نزار بركة يؤكد هناك حاجة لنقاش سياسي مبني على وقائع
آخر تحديث GMT 00:11:15
المغرب اليوم -

نزار بركة يؤكد هناك حاجة لنقاش سياسي مبني على وقائع

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - نزار بركة يؤكد هناك حاجة لنقاش سياسي مبني على وقائع

نزار بركة الأمين العام لحزب الإستقلال
الرباط -المغرب اليوم

اعتبر الأمين العام لحزب الإستقلال، نزار بركة،  ب مدينة سلا، أن المغرب في حاجة إلى نقاش سياسي متزن، مبني على وقائع ومستشرف للمستقبل لتجاوز الأزمات، خاصة الطارئة منها.وكان بركة يتحدث عند حلوله ضيفا على مؤسسة الفقيه التطواني، ضمن حلقات “حديث رمضان” حول قضايا وانشغالات المجتمع، حيث كان شعار الحلقة “برامج الأحزاب السياسية بين الرهان الانتخابي وانتظارات المجتمع”.

وقال في مداخلته “نحن أمام تحديات كبرى، ويجب علينا تقديم بدائل وحلول من أجل تجاوز أزمة فيروس كورونا، نريد أن نزرع الأمل في المواطنين والمقاولين والمجتمع المدني”، مبرزا أن هناك واقعا “مطبوعا بضبابية”، مما يستوجب العمل من أجل تكريس الديمقراطية وجعل الإنسان في صلب كل مشروع اجتماعي أو اقتصادي.ولدى تطرقه للاستحقاقات الانتخابية المقبلة، دعا الأمين العام للحزب المواطنين والمواطنات إلى التسجيل في اللوائح الانتخابية والتصويت، وفق قناعاتهم، من أجل ربح رهان المستقبل، مؤكدا على ضرورة تحصين المكسب الديمقراطي “بعيدا عن الفساد المالي لبناء الثقة لدى المواطن في العمل السياسي”.

وقي سياق آخر، شدد وزير المالية سابقا على ضرورة تطبيق النموذج التنموي على آرض الواقع، “لأن أغلب السياسات أصبحت متجاوزة والظروف الحالية تتطلب نجاعة في العمل الحكومي”، معبرا عن قناعته بأن طبقة وسطى واسعة ومتماسكة هي السبيل إلى تحقيق توازن المجتمع.

وحول مستجدات قضية الوحدة الترابية، أبرز بركة أن المغرب حقق نجاحات ديبلوماسية كبيرة من خلال الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء، وأيضا من خلال فتح قنصليات العديد من الدول في مدينتي العيون والداخلة ب الصحراء المغربية “وكل هذه الإنجازات تحرك أعداء الوحدة الترابية في الخفاء”. ودعا ، في هذا الصدد ، إلى العمل على تقوية موقع المغرب وإيجاد حل نهائي لهذا النزاع المفتعل.

بدوره، شدد رئيس مؤسسة الفقيه التطواني أبو بكر الفقيه التطواني على دور الفاعل الحزبي في النقاش العمومي. وقال “نحن مقبلون على استحقاقات انتخابية بينما الأجواء الحالية تتسم بالضبابية. لذلك رأينا أنه من واجبنا فتح نقاشات عمومية يكون المواطن فيها هو الموضوع الرئيسي”.

قد يهمك ايضا:

"صندوق الزكاة" مورد مالي ضخم ينتظر التفعيل منذ أربعين عاما

الاستقلال يُطالب بإيقاف التدشينات الوزارية وينتقد اللجوء إلى أطباء الخارج

 
almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نزار بركة يؤكد هناك حاجة لنقاش سياسي مبني على وقائع نزار بركة يؤكد هناك حاجة لنقاش سياسي مبني على وقائع



سيرين عبد النور تتألق بأفخم ملابس السهرات

بيروت- المغرب اليوم

GMT 14:04 2021 السبت ,12 حزيران / يونيو

فساتين صيفية بتصميمات مُريحة من وحي النجمات
المغرب اليوم - فساتين صيفية بتصميمات مُريحة من وحي النجمات

GMT 14:02 2021 السبت ,12 حزيران / يونيو

ديكورات فخمة مقبولة التكاليف لمنزل عصري متجدد
المغرب اليوم - ديكورات فخمة مقبولة التكاليف لمنزل عصري متجدد

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 12:25 2021 الأحد ,06 حزيران / يونيو

“الكاف” يؤجل موعد قرعة كأس أمم إفريقيا

GMT 12:50 2021 الأحد ,30 أيار / مايو

برشلونة يستعد لإعلان أولى صفقاته الصيفية

GMT 13:19 2021 السبت ,22 أيار / مايو

ميسي يؤكد بكيت من أجل مغادرة برشلونة

GMT 08:50 2021 الأحد ,23 أيار / مايو

توخيل يكشف موقفه من ضم هاري كين لتشيلسي

GMT 02:43 2021 السبت ,15 أيار / مايو

قائمة البرازيل لتصفيات مونديال قطر 2022

GMT 17:23 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

يحمل إليك هذا اليوم كمّاً من النقاشات الجيدة

GMT 17:22 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدًا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 06:18 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib