الحرازين يعلن أن مصر تواصل دورها في المصالحة
آخر تحديث GMT 03:32:40
المغرب اليوم -

كشف لـ "المغرب اليوم" أن نقل السفارة الأميركية للقدس صادم

الحرازين يعلن أن مصر تواصل دورها في المصالحة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحرازين يعلن أن مصر تواصل دورها في المصالحة

القيادي في حركة "فتح" الدكتور جهاد الحرازين
القاهرة – أكرم علي

اعتبر القيادي في حركة "فتح" الدكتور جهاد الحرازين أن يوم 15 مايو/أيار الجاري، والتي ستنقل فيه الولايات المتحدة سفارتها للقدس سيكون بمثابة يوم غضب في الأراضي الفلسطينية ولا يمكن الصمت عليه. وأكّد أن الولايات المتحدة لن تتراجع عن نقل سفاراتها إلى القدس، وإسرائيل تدرك أهمية هذه الخطوة وتبدي استعدادها الجيد لمواجهة كافة التظاهرات التي ستنطلق لمواجهة ذلك.

وشدّد الحرازين في تصريحات خاصة إلى "المغرب اليوم"، أن يوم نقل السفارة الأميركية للقدس، سيكون يوم أسود على فلسطين وعلى العالم العربي، وإن نقل السفارة لن يغير شيئا على أراض الواقع، والكل يعلم أن القدس هي أرض فلسطينية وعربية ملك للفلسطينيين أنفسهم.

 وحول الدور المصري في القضية الفلسطينية قال القيادي جهاد الحرازين، إن الكل يعلم إن مصر تعد الدولة المحورية والمركزية في المنطقة وإن مصر تقوم بدور كبير وجهد عظيم لأجل تحقيق المصالحة الوطنية، وإن هناك علاقات تربط مصر مع الكل الفلسطيني وتبذل جهودًا كبيرة في القضية الفلسطينية، وخاصة تلك الجهود التي بذلت في الآونة الأخيرة من قبل مصر.

 وعن تراجع رومانيا عن قرارها بنقل السفارة الأميركية، قال الحرازين إن تراجع رومانيا عن نقل سفارتها إلى القدس هو انتصار لفلسطين والعرب ومؤشر على قوتهم اقتصاديا وسياسيا، داعيا إلى الضغط على كل الدول التي تنوي نقل سفاراتها إلى القدس مثل غواتيمالا وغيرها. وعن تأثير إتمام المصالحة الفلسطينية، قال الحرازين إن الخلل في اتمام المصالحة هو عدم التزام حركة حماس حتى اللحظة بما تم الاتفاق عليه أكثر من مرة في مصر ورغم ذلك مصر تواصل جهودها لتحقيق المصالحة الوطنية ولكن يجب أن تصدق حماس وتلتزم بذلك بعيدًا عن اية اشتراطات حزبية وأن تكون جادة في اتفاقها حول بنود المصالحة المتفق عليها في مصر.

وتوقع الحرازين أن تزداد حالة التهديد والتصعيد من قبل الاحتلال الإسرائيلي، وقال "إن الاحتلال الإسرائيلي يجب أن يدرك جيدا أن أسلحته المتطورة وقذائفه القاتلة ورصاصه المتفجر لن تثنى الشعب الفلسطيني عن المطالبة بحقه. وفيما يخص انسحاب إسرائيل من الترشح للعضوية غير الدائمة في مجلس الأمن، قال الحرازين إن انسحاب اسرائيل من الترشح يأتي لإدراكها الكامل أنها لا تستطيع أن تحظى بثلثي أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة، وتم ملاحظة ذلك في كثير من المواقف والمتعلقة بحقوق الشعب الفلسطيني، وأن انسحاب إسرائيل من شغل العضوية غير الدائمة في مجلس الأمن يعد انتصارًا للدبلوماسية المصرية والعربية، ويُشكل حالة جديدة من مبادئ ونطاق الأمم المتحدة، حيث أنه من غير المعقول أن دولة قائمة بالاحتلال وترتكب الجرائم وتنتهك كافة المواثيق الدولية أن تصبح عضواً في مجلس الأمن.

وأشار الحرازين إلى أن 170 دولة صوتت على قرار فلسطين في الأمم المتحدة بعد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن القدس، وقال "لن تستطيع إسرائيل مواجهة كل هذه الدول ولا تستطيع إسرائيل أن تحصل على تأييد غالبية الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، وإن انسحاب إسرائيل رسالة أخرى للمجتمع الدولي أن مبادئ العدالة يجب أن تنتصر في النهاية.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحرازين يعلن أن مصر تواصل دورها في المصالحة الحرازين يعلن أن مصر تواصل دورها في المصالحة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحرازين يعلن أن مصر تواصل دورها في المصالحة الحرازين يعلن أن مصر تواصل دورها في المصالحة



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

تألّق كيم كارداشيان خلال خضوعها لجلسة تصوير جديدة

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها في

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib