الطوارئ الصحية تُربك التنقيب عن المحروقات في المغرب
آخر تحديث GMT 08:41:35
المغرب اليوم -

توقّف عمليات الاستكشاف في مجموعة من المواقع الجغرافية

الطوارئ الصحية تُربك التنقيب عن المحروقات في المغرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الطوارئ الصحية تُربك التنقيب عن المحروقات في المغرب

التنقيب عن الغاز الطبيعي
الرباط -المغرب اليوم

أرخت أزمة "كورونا" بظلالها على أنشطة التنقيب عن الغاز الطبيعي في المملكة، حيث أرْبك الطارئ الصحي الشركات العالمية المتخصصة في فحص آبار النفط؛ وهو ما أدى إلى توقف عمليات الاستكشاف في مجموعة من المواقع الجغرافية.

وتُشير مختلف البلاغات الصحافية الصادرة عن الشركات المُنقبة عن "الذهب الأسود" بالمغرب إلى تراجع كبيرٍ في نتائجها خلال عام 2020، بسبب دخول البلاد في حجر صحي شامل، امتد ثلاثة أشهر؛ الأمر الذي حال دون وصول الأطقم التقنية التي بقيت عالقة بالخارج.

وساهمت حالة "الطوارئ الصحية" أيضا في انخفاض معدل الآبار المكتشفة من قبل الشركات العالمية هذه السنة، بالمقارنة مع حصيلتها في 2019، بالنظر إلى فرض السلطات الصحية الإقليمية قواعد احترازية صارمة، تمنع التجمعات العمومية التي من شأنها نشر الوباء.

وفيما توقفت أنشطة بعض الشركات بشكل كلّي لفترة طويلة، لجأت أخرى إلى تمديد رخص التنقيب عن الغاز الطبيعي، بفعل تأثيرات الطارئ الوبائي الراهن، الذي تسبّب في انقضاء أشهر عديدة دون حفر أي آبار نفطية، أو استكمال مراحل الدراسة والتحقق والمسح.

هكذا، قامت شركة "ساوند إنيرجي"، المتخصصة في مجال التنقيب عن النفط والغاز، بتمديد رخصة التنقيب عن "الذهب الأسود" في المرحلة الأولية بحقل "سيدي المختار"، التابع ترابيا لإقليم الصويرة، بعدما نالت موافقة المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، بإضافة 24 شهراً إلى المرحلة الأولية من اتفاقية الشراكة.

وتعثّرت كذلك أشغال التنقيب عن الغاز الطبيعي بشكل مؤقت لدى الشركة البريطانية "SDX ENERGY"، المُدرجة في بورصة النفط العالمية بلندن، حيث تأخرت في إنهاء مشروعها الرامي إلى حفر 12 بئرا الذي انطلق خلال الربع الأخير من عام 2019 بمنطقة حوض الغرب.

وتأخرت أنشطة شركة "بريداتور أويل آند غاز هولدينغ"، المتخصصة في التنقيب عن الغاز والبترول، حيث كان مزمعاً أن تنطلق أشغال التنقيب عن الغاز الطبيعي بالمنطقة الشرقية في 15 مارس المنصرم، وتنتهي في 30 أبريل من الموسم عينه، إلا أن الإغلاق الشامل أثّر بالسلب على العملية.

وتأثرت الشركة البريطانية "شاريوت أويل آند غاز" بالتداعيات الصحية لأزمة "كورونا"، بعدما تضرّرت بدورها من سياسة الحجر الصحي؛ ولكنها عادت لتُعدّل توقعاتها الأولية بخصوص موارد الهيدروكاربورات القابلة للاستغلال في حقل "أنشوا-1" خلال شتنبر الأخير.

تصفح البلاغات الصحافية للشركات الفاعلة في مجال التنقيب عن الغاز الطبيعي بالبلاد يكشف تدفقاً ضعيفاً للبيانات المتعلقة بأنشطة حفر الآبار، حيث لم تعد وتيرة إصدار البلاغات مثلما كانت في الأعوام السابقة، جراء الأزمة الصحية التي أدت إلى انخفاض مردودية القطاع.

قد يهمك ايضا:

الجائحة تهدد نمو الطلب على الغاز في الصين

احتياطي الغاز الطبيعي في ساحل العرائش يفوق "تريليون" قدم مكعب‎

   
almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطوارئ الصحية تُربك التنقيب عن المحروقات في المغرب الطوارئ الصحية تُربك التنقيب عن المحروقات في المغرب



أحدث إطلالات هيفاء وهبي الشبابية بموضة المعطف الأصفر

بيروت _المغرب اليوم

GMT 12:25 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

تدشين خط جوي جديد يربط بين مدينة مالقا و الناظور
المغرب اليوم - تدشين خط جوي جديد يربط بين مدينة مالقا و الناظور

GMT 07:55 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

خمسة نصائح من "فنغ شوي"لمنزل مفعم بالطاقة الإيجابية
المغرب اليوم - خمسة نصائح من

GMT 05:34 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ "الجلابية" في صعيد مصر
المغرب اليوم - يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ

GMT 08:53 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

ساديو ماني يتقدم للريدز سريعًا من ضربة رأس ضد أستون فيلا

GMT 08:43 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

الريدز يتعادل مع نيوكاسل ويشعل صراع "البريميرليغ"

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية

GMT 19:25 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

شتوتجارت يكتسح أوجسبورج برباعية في الدوري الألماني

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 12:40 2020 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

حظك اليوم برج الأسد السبت 26-9-2020
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib