الخلفي يُوضّح سبب تنامي العنف داخل المؤسسات
آخر تحديث GMT 11:20:18
المغرب اليوم -

بيَّن لـ"المغرب اليوم" موعد استئناف الحوار بين النقابات والحكومة

الخلفي يُوضّح سبب تنامي العنف داخل المؤسسات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الخلفي يُوضّح سبب تنامي العنف داخل المؤسسات

مصطفى الخلفي الناطق الرسمي باسم الحكومة
الدار البيضاء - رضا عبدالمجيد

أكّد مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب المكلّف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، على أنّ المغرب نجح في إحراز تقدّم ملموس في محاربة الهدر المدرسي، وبخاصّة على مستوى السلك الابتدائي الذي يضع الأسس الأولى لتكوين وتعليم وتربية التلاميذ والناشئة، مبرزا أنّ الحكومة ينتظرها عمل مهم لمعالجة المشاكل التي لا تزال مطروحة.

وكشف الخلفي، خلال تصريح خاص له إلى "المغرب اليوم"، أنّ التحدي الذي تواجهه الحكومة في مجال مكافحة الهدر المدرسي، يتعلّق بالأساس بالمستويين الإعدادي والثانوي اللذين يعرفان تسجيل معدل 10 في المائة، في حين تقلّص مستوى الهدر المدرسي في المستوى الابتدائي ليبلغ 2 في المائة فقط، مشيرا إلى أن هذه الظاهرة تسجّل ارتفاعا في مناطق بعينها لأسباب مرتبطة بالنقل المدرسي والبنية التحتية والفوارق المجالية وغيرها.

وأوضح الخلفي في موضوع آخر أن الحكومة منشغلة بتسريع تطبيق المقتضيات القانونية المتعلقة بتشغيل الأطفال، وبخاصة في ما يرتبط بالعمل المنزلي، كما أكد أن الحكومة تعمل على توسيع مراكز التكوين المهني من أجل إدماج الأطفال في سوق العمل، أما بشأن تعثّر الحوار الاجتماعي مع المركزيات النقابية، بيّن الخلفي أنّ الحكومة لم توقف هذا الحوار وأنها أبانت في أكثر من مرة عن استعدادها لمواصلته، مذكّرا بالعرض الحكومي الذي يتضمّن إجراءات متعلقة بتحسين الدخل لموظفي القطاع العام دون السلم العاشر، والتعويض عن العمل في المناطق النائية، ودعم القدرة الشرائية، والتعويضات العائلية، وقال الخلفي إن الحوار بين الحكومة والنقابات سيستأنف ابتداءً من الأسبوع المقبل.

وقال الخلفي بشأن تنامي حالات العنف داخل المؤسسات الدراسية، إن الحكومة ستتخذ جملة من التدابير بتنسيق مع وزارة الداخلية ووزارة التربية الوطنية والتعليم والأمن والسلطات الإقليمية والمحلية، مبرزا أن المؤسسات التعليمية باتت في حاجة إلى حماية محيطها الخارجي بصفة مستمرة، مشيرا إلى دور المجتمع المدني وآباء وأولياء التلاميذ في هذه العملية التي تحتاج إلى تكاثف جهود جميع الأطراف المعنية، وذلك عقب حادث مقتل تلميذ على يد صديقه في الدراسة بسكين، بسبب عدم رغبة الضحية في تمكينه من أجوبة الامتحان.

وتحدّث الخلفي عن إطلاق منصة إلكترونية للتكوين عن بُعد في مجال الترافع عن مغربية الصحراء، وقال إن هذه الخُطوة جاءت من أجل تمكين المغاربة من جميع المعلومات المرتبطة بالمسار التاريخي للنزاع بشأن الصحراء المغربية، مضيفا أن الدفاع عن مغربية الصحراء يقتضي امتلاك معرفة قانونية وميدانية وتكوينا علميا، وأن يكون الترافع عن هذا الملف مستندا على أدلة وحجج صحيحة، وهو ما ستوفره هذه المنصة الإلكترونية الجديدة للمغاربة.

ونفى الخلفي أن تكون الحكومة ناقشت ما يتعلق بالتنظيم المشترك لكأس العالم لعام 2030 بين المغرب والجزائر وتونس، مشيرا إلى أن هذه النقطة لم تكن مدرجة في جدول أعمال مجلس الحكومة الأخير.​

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخلفي يُوضّح سبب تنامي العنف داخل المؤسسات الخلفي يُوضّح سبب تنامي العنف داخل المؤسسات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخلفي يُوضّح سبب تنامي العنف داخل المؤسسات الخلفي يُوضّح سبب تنامي العنف داخل المؤسسات



خلال مشاركتها في أسبوع لندن للموضة

ويني هارلو تجذب الأنظار بثوب أخضر رائع

لندن _ ماريا طبراني
واصلت عارضة الأزياء الشهيرة ويني هارلو، ظهورها المميز خلال أسبوع لندن للموضة، وتألقت بإطلالة مذهلة في عرض ناتاشا زينكو. وكانت هذه الفتاة تجذب الانتباه بتنوع اختياراتها في الأزياء، فارتدت ثوبًا أخضر نيون مذهل طويل مطبوع عليه كلمات 'Fu' و 'Fufu' وما جعله أكثر غريب الأطوار كانت أحذية الفخذ العالية بنفس اللون فضلًا عن  قلادة  علامة الدولار الكبيرة. وتبرهن هارلو على أنها واحدة من أكثر النماذج طلبًا خلال الدورة الحالية لأسابيع الموضة Fashion Weeks ، بعد أن سارت أيضاً على مدرجات عروض أزياء Adidas ، House of Holland و Julien MacDonald ، بالإضافة إلى Natasha Zinko ، في لندن وحدها. بعد أن بدأت مسيرتها المهنية كمتسابقة في برنامج Next Top الأميركي في عام 2014 ، ستنتقل العارضة الكندية ، 24 عامًا ، إلى عرض فيكتوريا سيكريت للأزياء في نوفمبر/تشرين الثاني. وأُصيبت هارلو بمرض جلدي نادر الحدوث وغير قابل للشفاء "البهاق"، فظهرت

GMT 08:29 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

"بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء
المغرب اليوم -

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة
المغرب اليوم - تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة

GMT 04:16 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

دونالد ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين التجارية
المغرب اليوم - دونالد ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين التجارية

GMT 11:55 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام
المغرب اليوم - مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام

GMT 10:17 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

" La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا
المغرب اليوم -

GMT 19:54 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

المغرب يشرع في تعويم الدرهم الاثنين المقبل

GMT 15:30 2014 الجمعة ,08 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:34 2014 الجمعة ,08 آب / أغسطس

دنيا عجيبة غريبة

GMT 15:35 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

البرد يقتل المغاربة مع تجاهل الحكومة للمشردين بلا مأوى

GMT 00:39 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"مفاتن نائمة" و"قتل إنجلترا" الأكثر مبيعا فى نيويورك تايمز

GMT 02:19 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

ارتفاع عدد ليالي المبيت خلال 2017 في الصويرة بنسبة 9%

GMT 04:41 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

الأنصاري تكشف أفضلية فستان نجلاء بدر في مهرجان القاهرة

GMT 13:30 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

سنة سجنًا لقاصرين من المعتقلين المشاركين في مسيرة زاكورة

GMT 19:04 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

المغرب في مواجهة الأرجنتين استعدادًا لمونديال روسيا

GMT 20:36 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

امتحان ''بيرمي'' للقاصرين ما بين 14 و18 عامًا في المغرب
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib