22 تموز  يوليو  22 آب  أغسطس
آخر تحديث GMT 07:22:14
المغرب اليوم -

22 تموز / يوليو - 22 آب / أغسطس

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - 22 تموز / يوليو - 22 آب / أغسطس

برج الأسد
المغرب اليوم

أبرز أحداث الأسبوع الرابع من شهر أيلول 2014:
مهنياً:تدخل  أسبوعاً دقيق الملامح يحمل إشارات المواجهة والارتباك والوضع العام المعقد الذي يهدّد بنزاعات واشتباكات في بعض الأمكنة والبلدان في العالم، ويشير إلى صراع حادّ قد تخوضه أنت في هذا الوقت للحفاظ على سلامتك وصحتك ‏وحسن سير أعمالك. أدعوك إلى التروّي، ومواجهة من يضع العصي في الدواليب. لا تستخف بهذه الأمور ، فغالباً ما تتزامن مع أوضاع معقّدة تراوح بين التراجع المعنوي والانزواء والأحزان من جهة، وبين المخاطر الكبرى من جهة ثانية.

عاطفياً: ‏قد تعيد النظر في علاقات لك وارتباطات، وتعيش حالة من التردّد والشكوك وعدم الأمان. تلتبس عليك الأمور وتسأل عن صدق عواطف الشريك اتجاهك أو استغلال بعض الأصدقاء كرمك، كما قد يثير الآخر ‏غيرتك، أو أنت من يثير غيرته. حاذر التكاذب والغشّ، كما التوتر المحتمل مع الزوج أو الحبيب في هذه الأثناء. لا تصغ إلى النميمة والإشاعات، بل حاول أن تفهم الحقيقة من فم الإنسان المعني مباشرة. 

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر أيلول 2014:
لا سلبيات
يبدو هذا الشهر خالياً تماما من السلبيات ويكون باستطاعتك دعم المواقف والشعور بالاعتزاز والفخر. تحقق انجازات عديدة وتتقدم بشكل ملموس. كذلك تكون التأثيرات بناءة، تتيح لك فتح أبواب جديدة، ومتابعة المسيرة لتحقيق التقدم والتطور المطلوبين. تبدو متفائلاً وواثقاً، وتنطلق بلا قيود. لا تقبع في زاويتك منتظراً الحظ يهبط عليك من السماء، بل قم بالمساعي اللازمة، ناقش، فاوض، أعرض نفسك ولا تخجل!  يجب أن تحسن، خلال هذا الشهر، ترويج ذاتك، وتبرز كفاءاتك، وتصر على إبراز تفوقك. إذا فعلت، تصادف النتائج المرجوة، وتجد نفسك في موقع آخر حجبت عنه طويلاً، ربما لأنك فضلت الانزواء والانتظار. يمكن أن نصف هذا الشهر بشهر الانطلاق والانفتاح واستيعاب الأوضاع وتقبل الاقتراحات والعروض. تكسر جليد الخجل والتحفظ، وتظهر براعتك، طالباً التقدير والاعتراف بمزاياك.  قد تجسد بعض المشاريع وتتاح لك فرصة لذلك. تطلع على معلومات مفيدة جداً عن طريق المصادفة في بعض الأحيان، أو بسبب تحقيقات تجريها، وقد تنفتح، عزيزي الأسد، على التغييرات التي تفرض نفسها.
قد تقدم خلال هذا الشهر على مفاوضات واسعة أو تشارك في مؤتمر. يلجأ إليك بعض المؤسسات، لكي تروج فكرة أو سلعة أو منحى معيناً، فتحقق النجاح.  تحركك روح القيادة التي تدفعك إلى تحقيق الطموحات في أي مجال تخوضه، وسواء أكنت تؤسس لعمل تجاري أو تشارك في مؤتمر عالمي. قد يأتيك تمويل على غير انتظار أو تكلف بمهمة تستدعي تعيينك في مركز أو منصب، أو يستعان بك لكسب تأييد أو التأثير في الرأي العام.
اورانوس: يجلب الدعم والتأييد والنجاح لمواليد 7 و8 و9 آب.
المشتري: يجلب الحظ والنجاح والفرح لمواليد 2 الى 9 آب فرصة من العمر لن تتكرر. ارتباط او زواج او انجاز.
الأيام الأكثر حظًا: 2و3و10و11و19و20و21و29و30.
الأيام الأقل حظًا: 1و6و7و12و13و17و18و27و28.
 
عاطفياً: قد يحمل القسم الاول الأول من الشهر أوضاعاً عاطفية مميزة أو لقاء حاراً ومهماً يجعل قلبك يخفق بسرعة أكبر. يبتسم لك الحظ والحب فتمارس سحرك وتأسر الجميع، وتعبر عن نفسك بطلاقة مستقطباً الإعجاب.  تطلب شيئاً فينفذ.  يكاد لا يستطيع أحد أن يرفض لك طلباً في هذه الأثناء. بعض مواليد الأسد يستفيدون من ظرف ما، لوضع شروطهم وتحقيق مآربهم. يختبر القدر إحدى العلاقات الناشئة.  ربما تحتاج علاقة ما إلى التطور البطيء بعيداً عن الضغوط.  تدرك أن بعض الارتباطات تحتاج إلى مسؤولية كبيرة ووعي لنتائجها. تفاجأ بحدّة الخلاف أحياناً وقد تسعى بقوة الى ردم الهّوة بينكما أملاً منك في إنقاذها أو حمايتها من التدهور. أنت محق في تدارك الامور وتوضيح النقاط الغامضة التي يشوبها سوء التفاهم. حاول ان تتفهم وجهة نظر الحبيب، حالياً على الاقل، تفادياً منك لأي تراجع، وابتعد عن فتح المواضيع الحساسة.
أحذّرك من الشكوك  والغيرة فهي تفضح مساوئك وتثير تحفّظ الحبيب.  قاوم مشاعرك وتمالك نفسك.

 أبرز الأحداث اليومية عن شهر أيلول 2014:
1- مهنياً: قد تتشابك الأفكار والهواجس وتظهر الاتهامات، لكن الوضع غير خطر إلى هذه الدرجة.
عاطفياً: الأخطاء الكبيرة يمكن أن تؤثر في العلاقة، وحاول النهوض مجدداً، الأسلحة اللازمة بين يديك.
صحياً: حاول أن تنام الساعات المطلوبة لتكون نشيطاً في تحركاتك وأعمالك في اليوم التالي.
2- مهنياً: يساندك مركور فتنجلي المصاعب التي كنت تواجهها في العمل وتبدأ مشروعاً جديداً بتفاؤل.
عاطفياً: تصرّف مع الحبيب بعفوية ومن دون تصنّع واحرص على توطيد علاقتك به.
صحياً: تناول الطعام في أثناء متابعة البرامج التلفزيونية مضرّ، فتجنبه.
3- مهنياً: ظروف مساعدة جداً لبلورة أفكار جديدة أمام أرباب العمل، حاول الاستفادة من الفرصة.
عاطفياً: يعدك الحظ بأفراح عاطفية ما يجعل الحياة تدب فيك، كما يتحدث عن انسجام وتناغم أو وقوع في الغرام من النظرة الأولى.
صحياً: تكون عرضة للإصابة بالتهابات مفاجئة لن تسبب لك إزعاجاً وتعالجها بسرعة.
4- مهنياً: يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطرة، إحذر وانتبه قبل فوات الأوان.
عاطفياً: يضع الشريك ثقته بك ويخبرك بأموره الخاصة ما يقرّبك منه كثيراً ويزداد أحدكما تعلقاً بالآخر.
صحياً: اضطراب في التنفس سببه خلل ما في القصبة الهوائية، يستحسن مراجعة الطبيب.
5- مهنياً: ينتقل فينوس إلى منزلك الثاني أي إلى العذراء فيلقي الضوء على مشروع مهني طالما استأثر باهتمامك، وتخوض تجارب خاصة جداً.
عاطفياً: الشفافية والحب الصادق أبرز عناوين العلاقة الناجحة، وهذا يدفعك والشريك إلى تفعيلها وتوطيدها.
صحياً: استعد لمرحلة صحية تتخلص فيها من كل ما يؤلمك وترتاح نفسياً .
6- مهنياً: مشكلة إدارية لم تكن في الحسبان لكنك لن توفّر وسيلة للتخلّص منها.
عاطفياً: حبّك الكبير للشريك يجعلك تتخلّى عن الأشياء التي تحبها للبقاء إلى جانبه.
صحياً: تراودك فكرة التخلص من الوزن الزائد، لكن إرادتك الضعيفة تحول دون التنفيذ.
7- مهنياً: تنقلب المعطيات لمصلحتك لتبدأ مرحلة جديدة، إذا كنت تبحث عن عمل فقد تتوافر لك فرص جيدة.
عاطفياً: ما كنت تنتظره من الشريك يتحقق بالكامل، فتكون مضطراً إلى مضاعفة بذل جهودك.
صحياً: خفف من حدة غضبك وانفعالك، فالأمور لن تمر دائماً بسلام.
8- مهنياً: القمر المكتمل في برج الحوت يساعدك على تحمّل بعض المسؤوليات الصعبة في العمل لأن الاتكال عليك كبير جداً.
عاطفياً: تشعر بشوق نحو الشريك بسبب بعده عنك وبأنك تريد تمضية كل دقيقة إلى جانبه.
صحياً: إذا أحسست أنك تحك بشرتك باستمرار عليك زيارة اختصاصي الأمراض الجلدية بسرعة.
9- مهنياً: يجعلك هذا اليوم أكثر مهارة وحنكة في التعاطي مع شؤونك، إلاّ انّ الحظ يعاكسك بعض الشيء ويحذرّك من المجابهات والعنف والنزاعات.
عاطفياً: بوادر حلول لأزمة هدّدت العلاقة بالشريك ووضعتها على شفير الهاوية، لكن مبادرة صغيرة منك تعيد تصويب الأمور.
 صحياً: تبدو مرتاحاً نفسياً وجسدياً بعد السفر الذي قمت به في عدد من الدول.
10- مهنياً: يتركّز اهتمامك بالمحافظة على سمعتك وإنجازاتك في مجال عملك.
عاطفياً: تشعر بقوة العاطفة وتزداد رغبتك في التقرب من شخص تكنّ له الكثير من الحب.
صحياً: التقلبات في المزاج سببها نفسي والضغط الذي تواجهه نتيجة الإرهاق في العمل.
11- مهنياً: يجعل هذا اليوم حياتك المهنية جيدة وتتغلب على بعض الهزّات والبلبلات.
عاطفياً: بعض الفتور في العلاقة بالشريك، سببه غيابك شبه المتواصل عنه لكثرة انشغالاتك العملية.
 صحياً: الشعور المتقطع بالدوار قد يكون بسبب قلة النوم أو لضعف في النظر.
12- مهنياً: صفقة مالية جديدة لم تكن تتوقعها تعود عليك بالكثير من الأموال والنجاح.
عاطفياً: يكون للحوار الصريح بينك وبين الشريك مفعول إيجابي في إنجاح العلاقة بينكما.
صحياً: القلق والاضطراب سببهما معروف، إما مشاكل مهنية أو عاطفية، والحل بين يديك.
13- مهنياً: ينتقل مارس إلى برج القوس لكي يتناغم مع جوبيتير فتتبدّل معطيات في العمل وتتلقى اقتراحاً أو عرضاً يسبب لك بعض القلق.
عاطفياً: حاول أن تتقرّب أكثر من الشريك، فهذا يريحكما ويمنحكما المزيد من التفاؤل بالمستقبل.
صحياً: تابع جيداً البرامج المهتمة بالصحة وطبق الحلول التي تقدمها للتخلص من المشاكل الصحية.
14- مهنياً: الحظّ إلى جانبك وتحصل على مكافأة مالية لم تكن تتوقعها تفرحك كثيراً.
عاطفياً: لا تشعر بأي حب تجاه الشريك ولكنك تمضي في علاقتك به بسبب وضعه الصحي.
صحياً: ابتعد عمّن يحاول إزعاجك واختر ما يناسبك من الأجواء المريحة والمرحة.
15- مهنياً: تسود علاقات هادئة وتتواصل مع الزملاء، وتبدي إرادة قوية وشجاعة، وتضع قواعد أخرى لارتباطاتك المهنية.
عاطفياً: إنجاز مهم على صعيد العلاقة بالشريك، وأي خطوة في هذا الاتجاه تساعدك كثيراً.
صحياً: آلام الظهر علاجها الناجع هو المشي أو السباحة أو ممارسة تمارين خاصة للتخلص منها.
16- مهنياً: لا تقلق من وضعك في العمل لأن الجميع راضٍ عن أدائك وعن تنفيذ مهامّك.
عاطفياً: أفصح عن مشاعرك تجاه من تحب ولا تخف من رد فعله فهو ينتظر هذه الخطوة.
صحياً: طبّق النظام الغذائي السليم الذي لا يفقدك المناعة والحيوية وينعكس إيجاباً على وضعك الصحي.
17- مهنياً: تحصل على معلومات أو يهمس لك ببعض الأسرار، حاول أن تصغي الى ما يُقال لك من دون ردود فعل.
عاطفياً: تعامل مع الشريك بهدوء، فهو حسّاس لكنّه في الوقت نفسه صعب المراس وعنيد.
صحياً: احذر الميل إلى العدائية والعنف واضبط أعصابك ولا تنفعل أمام أيّ شيء.
18- مهنياً: خذ بزمام الأمور بيديك ولا تتردد في فرض وجهة نظرك في العمل.
عاطفياً: تدعو الشريك إلى رفقتك وتمضية أوقات ممتعة لتنسيه الألم الذي سببته له.
صحياً: إذا كنت تسأل من المسؤول عن تدهور وضعك الصحي، فالجواب هو أنت، بسبب إهمالك.
19- مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن أخبار مربكة تتعلق بمصداقية أحدهم أو بحياته المهنية.
عاطفياً: متغيّرات متواصلة تدفعك إلى إعادة النظر في أمور مهمة، وهذا يساعدك لمزيد من التطور والتقدم.
صحياً: كن منفتحاً على العلاجات الطبية والغذائية السليمة، وتقيد بالإرشادات المطلوبة.
20- مهنياً: تفقد أوراقاً مهمّة قد تحدّد مصيرك في الشركة التي تعمل وتضيّع مشروع حياتك.
عاطفياً: مهما حاولت لن تستطيع نيل إعجاب الشخص الذي تكنّ له الكثير من الحب.
صحياً: عليك التخفيف جداً من تناول اللحوم النيئة والسوشي لأنها المسبب الأكبر للكوليسترول.
21- مهنياً: حاول أن تبتعد عن العدائية غير المبرّرة في العمل، فالمرحلة المقبلة ستفرض عليك التعامل مع الآخرين بجدية.
عاطفياً: حب مفاجىء ولقاءات رومانسية متعددة، لكنك تحذر التطرّق الى بعض الموضوعات الحسّاسة مع الشريك.
صحياً: لا تلجأ كثيراً إلى المهدّئات أو المنوّمات، واستعض عنها بالرياضة أو القيام بأي نشاط ترفيهي يخفف عنك.
22- مهنياً: اندفاعك ونشاطك المميز يكلّلان أعمالك بالنجاح ويؤديان إلى نتائج إيجابية.
عاطفياً: يؤدي الشريك دوراً إيجابياً ومتفهماً في مناقشتكما المشاكل العالقة بينكما.
صحياً: أنت صاحب قرارات صائبة عملياً وعاطفياً، إنّما فاشل كبير على الصعيد الصحي.
23- مهنياً: الوقت مناسب للاحتفالات والتسلية والسفر والعلاقات الرومنسية، كما للسفر والرحلات الممتعة.
عاطفياً: الحذر واجب مع الشريك، وخصوصاً أنّ سوء التفاهم في حال تكراره يعوّق تطور العلاقة بينكما.
صحياً: أهمل كل من يحاول إثارة عصبيتك، وابتعد عن الانزواء بنفسك للتخلص من متاعبك.
24- مهنياً: القمر الجديد في برج الميزان يجعلك غير قادر على إنجاز مهمّة أوكلت إليك وتسعى لإيجاد مخرج منها.
عاطفياً: تشعر بالحنين إلى شخص أحببته بصدق وتتمنى لو تستطيع استعادته.
صحياً: مجرد التفكير في التخلص من المشكلات الصحية الناجمة عن السمنة أمر يدعو إلى التفاؤل.
25- مهنياً: يوم ضعيف لا يعد بأي تطور أو نتيجة، على الصعيد المهني، وقد يعترض بعضهم على مواقفك، فلا تؤزّم الوضع.
عاطفياً: تصرّفاتك الاستفزازية قد تؤدّي الى خلاف مع الشريك وتكون العواقب وخيمة جداً.
صحياً: بسبب الضغوط وبعض القوى النافذة قد تصاب بانهيار عصبي مفاجئ.
26- مهنياً: تكون فرص المصالحة قويّة جدّاً ولا تقبل الشّك، وخصوصاً إذا كنت صبوراً ولطيفاً ومتفهّماً.
عاطفياً: عليك مواجهة الوقائع كما هي مع الشريك، فالحقيقة غالباً ما تكون ممراً إلزامياً.
صحياً: لا تدع نفسك تنجر وراء المغريات التي تدفعك إلى الإكثار من تناول الطعام  المضر بصحتك في المناسبات.
27- مهنياً: قد تنجز أعمالاً ومشاريع كثيرة إذا عرفت كيف تستفيد من الظروف.
عاطفيــاً: الجهود التي تبذلها لن توصلك إلى نتيجة إيجابية في علاقتك بالشريك بسبب تجاربك السابقة معه.
صحياً: حدّد أهدافك وأولوياتك الصحية وكن دقيقاً في تنفيذ التمارين الرياضية المفيدة لك.
28- مهنياً: تجد الطريقة الفضلى لتحسين أمورك المهنية والوصول إلى النجاح الذي تتمنّاه.
عاطفياً: تخلق جوّاً رومنسياً مع الحبيب وتمضي معه أوقاتاً ممتعة تنسيك كل همومك.
صحياً: حاول تنفيذ بعض المشاريع الترفيهية أو المسلية أو تبنّي بعض الأفكار المتطوّرة صحياً.
29- مهنياً: يتركّز اهتمامك على الشأن المهني، وربما تخطّط لمشاريع مع بعض الزملاء.
عاطفياً: يتصرّف الشريك وكأنه غير مهتم، فحاول أن تستوضح الأمور قبل تفاقم الوضع.
صحياً: ترتاح إلى بعض الظروف والمتغيرات التي تخفف عن كاهلك الضغط الكبير.
30- مهنياً: تستخدم وسائل متطورة وحديثة للوصول في عملك إلى مستوى أعلى يليق بفكاءاتك.
عاطفياً: حكّم عقلك وتصالح مع الشريك لأنك بحاجة إليه أكثر من أي وقت مضى.
صحياً: مارس هواية ركوب الدراجة الهوائية إنما في المناطق السهلية فقط.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

22 تموز  يوليو  22 آب  أغسطس 22 تموز  يوليو  22 آب  أغسطس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

22 تموز  يوليو  22 آب  أغسطس 22 تموز  يوليو  22 آب  أغسطس



خلال مشاركتها في عرض أزياء "ميسوني" في ميلانو

كيندال جينر تبهر الحضور بتألقها بزي هادئ الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
عادت عارضة الأزياء الشهيرة كيندال جينر، إلى مدرج عروض الأزياء من جديد بعد تغيبها عن جميع العروض خلال أسبوع الموضة في نيويورك، وأثبتت جينر أنها لا تزال واحدة من أفضل عارضات الأزياء في عالم الموضة، عندما ظهرت في عرض أزياء "ميسوني" لمجموعة ربيع وصيف 2019 خلال أسبوع الموضة في ميلانو. وأبهرت عارضة الأزياء التي تعتبر ضمن الأسماء التي تحتل الـ 3 مراكز الأولى لدى ترشيحات أهم مصممين الأزياء في العالم، الحضور بارتدائها سترة متناسقة الجمال أثناء دخولها منصة "ميسونى" إلى جانب عارضتي الأزياء الأميركيتين من أصول فلسطينية جيجي وبيلا حديد. وعلى الرغم من تألق المنافستين الأميركيتين، تبدو عارضة الأزياء الجميلة جينر، واثقة من جذب عيون الجميع إليها، وهي تختال في زي هادئ الألوان. وأضافت جينر إلى رونقها بارتدائها صندل مزين بمساحات من الفراء الرمادية، كما زينت عنقها بمنديل جميل يحيط به. واكتمل جمال عارضة الأزياء في العرض بأقراطها الفضية التي تزين
المغرب اليوم -

GMT 00:47 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

"البيت الأبيض" يأمر بفتح تحقيقًا مع "غوغل وفيسبوك"
المغرب اليوم -

GMT 06:22 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

"Moncler" للأزياء تكشف عن مجموعتها الجديدة "Genius"
المغرب اليوم -

GMT 08:21 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
المغرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور

GMT 21:45 2018 الجمعة ,15 حزيران / يونيو

جريمة اغتصاب تهز القنيطرة في أخر أيام شهر رمضان

GMT 15:40 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

محمد السادس يزور فرنسا ويتجه بعدها إلى لاغوس

GMT 04:46 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

سعدي حمد يكشف مزايا الإعلان في مواقع التواصل

GMT 07:33 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد الدولي لألعاب القوى يحذف المغرب مِن لائحة المنشّطات

GMT 04:50 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

معاقبة تلميذ أشعل سيجارة داخل قسم ثانويةٍ في ويسلان

GMT 15:45 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

حل جديد يخفف الازدحام المروري في المدن المغربية الكبرى

GMT 22:54 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

فتاة تكشف خيانة والدتها مع دركي في مراكش
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib