تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية
آخر تحديث GMT 08:10:51
المغرب اليوم -

21 حزيران / يونيو - 21 تموز / يوليو

تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية

برج السرطان
بيروت ـ جاكلين عقيقي

مهنياً: تعيش بداية أسبوع ممتاز ايجابي مع وجود المربع الفلكي المائي بين القمر في الحوت والشمس في القوس  فيحمل إليك أخباراً طيبة وستطال الايجابيات مختلف الاصعدة في حياتك سواء كنت عاملاً او رب عائلة ستلمس تسارعاً في الحياة المهنية فتنشط تحركاتك وتنمو خبراتك وتزدهر أعمالك. قد تتوصل إلى أهدافك وتتخذ القرار المناسب. تبدو نشيطاً، جريئاً وتستبق الأمور، فتتقدم على الآخرين وتسجل نقاطاً لصالحك لكن سوف تتبدل الاجواء الفلكية لتصبح اكثر توترا  مع انتقال القمر الى مواجهة برجك من الحمل بين الاثنين والاربعاء قد تعيش ارتباكاً وبلبلة وتواجه من يحاول عرقلتك، لا تتصرف بطريقة فجّة كي لا تعرض نفسك لخيبات كثيرة  كما سيحاول البعض سدّ الطريق أمام بعض مشاريعك أو يضع العصي في الدواليب بطرح شروط مستعصية. يعود الحظ ويدعمك مع انتقال القمر الى الثور  يومي الخميس والجمعة ها هو الحظ يناديك فلا تتردّد باقتحام الفرص. ستحصل على فرص إيجابية ومميزة حيث تسجل تقدماً وتقطع أشواطاً بعيدة.

عاطفيّاً: ابتسم لأن هذا الاسبوع يحمل اوقاتاً رومانسية تكلل ايامك وتوقعك في حب الشريك من جديد لقد حان الوقت المناسب لاصلاح اي خلل والسير مجدداً على الطريق الصحيح للعازب يشير كوكب الزهرة من برج العقرب الصديق الى ارتباط ما ويعلن عن قرارات حاسمة أو علاقة حبّ تستأثر اهتمامك.

 أبرز الاحداث الفلكية عن شهر كانون الاول 2018

مع حلول الشهر الاخير من عام 2018 تكثر الأمنيات والأحلام بانتهاء عام قاسي وطريق شاقة  وارباكات وثورات وانقلابات سياسية طالت معظم الاشخاص بمختلف المستويات اقتصاديا امنيا سياسيا وصحيا على امل ان يكون المستقبل القريب مميّز يحمل التطوّر والنجاح والرومانسية والاستقرار للجميع. اما بالنسبة الى تاثيرات الكواكب هذا الشهر فتكون مميزة ومهمة جدا لكل من مواليد الابراج النارية والترابية مع وجود المشتري الشمس وعطارد في القوس ومن ثم انتقال الشمس الى الجدي ما يجعل الابراج النارية والترابية تشعر بتناغم فلكي ايجابي يثير الحسد والحساسيات فكوكب المشتري من القوس يوفر فرصا كثيرة للنجاح لمواليد الحمل القوس والاسد في حين تدعمهم الشمس وعطارد وتفتح امامهم الطرقات دون عوائق بالنسبة الى مواليد الجدي الذي تختم السنة بفترة زاهرة بالامال والاقتراحات والعروض والانجازات والنتائج الباهرة والانفتاح والتوسع والسفر والصفقات المالية او عملية شرائية مميزة مدعوما من الكواكب الشمس الزهرة الذي تتناغم مع زحل من برجك بالاضافة الى وجود المريخ في الحوت ففي مكان مناسب لبرجك.

 تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية

مهنياً: ترافق المعنويات العالية خطواتك فتنهي السنة مع شهر جيد جدا وواعد يجعلك تلتقط مفاتيح النجاح تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية. يجعلك  تتحرّر من ضغوط وتواجه العثرات والعقبات بعزيمة أقوى أنّ الجو الإيجابي يكون  واضحا ، فتنقلب أوضاع لمصلحتك وتطل أنت على آفاق جديدة  بحيث تبرز من بين المحظوظين في مجال عملك.وتقوم بخطوات تلاقي الترحيب تفرح لانفراجات كبيرة ما يشجع على التلاقي وتذليل العقبات وايجاد الحلول واقامة الحوارات البناءة التي انت بحاجة اليها لتلطيف الاجواء كما ستسمح لك الظروف الفلكية الايجابية بعقد مصالحات وتوقيع اتفاقات مفيدة لك  تخيّم على سمائك الأجواء الحسنة الايجابية معظم أيام الشهر تحديدًا حتى موعد بدء فصل الشتاء حيث تتغيّر عندئذٍ المعطيات وتظهر التقلّبات الهامة التي قد تشكل تحدّيًا واضحًا لبرجك وكأنه استفزاز لقدراتك وعبث بعواطفك وأفكارك انها فترة متوترة وضاغطة تمتحن برودة اعصابك وقدرتك على تحمل الضغوط حاول ان تنسق جيدا بين الواجبات المهنية والعائلية ابتعد عن الاهمال والتقصير وعالج الامور المعقدة بذكاء وموضوعية.

عاطفياً: تشرق بجاذبية قصوى وتسجل نجاحاً في علاقاتك واتصالاتك وتحقق الامنيات على الصعيد العاطفي مع وجود القمر في برج العقرب الصديق الذي يجعلك تمارس جاذبية كبيرة وتأسر القلوب تشعر بقدرتك على لفت الانظار وإيقاظ المشاعر الايجابية  لن تمرّ بمكان دون أن تترك أثراً، سواء بحضورك أو بعذوبتك أو كلماتك الرقيقة. تسافر إلى الخارج أو تذهب لمغامرة ما أو تكتشف بلداناً جديدة تتذوّق الأوقات الجميلة والاجتماعات الرائعة

 

أبرز الأحداث اليوميّة

1-   مهنياً: يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر وتحقق مشروعاً كبيراً منتظراً ولو أنك كنت تميل إلى العمل خلف الستار.

عاطفياً: تحظى بلقاء أحد الأشخاص المميزين ولا تواجه معه مشاكل الغيرة، وتحاول أن تتخطى الماضي.

صحياً: تعتقد أن كل ما تقوم به رياضياً غير مفيد، ثم تغير رأيك بسرعة بعدما بدأت تتلمس النتائج.

2-  مهنياً: يسمح لك هذا اليوم بأحلام كثيرة، ويتحدث عن آفاق جيدة ويحرّرك من بعض القيود.

عاطفياً: تولد ظروف جديدة أكثر انسجاماً مع ميولك، وتشعر بالارتياح وتتخلص من المشاكل المتراكمة.

صحياً: مهما كثرت المشاغل لإلهائك عن ممارسة الرياضة، حاول إيجاد وقت قليل للقيام بما يفيدك صحياً.

3-  مهنياً: النزاعات مع الزملاء والمحيطين سرعان ما تختفي، ولن يعقّد أي شيء الأمور على صعيد التفاوض والاتصالات.

عاطفياً: مطلوب منك التروي هذا اليوم، وعدم اتخاذ أي قرارات، ولا تترك أحداً يخدعك.

صحيا: تناول الخضراوات والفواكه كما هو لازم يزوّد الجسم حيوية ونشاطاً بعد عناء العمل.

4-   مهنياً: تنكّب على تنفيذ أعمالك واثقاً بالحظ والدعم الكبير الذي تحظى به من أرباب العمل، وتجد حلولاً لبعض المشاكل.

عاطفياً: يبتسم الحب وتشرق الشمس في قلبك، وتعيش أجمل أيام حياتك برفقة شريك يفهم عليك بمجرد النظر إليه.

صحياً: تتخّذ قرارات تتعلق بنظامك الغذائي أو بصحّتك، بعدما أدركت أن الأمور بدأت تتفاقم.

5-   مهنياً: تعمل لمشروع جديد وضخم، يتطلب عملاً جماعياً، وربما تستعين بأصحاب الاختصاص المقرّبين منك لإنجازه.

عاطفياً: مرحلة عاطفية مربكة أو غير واضحة تتميز بالضبابية والغموض، وربما بالميل إلى حب قديم.

صحياً: كُن حذراً وانتبه لصحتك وصحة المحيطين بك، وقد تقلق بسبب ما يتعلق بأحد المقرّبين منك.

6-   مهنياً: يثير هذا اليوم قضية شراكة ورداً لا يأتي، لكن لن تعترضك معاكسة ما واحتجاج أو استمهال يربكك.

عاطفياً: تجد الاستقرار في حياتك العاطفية الحالية، ولا تؤذي مشاعر الحبيب بل تعامله بلطف ولين.

صحياً: تبدو في حالة من السعادة الدائمة والنشاط غير المعهود منك، بسبب ممارسة الرياضة اليومية والانتباه إلى نوعية طعامك.

7-   مهنياً: القمر الجديد في برج القوس يركّز الضوء على عملك كما على تصرّفاتك، ومسؤولياتك كبيرة تزداد يوماً بعد يوم.

عاطفياً: تعبر عن مشاعرك للشريك، ويسهل الإحساس المتبادل التفاهم والتوصل إلى نقاط مشتركة كثيرة.

صحياً: تحرّك بعض الشيء ومارس نشاطك المعهود ونظّم بعض الرحلات الترفيهية.

8-   مهنياً: يطرأ اليوم ما قد يشير إلى بعض العثرات على المدى الطويل، لكنك قادر على التغلب عليها بحكمتك وصبرك.

عاطفياً: لا تكثر من الحديث عن مغامراتك العاطفية السابقة، فهذا قد يقلق الشريك كثيراً، فتقع بعض الخلافات.

صحياً: ممارسة الرياضة بلا انقطاع وكما يجب، توفر لك قدرة أكبر على التركيز وصفاء في الذهن.

9-   مهنيا: لديك طاقة كبيرة للعمل والإبداع، ما يجعلك تسير بسرعة أكبر وتحتوي الأمور وتتخذ قرارات استثنائية.

عاطفياً: طاقة جيّدة وتواطؤ مع الحبيب ابتداء من اليوم، وتتغلّب على كل المصاعب التي تواجه علاقتك به.

صحياً: انتبه لصحتك، وخذ الأمور بروية وهدوء وحكمة لئلا تتعرض لأي وعكة صحية.

10-                      مهنياً: تتركّز اهتماماتك على الشؤون الماليّة، وتجني النجاح بسبب قيامك بما يلزم منك، لا كمن يصارع خياله.

عاطفياً: السعادة هي عنوان هذا اليوم والأيام المقبلة، وهذا ما يريحك والشريك كثيراً، وتمضيان أجمل الأوقات الرومانسية.

صحياً: حدد مواعيد وجبات الطعام، فهذا يكون صحياً ومفيداً ومريحاً للمعدة.

11-                      مهنياً: يشكل هذا اليوم محطة انتقالية إلى مشروع جديد ودورة أخرى من حياتك وتحاول توضيح مسار قضية شغلت المحيطين بك.

عاطفياً: يتصرّف الشريك معك بطريقة سلسلة ولا تواجه معه أي أزمة، وتتغلبان معاً على المصاعب.

صحياً: عليك القيام بكل ما يبعد عنك المشكلات الصحية أو يصيبك بعوارض مزعجة.

12-                      مهنياً: يحمل هذا اليوم تغييراً إيجابياً، ومن الممكن أن تتوصل إلى اتفاق سري وتوقع عقداً بعيداً عن العيون.

عاطفياً: اذا لم تكن صادقاً مع الشريك خسرت كل شيء، بادر إلى مصارحته بمشاعرك تجاهه.

صحياً: لا تتردد في تنفيذ تمارينك الرياضية، فهي تفيدك كثيراً من اجل المستقبل.

13-                      مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن شؤون مالية ومهنية طارئة، وأخبار تخصّ أحد الأشخاص الذي يشغل مركزاً مهمّاً، فيؤثر الأمر فيك.

عاطفياً: أحذّرك من مشادة مع الشريك أو من غيرة يمارسها وتكون أنت سببها، وتشعر بأنّك مسيطر على الأوضاع العاطفية وعلى مشاعرك.

صحياً: التمارين الصباحية مفيدة قبل تناول الطعام أو أي مشروب منبه ثم الانطلاق إلى العمل بنشاط.

14-                      مهنياً: تحصل على أموال غير منتظرة وتبتعد عن كل أنواع المشاكسات والتحديات وتكون متحفّظاً جدّاً.

عاطفياً: تعزيز العلاقة العاطفية ضروري جداً، وهو يرفع منسوب الثقة بينك وبين الشريك.

صحياً: وضعك الصحي السيّئ بعض الشيء سببه الإرهاق، فحاول أن تجد وقتاً للراحة والاستجمام.

15-                      مهنياً: تتلقّى عروضاً واعدة جدّاً تكون بمثابة حافز مهمّ لتطوير أدائك، وتزول من أمامك الظروف المعاكسة.

عاطفياً: لا تواجه صعوبات في العلاقة العاطفية وتتعامل مع الشريك بروح الشخص الصادق والمخلص إلى أبعد الحدود.

صحياً: حاول القيام بنزهة في أرجاء الطبيعة للترفيه عن نفسك وللتخلّص من هموم العمل المتشعبة.

16-                      مهنياً: تستعيد معنوياتك قوية إلا أنك تميل إلى الوحدة والانزواء، ولكنك لا تفتقد الحيوية والشجاعة ولا تحتاج إلى من يدعمك.

عاطفياً: تعبّر عن مشاعرك الصادقة أمام الشريك بصراحة، فتزداد قيمة في نظره ويزداد تعلقه بك أكثر فأكثر.

صحياً: تمر بأوضاع مزعجة تحمل فوضى وعدم رضى، لكن ذلك لا ينعكس سلباً على وضعك الصحي بسبب إرادتك القوية.

17-                      مهنياً: يخفّ الوهج الذي رافقك منذ بداية الشهر، لكن هذا اليوم يسلط الضوء على شؤون مالية.

عاطفياً: تختلط الأمور عليك ولا تعرف ماذا تريد من الحبيب، لكنّك لا تترك الغضب يسيطر عليك.

صحياً: مراقبة وضعك الصحّي بين الحين والآخر من قبل طبيبك مهمّ، ولا سيما إذا واجهتك تحديات أرهقت أعصابك.

18-                      مهنياً: إحذر الجوّ المتوتر والعدائية فهذا اليوم دقيق جداً وربما ينذر بقطيعة وشعور بالوحدة.

عاطفياً: يعلوالصوت إذا تصرّفت بشراسة مع الشريك ولن تتوصلا إلى حلّ إذا لم تقدّما تنازلات.

صحياً: تفرح لما تحصل عليه من تفهّم ودعم لتحرّكاتك على الصعيد الصحي.

19-                      مهنياً: تمتاز بأفكار خلاقة جداً، وتكثّف اتصالاتك، وتكرّر المحاولات وتمارس جميع صلاحياتك.

عاطفياً: يوم خالِ من الظروف الضاغطة، وتسود سماءك مع الشريك أجواء لطيفة ومشجّعة على التعبير عن عواطفك الدفينة.

صحياً: قراراتك الصائبة صحياً تكون دافعاً إلى حث الآخرين على مجاراتك في كل ما تقوم به رياضياً.

20-                      مهنياً: تخوض تجربة مالية أو تكتشف شيئاً وتلتقي أفرقاء للمرة الأولى وتربح أموالاً وتنفتح أمامك آفاق، لذلك تشعر بالأمان.

عاطفياً: لا تكن كثير العتاب وإلا ابتعد الحبيب عنك، الظروف متاحة أمامك لتخطي الكثير من الحواجز التي أعاقت ملاقاته أو مصالحته.

صحياً: يوم مهمّ للمشاركة في مختلف الأنشطة وعدم رفض تلبية الدعوات بغضّ النظر عن مضمونها.

21-                      مهنياً: يحمل هذا اليوم فرصة مالية معينة ويشير إلى تحسن في أوضاعك المهنية مهم جداً.

عاطفياً: أطلق العنان لتصرفات الحسنة لتحافظ على استقرار العلاقة واهتمام الحبيب أو مودته لك.

صحياً: اندفاعك وحماستك يدفعانك إلى الطلب من الآخرين مشاركتك في ممارستك الرياضة اقتناعاً منك أنها خير علاج.

22-                      مهنياً: القمر المكتمل في برج السرطان يجمع  حولك الناس، ويتوسط الأصدقاء لمصالحة معينة أو لعقد لقاء مع أحدهم.

عاطفياً: ما تقدم عليه اليوم يحفّزك جداً ويجعل نجمك ساطعاً في نظر الحبيب، فيتحدث عنك أمام الناس مفاخراً بك.

صحياً: حاول ألا تفقد السيطرة على الأمور، وهذا يفيدك في المحافظة على وضعك الصحي.

23-                      مهنياً: مستقبل جيد وواعد يلوح في الأفق، لكن هنالك خطوات مهمة لم تكتمل بعد.

عاطفياً: يفرض عليك الوضع تحفّظاً شديداً في حياتك العاطفية، كما يطلب منك إحاطة نفسك بالأمان والشريك.

صحياً: الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول وأكثر إستقراراً .

24-                      مهنياً: يبدو أن مزاجك مرتاح بعد النجاح الذي حققته في آخر مشاريعك، وأبعدك عمّن كنت على علاقة صداقة جيدة بهم.

عاطفياً: تشتد حدة النقاش بينك وبين الشريك ثم تجدان مخرجاً لائقاً من الأوضاع التي تمران بها.

صحياً: معدتك الحساسة توجب عليك الانتباه إلى نوعية الطعام والتخفيف من تلك التي تسبب لك مشكلات صحية.

25-                      مهنياً: تستوعب ما حصل معك في الماضي، وتحافظ على مشاعر سريّة لا تبوح بها إلاّ لأحد الذين تثق بهم ثقة عمياء.

عاطفياً: إحذر الانجرار وراء الأحاسيس والأفكار السلبية حتّى لو شعرت بتحدّيات، ولا تتسرّع في القاء اللوم على الحبيب.

صحياً: لا تكن من أصحاب القرارات الضعيفة، ولا سيما حين يتعلق الأمر بوضعك الصحي.

26-                      مهنياً: قد تتحقق من أمر ما وتبحث عن حقيقة وتراقب ما يجري أو تقوم بمهمة معينة تتخذ بعداً كبيراً.

عاطفياً: عليك تقديم بعض التنازلات أو إعادة النظر في بعض المواقف التي أثارت تحفّظ الحبيب أو استياءه.

صحياً: الأجواء السلبية المحيطة بك تكون عاملاً أساسياً في تزايد الضغوط على حياتك.

27-                      مهنياً: تتركز الأنظار على قدراتك الإبداعية في مجالك المهني، وتفوز بجوائز تقديراً لجهودك.

عاطفياً: يوم ملائم لإعادة النظر في استمرارية عزوبيتك، وبانتظارك مرحلة مهمّة وديناميكة من حياتك العاطفية.

صحياً: لا تضعف أمام المشكلات المهنية والعاطفية لئلا تؤثر سلباً في وضعك الصحي.

28-                      مهنياً: تُتاح لك فرصة النجاح في مجال الإعلام والسياسة والكتابة والصحافة، وتحظى بمفاجأة سارّة وغير متوقّعة.

عاطفياً: تتركز عليك أنظار الشريك بسبب غضب تظهره أو استياء أو عدم رضى عمّا يحصل معك، ثم تهدأ الأمور وتصبح على خير ما يرام.

صحياً: مهما بلغ حجم المشاغل اليومية، يبقى أمامك بعض الوقت لممارسة الرياضة.

29-                      مهنياً: تصطدم ببعض الجهات النافذة أو بشخص قادر أو ببعض المسؤولين في العمل على خلفية الأحقية في الدرجات.

عاطفياً: حان الوقت للانفتاح على الشريك، فأنت تحظى بإعجابه وتلفت أنظاره وتعرف مكانتك في قلبه.

صحياً: التقلبات التي تطرأ عليك قد تصيبك بخيبة أمل، وتبقيك في وضع صحي غير مطمئن بعض الشيء.

30-                      مهنياً: تبحث أوضاعاً مالية دقيقة، إحذر الغيرة الشديدة والتملكية، ولا تنقل هواجسك وشكوكك إلى الزملاء حتى لو تفاقم الوضع.

عاطفياً: لا تحاول أن تبقي العلاقة سطحية او تكون عابرة وتصطدم بلقاءات أخرى وارتباطات ثابتة، فتعيش اضطراباً وصراعاً داخلياً.

صحياً: لا تضخم المشكلات الصحية التي تعانيها، باستطاعتك التخلص منها إذا واظبت على ممارسة الرياضة.

31-                      مهنياً: أفكارك مشوشة اليوم ولا تعرف كيف تتخذ القرارات المناسبة، لكنك لن تقدم على العشوائي منها.

عاطفياً: تتراجع الضغوط وتعود المياه إلى مجاريها الطبيعية لتعيش يوم عسلٍ مع الحبيب مفعماً عاطفة وسعادة.

صحياً: العناية بالصحة تحتل الأهمية الكبرى في شؤونك ومشاغلك، وهذا ما يحسدك عليه الآخرون.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية تبدو نشيطاً ومثابراً ومجتهداً لا سيّما في اعمالك الروتينية



ارتدت بدلةً مِن التويد مِن مجموعة "شانيل" لربيع 2017

نايتلي تلفت الأنظار ببدلةً مِن التويد مِن "شانيل"

لندن - المغرب اليوم
تميّزت الممثلة البريطانية كيرا نايتلي، بأدوارها القوية وكُرّمت بترشيحها لجوائز عالمية، أبرزها "غولدن غلوب" و"البافتا"، ومؤخرا حصلت على وسام الإمبراطورية البريطانية "OBE" من الأمير شارلز تقديرا لمساهماتها الإنسانية وأعمالها الدرامية، وذلك في احتفال أقيم بقصر باكينغهام في العاصمة البريطانية لندن، ولتلقّي هذا الوسام المهم مَن أفضل من "شانيل" كي تلجأ نايتلي إلى تصاميمه وتطلّ بلوك كلاسيكي وأنيقي يليق بالمناسبة. تألقت الممثلة ببدلة من التويد من مجموعة "شانيل" لربيع 2017 باللون الأصفر الباستيل، مع قميص حريري وربطة عنق سوداء، إضافة إلى حزام عريض باللون الزهري اللامع حدّد خصرها، وبينما أطلت عارضة "شانيل" على منصة العرض بحذاء فضيّ، اختارت نايتلي حذاء بلون حيادي أنيق، أما اللمسة التي أضافة مزيدا من الأناقة والرقي إلى الإطلالة، فهي القبعة من قماش التويد أيضاً التي زيّنت بها رأسها، وبينما أبقت شعرها منسدلا اعتمدت مكياجا ناعما. يذكر أن وسام "OBE" يعني ضابطا من الدرجة الممتازة

GMT 14:23 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
المغرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح

GMT 07:14 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن الاسترخاء والمتعة
المغرب اليوم -

GMT 01:03 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"بنترست" يكشف عن أحدث اتجاهات ديكور المنزل للعام 2019
المغرب اليوم -
المغرب اليوم - تقرير دولي يكشف أن عدد الصحافيين المسجونين تراجع بنسبة 8%

GMT 02:35 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي تكشّف عن جسدها في"بيكيني"باللونين الأبيض والوردي
المغرب اليوم - لوتي تكشّف عن جسدها في

GMT 07:30 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالانتعاش والاسترخاء
المغرب اليوم - جزيرة الكنغر في أستراليا للشعور بالانتعاش والاسترخاء

GMT 01:48 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي
المغرب اليوم - أفنان شريف تكشف مدى عشقها للخط العربي

GMT 13:24 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

مجلة "نيويورك" تحذف مقالًا عن بريانكا شوبرا ونيك جوناس
المغرب اليوم - مجلة

GMT 00:38 2018 الجمعة ,14 كانون الأول / ديسمبر

نكشف تفاصيل الفضيحة الجنسية لمُضيفة الطيران المغربية

GMT 12:22 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

محكمة استئناف وجدة تؤجل محاكمة "راقي بركان"

GMT 09:05 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 18:54 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على المُخدر الذي استخدمه راقي بركان للايقاع بضحاياه

GMT 08:48 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

قانون التحرش يسقط أول المخالفين في موسم سيدي عثمان

GMT 16:31 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

سواريز يعلن رأيه في إمكان تعاقد نيمار مع ريال مدريد

GMT 16:25 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

وكالة 
أسفار سرية لتهريب الأطفال المغاربة

GMT 12:22 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

الوداد البيضاوي يتراجع عن إعارة النيجيري شيكاتارا

GMT 14:03 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

يوسف القديوي يعود مجانًا إلى الجيش لـ"رد الجميل"

GMT 18:52 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

بول بوغبا يوضح سبب احتفاله الغريب أمام "نيوكاسل"

GMT 21:12 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق مانشستر يكتسح ضيفه نيوكاسل يونايتد برباعية

GMT 00:31 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيميوني يتحدّث عن ديربي العاصمة أمام الريال

GMT 12:21 2016 الجمعة ,27 أيار / مايو

فوائد السمسم

GMT 01:49 2015 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

علاج البروستاتا بالأعشاب

GMT 00:18 2018 السبت ,03 شباط / فبراير

اليابان تعلن إنتاج موز لا يحتاج إلى تقشير

GMT 16:57 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

المذيعة سماح عبد الرحمن تعلن عن عشقها للإعلام

GMT 14:23 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

نادي العين للفروسية والرماية يستضيف دولية قفز الحواجز

GMT 00:14 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

سلاف فواخرجي تكشف عن الشخصيات التي تتمنى تجسيدها

GMT 07:41 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تجميع أكبر خريطة قديمة بعد أكثر من 400 عام
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib