الصمدي يؤكّد أن البحث العلمي يحظى باهتمام كبير
آخر تحديث GMT 17:30:35
المغرب اليوم -

قال لـ "المغرب اليوم" إن الحكومة ستوفّر 1700 فرصة للتدريس

الصمدي يؤكّد أن البحث العلمي يحظى باهتمام كبير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الصمدي يؤكّد أن البحث العلمي يحظى باهتمام كبير

خالد الصمدي كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي
الدار البيضاء – رضى عبد المجيد

أكّد خالد الصمدي، كاتب الدولة المكلّف بالتعليم العالي والبحث العلمي، أن فرض رسوم التسجيل بالنسبة إلى التعليم الثانوي سيتم تطبيقه في وقت لاحق، بعد فرضه في مرحلة أولى في التعليم العالي، مبرزًا أن كل ما تم تداوله بشأن فرض رسوم التسجيل بداية من الموسم الدراسي 2018/2019، يبقى مجرد أخبار زائفة.

وكشف الصمدي في مقابلة مع "المغرب اليوم" أنه وقع خلط بين رسوم الدراسة وبين مجانية التعليم، مضيفًا أن ما تم تداوله على نطاق واسع بشأن إلغاء مجانية التعليم في المغرب، فيه مجموعة من المغالطات، وتابع أنه سيتم إنجاز دراسة تفصيلية في هذا الموضوع ستحدد قيمة هذه الرسوم، مشيرًا أن هذه الدراسة لم تنجز بعد، وأنه يجب أولًا أن يخرج القانون في الجريدة الرسمية. وأضاف الصمدي أن هناك عددا من المواطنين يعتقدون أن القانون صودق عليه في المجلس الوزاري وسيطبق السنة المقبلة.
 وتابع "هناك من يريد أن يضع الناس في زاوية ضيقة ليغفلوا عن القضايا الكبرى التي تضمنها القانون، وأن يركزوا فقط على القضايا المثارة في الإعلام,و كشف الصمدي، أنه ليس هناك مشكلة لا في التمويل أو في الموارد البشرية، مؤكدا أن المشكلة الحقيقي يكمن في الحكامة وفي التقاء البرامج الحكومية مع الرؤية الاستراتيجية.

و قال الصمدي إنه عقد بمعية وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، سلسلة من اللقاءات مع رؤساء الجامعات ومدراء الأكاديميات والمدراء المركزيين، تم خلالها تحديد أولويات الدخول المدرسي الجديد، في إطار التجاوب مع التوجهات الواردة في خطابي الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش وذكرى ثورة الملك والشعب، والتي أعطت لموضوع  إصلاح منظومة التربية والتكوين في علاقتها بالتشغيل حيزًا كبيرًا ومهمًا.

وأوضح الصمدي أن البحث العلمي يحظى باهتمام كبير من قبل وزارة التعليم والحكومة على حد سواء، حيث كشف في هذا الجانب تحقيق مجموعة من الخطوات الإيجابية، من بينها تدعيم وتجهيز مختبرات البحث العلمي بالجامعات المغربية، وتابع: "كما هو معلوم، فهناك بحث علمي جامعي وآخر يتعلق بالشركاء والمؤسسات الأخرى، وفي المغرب، يقوم المركز الوطني للبحث العلمي والتقني بتنسيق مشاريع البحث العلمي مع الجامعات ومع الحكومة وعلى الصعيد الدولي".

وكشف كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي أن الوزارة بصدد إعادة النظر في مراكز الدكتوراه، وذلك بتجميع مراكز كل جامعة في مركز واحد، واصفا هذه الخطوة بأن من شأنها أن تزيد في حكامة هذه المراكز، وتقوي تعاضد الخبراء من أجل إنتاجية أفضل، وستمكن من توفير واستغلال الموارد والإمكانيات المتوفرة بشكل أمثل.

وأوضح الصمدي أن الوزارة حريصة على دعم الانخراط في مشاريع البحث العلمي الدولي، ومن أمثلة ذلك برنامج "بريما"، وهو برنامج ممول من المفوضية الأوروبية والدول الشريكة لدعم البحوث العلمية المشتركة والمرتبطة بمحاور الإدارة المتكاملة والمستدامة للمياه والأمن الغذائي، معتبرًا أن "انخراط المغرب في هذا البرنامج دليل على السمعة الطيبة للجامعة المغربية وللباحثين المغاربة".

وأكد الصمدي أن الحكومة تعتزم في هذا الإطار توفير 1700 فرصة للتدريس في سلك التعليم العالي، لفائدة الحاصلين على شهادة الدكتوراه، سواء من الموظفين أو من غير الموظفين، مشيرا إلى أن المجهود ا الذي تقوم به الحكومة لتحسين ملف التأطير الجامعي والرفع التدريجي من مستواه، يهدف إلى مواكبة الازدياد المسجل في عدد الملتحقين الجدد بالجامعات المغربية، وأضاف "لقد نجحنا السنة الماضية في توفير 1400 منصب بالتعليم العالي، منها 700 محدثة و700 تحويلية".

وأوضح الصمدي، أنه تم إطلاق الاستراتيجية الوطنية لتكوين الأطر التربوية، وهو مشروع مهم ومهيكل، مبينًّا أنه سيتم العمل من خلال هذه الإستراتيجية على تكوين 200 ألف مدرس في أفق سنة 2030، خصوصا وأن المغرب سيعرف تقاعد 140 ألف أستاذ، وتابع أن هذه الإستراتيجية جاءت بالاستناد على تقييم المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصمدي يؤكّد أن البحث العلمي يحظى باهتمام كبير الصمدي يؤكّد أن البحث العلمي يحظى باهتمام كبير



GMT 14:53 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أمزازي يكشف تفاصيل توقيت الدراسة الجديد في المغرب

GMT 05:24 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

بعوي يُوقِّع اتفاقيات مع حاملي المشاريع التكنولوجية

GMT 00:36 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بوجوالة يؤكد وجود التفاتة لتجاوز معيقات المرأة القروية

GMT 00:36 2018 السبت ,06 تشرين الأول / أكتوبر

العلمي يدعو إلى تحقيق التحوُّل في المجال الرقمي

GMT 01:11 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

الحقاوي تكشف أهداف استراتيجية النهوض بالمسنين

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصمدي يؤكّد أن البحث العلمي يحظى باهتمام كبير الصمدي يؤكّد أن البحث العلمي يحظى باهتمام كبير



أشاد بالغلاف العديد مِن المُعجبين عبر وسائل التواصل الاجتماعي

بلانت تظهر على غلاف "فوغ" مرتدية ملابس مُربية

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت الممثلة البريطانية إميلي بلانت، على غلاف مجلة "فوغ" الأميركية في ديسمبر/ كانون الأول، مرتدية ملابس ماري بوبينز، شخصية المربية الشهيرة، وارتدت الممثلة البريطانية زيا من اللون الأحمر بأكمله من تصميم ديور، وهو عبارة عن تنورة كاملة من التول وسترة ضيقة ومظلة مفتوحة من تصميم لندن أوندرركوفر. صوّر الغلاف آني ليبوفيتز وأشاد به العديد من المعجبين عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إذ ينتظر العديد للفيلم الجديد الذي سيصدر في المملكة المتحدة في 19 ديسمبر/ كانون الأول، وقال أحد المتابعين المتحمسين: "هل يمكننا أن نحصل على تصوير لإحدى شخصيات ديزني لكل أغلفة المجلات؟"، وكتب آخر "هذا مذهل، مثلما هي إميلي بلانت، (وجميع الأشياء تبدو مرتبطة بماري بوبينز)"، وكتب شخص آخر مازحا: "حسنا هذا هو مزيج غير مريح بين إعجابات طفولتي ومراهقتي". تمثّل صورة الغلاف تحركًا بعيدًا عن التصوير التقليدي للبورتريهات والذي تفضّله عادةً معظم مجلات الموضة، بما في ذلك مجلة

GMT 06:11 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل طُرق في سانتا كروز للباحثين عن الانسجام
المغرب اليوم - أجمل طُرق في سانتا كروز للباحثين عن الانسجام

GMT 08:32 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 10 قِطع مِن السجاد المرسوم يُمكن شراؤها لفصل الخريف
المغرب اليوم - أفضل 10 قِطع مِن السجاد المرسوم يُمكن شراؤها لفصل الخريف

GMT 04:16 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"الديمقراطيون" يكشفون اسخدام ترامب الدولة لاستهداف الصحافة
المغرب اليوم -

GMT 00:35 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

اعتراض روسيا على التحقيق مع صحافي في مطار أميركي
المغرب اليوم - اعتراض روسيا على التحقيق مع صحافي في مطار أميركي

GMT 03:28 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل مجوهرات الأميرة فيكتوريا وليّة عهد السويد
المغرب اليوم - أجمل مجوهرات الأميرة فيكتوريا وليّة عهد السويد

GMT 02:12 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

15مدينة سمعة الطعام فيها تضاهي شهرة المعالم
المغرب اليوم - 15مدينة سمعة الطعام فيها تضاهي شهرة المعالم

GMT 04:04 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تدشين أطول برج في العالم في العاصمة الإدارية
المغرب اليوم - تدشين أطول برج في العالم في العاصمة الإدارية

GMT 23:02 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مستشفى محمد الخامس يهتزّ على فضيحة أخلاقية مُدوية

GMT 15:22 2015 الأربعاء ,14 كانون الثاني / يناير

نقوش الجبس المغربي أصالة التاريخ والثقافة الإسلامية

GMT 00:51 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

أهم 8 أعراض غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 23:32 2018 الإثنين ,26 شباط / فبراير

تعرّف على درجات الحرارة في مدن المغرب الثلاثاء

GMT 18:15 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

برنامج مباريات المنتخب المغربي في كأس العالم 2018

GMT 13:36 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

"آفاق مسرحية 5" يهدي فعاليات الإسكندرية للراحل عمرو المحمدي

GMT 22:41 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"عودة إلى الزمن الجميل" تغوص بقارئها في أعماق الماضي

GMT 20:49 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

الشرطة القضائية تتمكن من توقيف مسجل خطر في الدار البيضاء

GMT 14:18 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

مغربية تحاول التخلص من عشيقها بمساعدة زوجها
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib