تيريزا ماي تُعلن إمكانية تنظيم استفتاء ثانٍ بشأن بريكست
آخر تحديث GMT 09:37:30
المغرب اليوم -

بهدف نيل التأييد لخطتها للخروج من التكتل

تيريزا ماي تُعلن إمكانية تنظيم استفتاء ثانٍ بشأن بريكست

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تيريزا ماي تُعلن إمكانية تنظيم استفتاء ثانٍ بشأن بريكست

رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي
لندن - المغرب اليوم

أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الثلاثاء سلسلة مبادرات على البرلمان بينها إمكانية تنظيم استفتاء ثان في شأن بريكست والبقاء في اتحاد جمركي مؤقت مع الاتحاد الأوروبي بهدف نيل التأييد لخطتها بشأن الخروج من التكتل.

وطلبت ماي من النواب دعمها مؤكدة أنها "الفرصة الأخيرة لإيجاد وسيلة" تلبي رغبة البريطانيين الذين صوتوا بنسبة 52% لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في يونيو/ حزيران 2016.

وكان النواب البريطانيون رفضوا مرتين اتفاق بريكست الذي أبرمته ماي في نوفمبر مع بروكسل، ما أرغمها على أرجاء موعد خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي مرتين: من 29 مارس/آذار إلى 12 أبريل/ نيسان ومن ثم إلى 31 أكتوبر/ ترين الأول.

وهذا الأمر أرغم الحكومة أيضا على تنظيم الانتخابات الأوروبية التي تبدأ الخميس بعد نحو ثلاث سنوات من الاستفتاء المؤيد لبريكست.

وإذا أقر النواب مشروع القانون الذي سيعرض عليهم في مطلع يونيو فان ماي تعتزم أن تعرض عليهم ايضا امكانية التصويت على إجراء استفتاء ثان بشأن بريكست أم لا وكذلك البقاء مؤقتا في الاتحاد الجمركي مع الاتحاد الأوروبي.

وأعلنت ماي أن مشروع القانون الذي ستعرضه يعطي ضمانات إضافية حول حقوق العمال وحماية البيئة وهو ما كانت تطالب به المعارضة العمالية.

وأعلنت ماي هذه الأمور بعد أربعة أيام من توقف المفاوضات بينها وبين حزب العمال والتي كانت تهدف إلى إيجاد حل لتطبيق بريكست.

ترتيبات بديلة

أعلنت رئيسة الوزراء المحافظة التي كانت وعدت بتقديم "عرض جريء" حول بريكست، الثلاثاء أنها استمعت أيضا إلى قلق الوحدويين في الحزب الايرلندي الشمالي الصغير (الوحدوي الديمقراطي) بخصوص شبكة الأمان، الحل الوارد في معاهدة الانسحاب من الاتحاد الأوروبي والهادف إلى تجنب عودة حدود فعلية بين ايرلندا الشمالية، المقاطعة البريطانية، وجمهورية ايرلندا العضو في الاتحاد بعد بريكست، وذلك بهدف الحفاظ على اتفاقات السلام المبرمة عام 1998 والسوق الموحدة الأوروبية.

وهو حل أخير لن يدخل حيز التنفيذ إلا بعد الفترة الانتقالية، إذا لم يتم التوصل إلى أي اتفاق بحلول منتصف 2020 بين لندن وبروكسل.

وأوضحت ماي أن الحكومة ستكون ملزمة البحث عن ترتيبات بديلة من شبكة الأمان (باكستوب) بحلول كانون الأول/ديسمبر 2020.

وسواء أقر النواب مشروع القانون الذي ستعرضه أم رفضوه، سيكون على تيريزا ماي أن تستعد لمغادرة منصبها.

والخميس، طلب منها خلال اجتماع مع "اللجنة 1922" المسؤولة عن تنظيم المحافظين "الاتفاق" اعتبارا من يونيو على "جدول زمني لانتخاب رئيس جديد لحزب المحافظين" كما أعلن رئيس اللجنة غراهام برادي.

يأتي ذلك قبل انتخابات البرلمان الأوروبي التي ستجرى في بريطانيا الخميس.

وتشير استطلاعات الرأي إلى تراجع المحافظين في حين يتوقع أن يفوز حزب بريكست الذي تشكّل مؤخرا بمعظم المقاعد، ما يفاقم الضغط على ماي.

وأظهر آخر استطلاع للرأي صدر الأحد تقدم حزب نايجل فاراج المشكك في الاتحاد الأوروبي بنسبة 34 بالمائة يليه حزب العمال المعارض مع 20 بالمائة من نوايا التصويت ثم الحزب الليبرالي الديمقراطي المؤيّد للاتحاد الأوروبي مع 15 بالمائة. أما حزب ماي المحافظ، فحلّ في المرتبة الأخيرة مع 11 بالمائة من نوايا التصويت.

قد يهمك ايضا :

تيريزا ماي تطرح الاتفاق بشأن "بريكست" للتصويت في البرلمان من جديد

المشرعون البريطانيون ينتزعون من ماي مقاليد إدارة "بريكست"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تيريزا ماي تُعلن إمكانية تنظيم استفتاء ثانٍ بشأن بريكست تيريزا ماي تُعلن إمكانية تنظيم استفتاء ثانٍ بشأن بريكست



GMT 01:07 2019 الخميس ,20 حزيران / يونيو

العزازي يعلن عن مشروعات خدمية عملاقة في المنطقة

GMT 06:41 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

ترامب يهاجم الأفضلية "غير المٌنصفة" لحوافز اليورو

GMT 07:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

"أوبك" تعتزم تمديد خفض إنتاج النفط

GMT 05:15 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

خصخصة مشاريع سعودية بقيمة ملياري ريال

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تيريزا ماي تُعلن إمكانية تنظيم استفتاء ثانٍ بشأن بريكست تيريزا ماي تُعلن إمكانية تنظيم استفتاء ثانٍ بشأن بريكست



GMT 08:55 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

فيكتوريا بيكهام تستقي إطلالتها من ميغان ماركل
المغرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستقي إطلالتها من ميغان ماركل

GMT 01:54 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

تعرّف على المدن السياحية التي يمكن زيارتها في قبرص
المغرب اليوم - تعرّف على المدن السياحية التي يمكن زيارتها في قبرص

GMT 01:58 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

6 أفكار بسيطة تسهّل عملية تنظيف المنزل وترتيبه
المغرب اليوم - 6 أفكار بسيطة تسهّل عملية تنظيف المنزل وترتيبه

GMT 10:09 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

ترامب يرشح مارك إسبر وزيرًا للدفاع بالوكالة
المغرب اليوم - ترامب يرشح مارك إسبر وزيرًا للدفاع بالوكالة

GMT 07:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

برنامج "Facing The Classroom" ينطلق في نسخته العربية
المغرب اليوم - برنامج

GMT 08:02 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

آرسين فينغر الأقرب لتدريب ميلان خلفًا لغاتوزو

GMT 07:16 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

النرويج تقدم إعفاءات لاقتناء السيارات الكهربائية

GMT 05:17 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

فضيحة أخلاقية تهز سطات بعد توقيف سيدة تخون زوجها

GMT 17:17 2016 الأربعاء ,23 آذار/ مارس

10 أفكار غير مكلفة تسعد الزوج وتشعره بالحب

GMT 21:55 2014 الإثنين ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

بطل "وادي الذئاب" مراد علمدار يتعرض لحادث خطيرة

GMT 20:01 2016 الخميس ,16 حزيران / يونيو

كيف يحدث الحمل بتوأم وكيفية رعاية المرأة الحامل

GMT 03:27 2018 الثلاثاء ,13 شباط / فبراير

​قرار فرنسي يُعمّق جراح قطاع الصحة في المغرب

GMT 15:22 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار بسيطة من أجل تزيين الحديقة لتُصبح أجمل

GMT 09:36 2014 الجمعة ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

بذور اليقطين وعصير الخضار علاجان لتضخم غدة البروستاتا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib