رواية ساق البامبو تعالج ظاهرة العمالة الأجنبية في البلدان العربية
آخر تحديث GMT 13:43:53
المغرب اليوم -

رواية "ساق البامبو" تعالج ظاهرة العمالة الأجنبية في البلدان العربية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - رواية

الجزائر - وكالات

سؤال الهوية هو ما يطرحه "سعود السنعوسي" الكاتب والروائي الكويتي في عمله السردي الرائع "ساق البامبو"، وهو يفعل ذلك من خلال رصد حياة شاب وُلد لأب كويتي، ينتمي لعائلة عريقة، ومن أم فلبينية، فتوزعت الرواية بين هاتين الهويتين في علاقة ملتبسة يغلب فيها الشعور بالانتماء إلى ثقافتين مختلفتين، وعدم القدرة على التماهي مع إحداها وترك الأخرى، ولعل خير ما يظهر به هذا الالتباس هو الرغبة لدى بطل الرواية في التصالح مع الذات والهوية الأصلية، للوطن القديم، الكويت، الأرض "الحلم" أو "الجنة" كما صورتها له والدته منذ كان طفلاً...وفي الرواية، تأتي جوزفين للعمل في الكويت ك"خادمة" تاركة دراستها وعائلتها، والدها، وأختها التي أصبحت أماً لتوّها آنذاك، وأخاها وزوجته وأبناءهما الثلاثة، وهم يعقدون آمالهم على جوزفين، لتضمن لهم حياة كريمة، بعد أن ضاقت بهم السبل. وهناك في منزل العائلة التي بدأت للتو عملها في رحابها، تتعرف جوزفين إلى "راشد" الابن الوحيد المدلل لدى الأم "غنيمة" والأب "عيسى"، فيقرر الابن الزواج بجوزفين بعد قصة حب قصيرة، والشرط أن يبقى الأمر سراً، ولكن، تجري الرياح بما لا تشتهي السفن، فتحمل جوزفين بوليدها "Jose" والذي أصبح اسمه "هوزيه ميندورا" فيما بعد، عندئذٍ يتخلى الأب عن الابن الذي لم يبلغ شهره الثاني من عمره، ويرسله إلى بلاد أمه، وفي الفلبين، يكابد الطفل الفقر وصعوبة الحياة، ويمني نفسه بالعودة إلى بلاد أبيه، حين يبلغ الثامنة عشرة، ومن هنا تبدأ الرواية. "ساق البامبو"، عمل روائي جريء، يقترب بموضوعية من ظاهرة العمالة الأجنبية في البلدان العربية، وما ينجم عن هذه الظاهرة من علاقات، نجح الروائي في كشف بعضٍ من كواليسها، بواقعية، وبخطاب روائي عميق في مضمونه ودلالاته، وأحداثه وأمكنته، ما حقق لنا متعة مزدوجة، هي متعة الحكاية والخطاب في آن معاً. وعليه، تكون "ساق البامبو" زمناً للقراءة والحياة في النص الجميل. والجدير بالذكر أن هذه الرواية للروائي الكويتي سعود السنعوسي قد فازت بالمرتبة الأولى للجائزة العالمية للرواية العربية البوكر لعام 2013.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رواية ساق البامبو تعالج ظاهرة العمالة الأجنبية في البلدان العربية رواية ساق البامبو تعالج ظاهرة العمالة الأجنبية في البلدان العربية



يُعرف عنها حبها إلى دعم علامات ملابس "أزياء الشارع"

دوقة كامبريدج تتألق بفستان والدتها في أحد إطلالة لها وتُحافظ على شعرها مُنسدلًا

لندن _المغرب اليوم
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 12:06 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات
المغرب اليوم - أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 00:12 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

حدائق منزلية صغيرة خارجية في ملكيات المشاهير

GMT 09:49 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

المرأة الحديدية نانسي بيلوسي تعود لرئاسة "النواب الأميركي"

GMT 13:54 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

كمبيوتر ياباني فائق يظهر مفعول الرطوبة على فيروس كورونا

GMT 03:29 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

جمعية مصارف لبنان تنتقد التباطؤ في تشكيل الحكومة

GMT 14:47 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على قصة انطلاق مسبار كاسيني لاستكشاف كوكب زحل

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

عطرك هذا الخريف بنغمات الياسمين والفانيليا

GMT 11:54 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

كيف أعالج مشاكل السلوك الجنسي لدى طفلي

GMT 08:56 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

10 نباتات تنقي الهواء في المنزل

GMT 13:45 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"سامسونغ" تسخر من هاتف "آيفون 12" الجديد

GMT 20:41 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

حكيم زياش يسجل أول أهدافه مع تشيلسي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib