقم أعلنت عنه المندوبية السامية للتخطيط.
وفي موضوع الرفع في الحد الأدنى للأجور، قال سكوري إن هذا الإجراء "أعطى إشارة قوية للقطاع الخاص بأن الدولة ستكون حازمة في إحقاق وإقرار الحقوق في إطار ما يسمى بالعمل اللائق".
واعتبر سكوري أن التشغيل هو "ترجمة للواقع الذي نعيشه"، مرفدا أن الحكومة "تحترم الإحصائيات التي تصدر عن المندوبية السامية للتخطيط"، ومشيرا أن الأرقام الأخيرة تحمل "جانب من الإيجابية".

وزاد المتحدث أنه بفضل هذه الإحصائيات يمكن أن يرى المغرب أرقامه لدى المؤسسات الدولية المعترف بها، مشددا على أن موضوع التشغيل الذاتي ما يزال يحتاج إلى مجهودات.

قد يهمك أيضــــــــــــــا

وزير الإدماج الاقتصادي يقرّ أن العرض الذي يُقدمه التكوين المهني الخاص لا يرقى إلى طموحات المملكة المغربية

 

السكوري يكشف أن غالبية مناصب العمل المفقودة في المغرب "ليست بأجرة قارة"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الشغل المغربي يُؤكد أن إرتفاع البطالة لا يعني تضرُر الاقتصاد الوطني وزير الشغل المغربي يُؤكد أن إرتفاع البطالة لا يعني تضرُر الاقتصاد الوطني



بلقيس بإطلالة جديدة جذّابة تجمع بين البساطة والفخامة

القاهرة ـ المغرب اليوم

GMT 11:26 2024 السبت ,20 إبريل / نيسان

مقتل مراسل عسكري لصحيفة روسية في أوكرانيا
المغرب اليوم - مقتل مراسل عسكري لصحيفة روسية في أوكرانيا

GMT 18:56 2024 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

زلزال يضرب غرب تركيا بقوة 4.5 درجة

GMT 06:36 2020 الثلاثاء ,09 حزيران / يونيو

الجامعة البريطانية تنشر إرشادات أبحاث نهاية العام

GMT 22:02 2019 الثلاثاء ,24 أيلول / سبتمبر

جسيمات بلاستيكية دقيقة تظهر في براز البشر

GMT 11:28 2023 الجمعة ,01 أيلول / سبتمبر

عام دراسي يتيم في اليمن

GMT 09:02 2018 الإثنين ,12 شباط / فبراير

"ماكياج عيد الحب" على طريقة النجمة بيلا حديد

GMT 14:29 2022 الخميس ,29 كانون الأول / ديسمبر

أحوال الطقس المرتقبة اليوم الخميس في المغرب

GMT 02:35 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل الوجهات السياحية لشهر عسل مميز في الخريف

GMT 07:29 2019 الثلاثاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طرق استخدام "الألواح الخشبية" في تجديد ديكور المنزل

GMT 18:27 2018 الجمعة ,16 شباط / فبراير

مجموعة إيلي صعب Elie Saab صيف 2018

GMT 07:56 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

خدعة "المرآة الزجاجية" أحدث أفكار ديكور المنزل العصري

GMT 05:48 2018 الثلاثاء ,04 أيلول / سبتمبر

أفضل عشر مُدن عليك زيارتها في القارة الأوروبية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib