النويضي يعتبر إدانة حميد المهداوي بالسجن قاسية
آخر تحديث GMT 08:32:22
المغرب اليوم -

أكد لـ" المغرب اليوم" إنه إما معتوهًا أو مدسوسًا

النويضي يعتبر إدانة حميد المهداوي بالسجن قاسية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - النويضي يعتبر إدانة حميد المهداوي بالسجن قاسية

عضو هيئة الدفاع عبد العزيز النويضي
الدار البيضاء - جميلة عمر

اعتبر عبد العزيز النويضي، عضو هيئة الدفاع عن الصحافي حميد المهدوي، إدانة هذا الأخير بثلاث سنوات سجنًا نافذًا بـ" القاسية"، بعدما تمت تبرئته خصوصًا بعد مرافعة ممثل الحق العام، والمرافعات المتكاملة التي قام بها الدفاع، وعن سؤال بشأن التهمة التي أدين بها لحميد المهداوي عن جريمة عدم التبليغ عن جريمة تمس أمن الدولة؟ أجاب المحامي النويضي أن التهمة التي أدين من أجلها المهداوي وهي عدم التبليغ، لا أساس لها، لأن هذه الجريمة لا يتوفر أي ركن من أركانها، والذي يبلغ عن جريمة يكون عالمًا بحصولها حق العلم، لأن من بلغ عن جريمة وهمية سيتابع ويحاكم ويدان وفق ما ينص عليه الفصل 264، إذن فالمهداوي كان عالمًا بأن ذلك الشخص إما معتوه أو مدسوس من المخابرات ولذلك لم يبلغ عنه.

وأضاف النويضي في حديث خاص إلى "المغرب اليوم"  " كيف ستبلغ على شخص يقول إنه سيدخل دبابات وأسلحة إلى المغرب، هل المغرب لا يتوفر على مخابرات وعلى أجهزة تعلم بالذبابة حين تدخل الى التراب المغربي ؟ هذا كله كلام ، مضيفًا كيف لشخص يقول إنه يثق فقط في الملك ، وفي نفس الوقت يقول بأنه يثق فقط في الملك، شخص يريد أن يُحدث الثورة في المغرب وفي نفس الوقت يقول بأنه يحب الملك، هذا الشخص أُقحم في ملف المهدوي حتى يقال للرأي العام بأن هناك دبابات وأسلحة كانت ستدخل للريف، وحتى يقال إن هناك تمويلات، ولأن هذا الشخص ادعى دون أي إثبات بأنه أرسل 160 ألف يورو للحراك، إذن فالمهدوي فطن ولم يبلغ، وهو ما يعني أنه لا يتوفر لا ركن العلم الحقيقي بالجريمة حتى يبلغ عليها، وبالتالي لم يبلغ، ثم إن المهدوي حَسنُ النية وليس سَيء النية ولطالما بلغ عن جرائم حقيقية ولم يفتح تحقيق ولم تكون هناك متابعة.

وأضاف النويضي أنه كان على النيابة العامة أن تبحث بجميع الوسائل عن ذلك الشخص المسمى إبراهيم البوعزاتي وهي تعرفه وأخبرتنا بأنه يقيم بهولندا، وأن له إخوة بطنجة وطالبناها بإصدار مذكرة بحث دولية في حقه، وكل ما فعلته أنها أصدرت مذكرة بحث وطنية في حقه، وهي تعلم أنه خارج البلاد ولذلك لم يكن هناك أي محاولة جدية لاستقدام ذلك الشخص لمحاكمته عما يدعيه

و أضاف النويضي  للمغرب اليوم ، المهداوي لا يمكن أن نقول بأنه لم يبلغ عن جريمة بل لم يبلغ عن مكالمة، هذه المكالمة غريبة وكل ذي عقل لا يمكن أن يبلغ عنها، مشيرًا إلى أن ذلك الشخص هو فخ نصب للمهداوي لأنه تحدث معه في 27 مايو 2017 في يومين تم اختفى عن الأنظار وعندما اعتقل المهداوي لم يسأل عنه ولو مرة تم إن التبليغ يكون عن جريمة لا تعلم بها السلطات، في حين أن السلطات كانت تعلم بهذه الجريمة لأنها كانت تتنصت على المهداوي وهذا التنصت هو الذي على أساسه توبع المهداوي

واعتبر المحامي والناشط الحقوقي عبد العزيز النويضي، أن"جميع عناصر الجريمة غير متوفرة في ملف المهدوي وكنا ننتظر البراءة، ولكن عدم حصولها وحصول الإدانة قاسية وظالمة خصوصًا وأن ذلك تم بعد الحكم الجائر والظالم الذي ضرب به شباب الريف الذين هم من خيرة شباب هذا الوطن لمجرد أنهم قاموا بوضع دفتر مطالب مفصل تفصيلًا دقيًقا حول المطالب الاجتماعية والحقوقية وفي جميع المستويات".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النويضي يعتبر إدانة حميد المهداوي بالسجن قاسية النويضي يعتبر إدانة حميد المهداوي بالسجن قاسية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النويضي يعتبر إدانة حميد المهداوي بالسجن قاسية النويضي يعتبر إدانة حميد المهداوي بالسجن قاسية



خلال مشاركتها في أسبوع لندن للموضة

ويني هارلو تجذب الأنظار بثوب أخضر رائع

لندن _ ماريا طبراني
واصلت عارضة الأزياء الشهيرة ويني هارلو، ظهورها المميز خلال أسبوع لندن للموضة، وتألقت بإطلالة مذهلة في عرض ناتاشا زينكو. وكانت هذه الفتاة تجذب الانتباه بتنوع اختياراتها في الأزياء، فارتدت ثوبًا أخضر نيون مذهل طويل مطبوع عليه كلمات 'Fu' و 'Fufu' وما جعله أكثر غريب الأطوار كانت أحذية الفخذ العالية بنفس اللون فضلًا عن  قلادة  علامة الدولار الكبيرة. وتبرهن هارلو على أنها واحدة من أكثر النماذج طلبًا خلال الدورة الحالية لأسابيع الموضة Fashion Weeks ، بعد أن سارت أيضاً على مدرجات عروض أزياء Adidas ، House of Holland و Julien MacDonald ، بالإضافة إلى Natasha Zinko ، في لندن وحدها. بعد أن بدأت مسيرتها المهنية كمتسابقة في برنامج Next Top الأميركي في عام 2014 ، ستنتقل العارضة الكندية ، 24 عامًا ، إلى عرض فيكتوريا سيكريت للأزياء في نوفمبر/تشرين الثاني. وأُصيبت هارلو بمرض جلدي نادر الحدوث وغير قابل للشفاء "البهاق"، فظهرت

GMT 08:29 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

"بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء
المغرب اليوم -

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة
المغرب اليوم - تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة

GMT 04:16 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

دونالد ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين التجارية
المغرب اليوم - دونالد ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين التجارية

GMT 11:55 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام
المغرب اليوم - مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام

GMT 10:17 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

" La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا
المغرب اليوم -

GMT 19:54 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

المغرب يشرع في تعويم الدرهم الاثنين المقبل

GMT 15:30 2014 الجمعة ,08 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:34 2014 الجمعة ,08 آب / أغسطس

دنيا عجيبة غريبة

GMT 15:35 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

البرد يقتل المغاربة مع تجاهل الحكومة للمشردين بلا مأوى

GMT 00:39 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"مفاتن نائمة" و"قتل إنجلترا" الأكثر مبيعا فى نيويورك تايمز

GMT 02:19 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

ارتفاع عدد ليالي المبيت خلال 2017 في الصويرة بنسبة 9%

GMT 04:41 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

الأنصاري تكشف أفضلية فستان نجلاء بدر في مهرجان القاهرة

GMT 13:30 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

سنة سجنًا لقاصرين من المعتقلين المشاركين في مسيرة زاكورة

GMT 19:04 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

المغرب في مواجهة الأرجنتين استعدادًا لمونديال روسيا

GMT 20:36 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

امتحان ''بيرمي'' للقاصرين ما بين 14 و18 عامًا في المغرب
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib