22 أيلول  سبتمبر  22 تشرين الأول  أكتوبر
آخر تحديث GMT 00:47:11
المغرب اليوم -

22 أيلول / سبتمبر - 22 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - 22 أيلول / سبتمبر - 22 تشرين الأول / أكتوبر

الميزان

أبرز أحداث الأسبوع الخامس عن شهر آب 2014:
مهنياً: لا تفوّت الفرص فالحظ يحالفك، كما ان الفلك يدعوك للتحرّك والسفر، كما للاستثمارات الذكية والمناسبة. تتزوّد بحيويّة استثنائية وتستفيد من بعض الظروف المؤاتية في الوقت المناسب. لكن المناخ  العام يستمر متوتراً  مرهقا مقلقا  فلا تتوقع في هذا الاسبوع السلام والأمان، بل إنك تخوض بعض الصراعات والنضال من أجل الوصول الى مبتغاك كذلك انتقال عطارد الى برجك يضجرك ويدفعك الى السأم  قد تتراكم الأعمال وتطرأ تعديلات وعمليات تأخير وتسويف تطال بعض المشاريع

عاطفياً: كما في المجال المهني، كذلك في الشأن الشخصي، عليك الانتظار وعدم الرهان على هذا الاسبوع لإيجاد الحب والاطمئنان قد تخيبّك الاحداث مرّة جديدة وتنشغل ببعض الإشكالات الصغيرة المتنوعة والمشاكل التي تهزّ معنوياتك. لا تكبت مشاعرك  بل حاول أن تتكلم وتبوح بما في نفسك بطريقة هادئة لبعض المقرّبين.

 

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر آب 2014:
تراجع الضغط
تسجل هذا الشهر نقاطاً لمصلحتك في العمل كما في المهمات التي تقوم بها.  يتراجع الضغط وتصفو سماؤك فيتحقق بعض الرغبات، وقد تخوض مفاوضات مهمة بشأن عقد كبير تسعى إليه، وربما توقعه في الأسابيع الثلاثة الأخيرة من الشهر.  يعترف الآخرون بكفاءتك ومهارتك في العمل كما بقدرتك المميّزة على الاستيعاب السريع لكل الأفكار والمعلومات. تبحث ربما في شراكة مهنية كبيرة، أو يسعى إليك الآخرون بغية تحقيق هذا الأمر. تشير الحسابات إلى أرباح مالية وفترة مليئة بالمستجدات والانفعالات الإيجابية والأفراح الشخصية والمهنية.
يتحسّن مزاجك خلال هذا الشهر وتتبدّل الأمور كلياً، فما عانيته في السابق يزول ويُمحى كأنه لم يكن.  يباشر بعض مواليد الميزان عملاً جديداً، أو تسمح لهم ظروف جديدة في العمل تطوير مشاريعهم أو إطلاقها.  قد تكتشف، يا عزيزي، آفاقاً جديدة واهتمامات تحفّزك وتبعث في نفسك الحماسة.  تتلقى تشجيعاً ودعماً وتشعر أنك محط الأنظار والاهتمام والإعجاب. قد تفرح بمفاجأة تلوح في الأيام العشرة الأخيرة من الشهر، إذ يجسّد بعضهم حلماً ويتبوأ بعضهم الآخر مركزاً، في حين يتلقّى الآخرون خبراً ساراً يتعلّق بحياتهم الشخصية أو العائلية. يحقق فريق تنتمي إليه نجاحاً كبيراً وسريعاً، وإذا كان برجك الصاعد ينتمي إلى الميزان، الحمل أو الأسد، أو إذا كنت تشارك أحد هؤلاء هدفاً أو مهمة، فقد يغمرك الحظ بخيراته ونِعَمه، فتحقق أرباحاً مالية عبر بعض الاستثمارات، أو تحصل على مبالغ لم تتوقعها.  إنّ الظروف سهلة وإيجابية جداً وقد تختفي الهواجس والهموم بصورة فجائية، لتجد نفسك مرشّحاً لمنصب أو مكافأة. أدعوك الى التعامل مع الوضع العام بتجرّد وتفاؤل. يجب التحرّك بشكل فعّال منعاً لإضاعة الفرص الثمينة.
الزهرة: تتنقل في برج الاسد وستحمل ارتياحًا كبيرًا وقد تجلب المكاسب والحب.
اورانوس: يسبب المعاكسات والمتاعب والتراجع لمواليد 9 و10 تشرين الاول.
الايام الأكثر حظًا: 1و2و10و11و18و19و28و29.
الأيام الأقل حظًا: 8و9 ومساء 13 و14و15و20و21و22و25و26و27.
عاطفياً: ما إن يمرّ الأسبوع الأول، حتى تشعر أن المشاكل العائلية أو الزوجية تضمحل تدريجياً لكي تترك مكانها لحلول وتفاهم، تزيح عن كاهلك ثقلاً كبيراً. تميل في هذا الوقت إلى الانعزال والرغبة في عدم التقاء الناس، وهو أمر استثنائي بالنسبة إليك. تكون ميّالاً إلى اجترار القصص القديمة، وإحياء بعض المشاكل التي آلمتك في السابق. تحبطك أخبار وتصرّفات، وتتداخل شؤون مالية بأوضاع عاطفية، ولو أن بعض الفترات يتحدث عن مواعيد خاصة ولقاءات رومنسية. فرص للعازبين قد تكون أوسع هذا الشهر. من المحتمل أن يتمّ لقاء يترك أثراً كبيراً في قلبك في أثناء بعض الاحتفالات أو الأحداث. إلا أن الظروف تتحدث عن ضرورة الانتظار وإعطاء وقت لأي علاقة ناشئة.
أبرز الأحداث اليومية عن شهر آب 2014:

1- مهنياً: تأسف لعدم التجاوب من قبل بعض الزملاء، وقد تحول ظروف خارجة عن إرادتك دون لقاء بعض الجماعات التي تسعى إليها.
عاطفياً: تحكّم في عواطفك لأنّها تودي بك أحياناً إلى الهاوية، وتوقعك طيبة قلبك في المشاكل دوماً، ألم تتعلّم من أخطائك؟.
صحياً: فصل الصيف الأجمل للقيام بالمشاريع الرياضية والترفيهية المفيدة للصحة.
2- مهنياً: لا تستخف بالنصيحة التي يقدّمها إليك الزملاء فهم يؤدّون دوراً في توجهاتك، ربما تشاركهم اهتمامات موحدة.
عاطفياً: الشريك ينتظر منك مبادرة مختلفة عما اعتاده منك لوضع الأمور في نطاقها الصحيح.
صحياً: قد تشعر بأن تراكمات الماضي بدأت تظهر اليوم، وأنك تأخرت في معالجة وضعك الصحي.
3- مهنياً: قد يفسّر بعضهم كلامك على غير معناه الحقيقي، فتجد نفسك مضطراً للدفاع عن النفس أو لإثبات الحقيقة.
عاطفياً: تشعّ جاذبية وتستقطب المعجبين والمعجبات، تَوقّع أخباراً عاطفية جيّدة تفرحك كثيراً.
صحياً: حاول أن تكون منتظماً ودقيقاً في تمارينك الرياضية، ولا تترك حبل شهيتك على الغارب.
4- مهنياً: تواجه نزاعاً مع بعض الزملاء لتطوير وضعك المهني، قد تكون له مضاعفات متعددة ومتنوعة، فكن حذراً.
عاطفياً: سعادة كبيرة وبحث عن آفاق جديدة، وهذا له انعكاسات إيجابية تساعدك لتطوير العلاقة مع الشريك.
صحياً: تقرّر إجراء فحص طبّي عام للتأكد من عدم إصابتك بأي مرض على صحة السلامة.
5- مهنياً: مشروع ناجح يكون ثمرة جهدك المتواصل وسهرك وحرصك على كل خطوة كنت تقوم بها، فتحصد إعجاب الزملاء وتهنئتهم.
عاطفياً: لا تستطيع أن تستغني عن الحبيب، فلم تعامله بهذه الطريقه وأنت تعلم مدى حبه وإخلاصه لك.
صحياً: وضع صحي لأحد المقربين يثير القلق لديك من أن تصاب بوعكة مفاجئة.
6- مهنياً: يخفّف هذا اليوم من الضغوط ويأتيك بدعم من قبل المسؤولين أو النافذين، أو مساعدة في الوقت المناسب.
عاطفياً: تهتم بالحبيب وتغدق عليه الوعود والهدايا، لكن لا تقدم على أمر إلا إذا كنت مقتنعاً به.
صحياً: تخلّ عن كل ما يشغلك عن الاهتمام بصحتك، وثابر على ممارسة الرياضة بانتظام، ولا سيّما السباحة.
7- مهنياً: الظروف مناسبة تمامًا لمواهبك وتطلّعاتك، وتبقى الأجواء صافية جداً ويكون الدعم كبيراً لتحقيق الإنجازات.
عاطفياً: إذا إتخذت قراراً مؤلماً تكتشف أن حياتك ستصبح أفضل من بعده وتقرّر الخروج من قمقمك وتلبية دعوات كثيرة تتلقاها.
صحياً: بين أن تتقاعس عن ممارسة الرياضة والاكتفاء بالأكل والنوم، أعتقد أن النتائج لكن تكون إيجابية.
8- مهنياً: تجنّب التوتر قدر المستطاع، فهذا اليوم يحمل إليك بعض المتاعب لكن ذلك يكون موقتاً.
عاطفياً: لا تتسرع لأن عامل الثقة مفقود بينك وبين الشريك، فالشكوك حاضرة دائماً.
صحياً: الحفاظ على الوزن المطلوب مهم جداً، وخصوصاً أن هذا يساهم في راحة ذهنية صافية.
9- مهنياً: لهذا اليوم التأثير الإيجابي في أوضاعك المالية أو يتحدث عن تغييرات تحصل في هذا الإطار ولوعلى المدى البعيد.
عاطفياً: تحاول أن تجد الحلول للمشكلات بدون تشنّج، المهم أن تنفتح على المحيط وأن تعبّر عن رغباتك وطريقة تفكيرك بلا تحفظ.
صحياً: لا تدع خيارك يميل نحو كل ما قد يعرض صحتك للخطر، إنتبه وكن واعياً.
10- مهنياً: القمر المكتمل في برج الدلو يجعل يومك أكثر جدية وانفتاحاً مع الزملاء.
عاطفياً: سوء التفاهم مع الشريك يولّد مضاعفات خطرة، يفضل أن تأتي المعالجات هادئة.
صحياً: تجنب قدر الإمكان الناس السلبيين وأصحاب النيات السيئة أو من يؤثرون في نفسيتك سلباً.
11- مهنياً: أحداث متتالية تدفعك إلى إعادة النظر في عدة أمور، وهذا يمنحك مزيداً من التطور والتقدم في العمل.
عاطفياً: قد تكون على حقّ، لكنّ الأسلوب الذي تتبعه ليس مرناً، فتوجّه الانتقادات عشوائياً وتجرح مشاعر الحبيب بغير قصد.
صحياً: ليس الوقت مناسباً لإثارة مشكلات قديمة قد تثير انفعالك وعصبيتك.
12- مهنياً: ينتقل فينوس إلى برج الأسد فلا تتورّط في تصريحات مؤذية، بل حاول أن تبقي مخططاتك سرية أو مخفية.
عاطفياً: لا تكن عنيداً أو متشبثاً بآرائك، بل استمع إلى رأي الشريك وجادله بالحجة والمنطق، لا بإطلاق الأحكام المسبقة.
صحياً: اختر من لائحة طعامك مأكولات مدروسة ومفيدة للصحة كما يقتضي نظامك الغذائي.
13- مهنياً: حاذر الخيبة ولا تتطرف في مواقفك كثيراً، قد يرتد الأمر عليك سلباً.
عاطفياً: تستقبل شريكاً جديداً في دائرة علاقاتك، لكن الحب القديم يبقى تأثيره كبيراً فيك.
صحياً: يستحسن أن تبقى بعيداً عن بعض الاعتراضات التي تستفز مشاعرك وأعصابك.
14- مهنياً: قد تتحرّر من ضغوط وتجد حلاً أو تتجه نحو جديد، لا مجال للتردد أو التكاسل.
عاطفياً: قد تقدم على قرار خطير ينذر بانتهاء العلاقة، لكنك سرعان ما تتراجع عنه بعد تفكير عميق.
صحياً: مارس الرياضة بلا تأخير، لأن ما تباشره يتطور جيداً ويفيدك على المدى المنظور.
15- مهنياً: ينتقل مركور إلى منزلك الثاني عشر، فتجذب مصداقيتك رجال الأعمال ويقدّمون لك العروض الكبيرة.
عاطفياً: تشعر بأنّ الشريك لا يفهمك ولا يقدّر الضغوط التي تتعرّض لها، وتحاول لفت الأنظار بأي طريقة.
صحياً: لا تختلق المشكلات الشخصية حتى لو شعرت بالاستياء، وحاول تناسي الماضي الأليم.
16- مهنياً: يزوّدك هذا اليوم سحراً خاصاً وجاذبية، وتشعّ ببريق يلفت الجميع، ويفتتح دورة من الاتصالات المميّزة.
عاطفياً: يبدأ اليوم مضطرباً عاطفياً، ما قد يولّد بعض الرتابة في العلاقة أو الإهمال أو اللامبالاة.
صحياً: لا تقدم على الخطوات الناقصة صحياً، بل ادرسها جيداً حتى لو اجبرت على الاستعانة بأصحاب الاختصاص.
17- مهنياً: المعاكسة اليوم قد تولّد تشنجات وسوء تفاهم، حاذر فالجوّ دقيق جداً، وقد يشير إلى تفاقم بعض المشكلات.
عاطفياً: قد تمتنع عن التعبير عن رغباتك، أو تشعر بفقدان الحماسة للاشتراك في المناسبات الاجتماعية مع الشريك.
صحياً: قد تندم لاحقاً إذا تأخرت عن القيام بالتمارين الرياضية المفيدة لك، ولا سيما للتخلص من البدانة المفرطة.
18- مهنياً: يبلغ لقاء فينوس وجوبيتير أقصى درجاته ليبشر بانقلاب هائل في مصلحتك مهما سمعت من انتقادات.
عاطفياً: لا تحمّل الشريك هموم المستقبل، فهو غير مسؤول عن أمور لم يرتكبها.
صحياً: لا تكن متهاوناً أمام مسألة شخصية تمسّك مباشرة، وفي حال تغاضيت عنها تسبب لك مشكلات صحية.
19- مهنياً: الوقت غير مناسب للمغامرة، إنتظر حتى تنقشع الغيوم، لن تصل إلى نتيجة إن تكاسلت في بذل الجهود المطلوبة.
عاطفياً: لا تعرف كيف تخاطب الحبيب، ما يسبّب توتراً بينكما، فتشعر بالوحدة وتبحث عن صديق يزيل عنك الهموم.
صحياً: اتبع الارشادات الطبية بدقة، ولا تعرّض نفسك للضغط الزائد أو للإرهاق.
20- مهنياً: تنعم بأجواء إيجابية جداً تأتيك بالحلول وبالرعاية من قبل المحيط.
عاطفياً: تمرّ بتجربة تتعرض فيها لحرج، أو تتأرجح بين الإيجابية والسلبية، إلا أنك لا تلبث أن تشعر بتحسن الأحوال.
صحياً: تتعزز الصحة وتتدفق الإيجابيات، وتقوم بلقاءات مشوقة جداً تثير في قلبك الحماسة.
21- مهنياً: تكون مزاجياً وغير قادر على ضبط انفعالاتك، الا ان الجو يتحدث عن عملية فنية خلاقة، تعود عليك بنتائج إيجابية جداً.
عاطفياً: تزول الخلافات تدريجياً، وتصبح قادراً على فرض وجهة نظرك، فتنتصر على بعض المنافسة.
صحياً: تجنب قدر المستطاع المأكولات الدسمة مساء، واستعض عنها بتلك الخفيفة والصحية.
22- مهنياً: مصاعب وحسد وغيرة بانتظارك هي ضريبة النجاح والتفوّق، فلا تقلق منها.
عاطفياً: تغضب على الشريك لأنّه لا يفهم عليك من النظرة الأولى، وتفصل بين تفكيرك وتفكيره مسافات.
صحياً: بإقدامك على القيام بكل ما من شأنه إفادتك صحياً تكون قد فتحت صفحة جديدة في حياتك.
23- مهنياً: تسهل عليك الأمور وتخلق لك أجواء مناسبة لمعالجة القضايا، وتحصل على دعم وتأييد، فترتفع المعنويات وتتقدم بنجاح.
عاطفياً: مفاجآت كثيرة تسعدك وتتلقى علامات الحب، ويسطع نجمك وتتمتع بسحر نادر.
صحياً: تهتم بتفاصيل تخصّ أوضاعك الصحيّة وتناقش الأمر مع بعض المعنيين مباشرة.
24- مهنياً: تركّز على مشروع معيّن وتهمل مشاريع أخرى قد تكون أكثر ربحاً ونفعاً.
عاطفياً: ترتاح برفقة الحبيب وتمضي معه أوقاتاً ممتعة، ولا شيء يبعدك عن الاهتمام به.
صحياً: أنت لا تصدق التألق الذي يلفت الأنظار بفضل الرياضية التي تهبك شيئاً أكثر من الجاذبية.
25- مهنياً: القمر الجديد في برج العذراء يدعوك إلى أن تتنبّه لمصاريفك ولا سيما أن أي خسارة من شأنها أن تزيد الأمور تعقيداً.
عاطفياً: الجرأة في القرارات الحاسمة مطلوبة، لكنّ التسرّع مرفوض، ولا سيما أنّ مستقبلك مع الشريك على المحك.
صحياً: تستمر في الامتناع عن ممارسة الرياضة بعد خضوعك لعملية في الظهر، مع أنها مفيدة لك.
26- مهنياً: ليس مطلوباً منك دعم أطراف مشبوهة ضدّ من معهم الحق، فحذار.
عاطفياً: لا تفهم الأمور بالمقلوب، فلا الشريك يشكّك في صدق عواطفك ولا أنت من أصحاب الهواجس.
صحياً: إياك والاستسلام لليأس أمام التناقص البطيء في فقدان الوزن،عليك الصبر قليلاً.
27- مهنياً: تتسلق جبالاً من المعوقات قبل أن تحقّق هدفك الذي تصبو إليه، ولا توقّع عقداً قبل أن تقرأ بنوده وتتحقق من مصداقيته.
عاطفياً: تشهد المرحلة المقبلة محطات لافتة ومتطورة في العلاقة بالشريك، وهذا يكون لمصلحتك إذا وظفته بالشكل المطلوب.
صحياً: كأنك لا تعلم ما يصاب به الناس بسبب عدم الانتباهإلى نوعية المأكولات، حذار.
28- مهنياً: ثمة جديد يلوح في الأفق ينعكس على حياتك إيجاباً، فتنشط على غير جبهة وتحقّق أهدافك.
عاطفياً: تعرف قيمة الشريك وتقدّر وقوفه إلى جانبك، تتألق في المناسبات وتبرز كشخصية مميزة.
صحياً: لا بد من أن تقتنع يوماً بنصائح المحيطين بك المتعلقة بممارسة الرياضة للمحافظة على رشاقتك.
29- مهنياً: سوء تفاهم مع بعض الزملاء، يظهر لك حقيقتهم ويكشف أمامك الأقنعة، فتبدوالأمور أكثر وضوحا.
عاطفياً: يوم غني جداً عاطفيا وتبدو ضعيفاً أمام الشريك وتترك أثراً لدى الجميع.
صحياً: من المفيد بين وقت وآخر تخصيص يوم للتنزه في الطبيعة أو على شاطئ البحر.   
30- مهنياً: من المحتمل أن تحصل على عائدات غير منتظرة، تزيد حماستك وتندفع الى التركيز على مشروع واعد جدّاً.
عاطفياً: لا تشكّ في قدرة الحبيب على استيعاب مشاكلك، فهو لا يشكّك فيك أمام الجميع.
صحياً: قم بما هو مفيد لصحتك، وحاول حصر نفسك في أمكنة منعزلة وغير رطبة.
31- مهنياً: تمارس صلاحياتك بدون تحفظ، وتبادر إلى اتخاذ خطوات صعبة لم تتجرأ على اتخاذها في السابق.
عاطفياً: حيوية على الصعيد العاطفي تجعلك نجماً بلا منازع، أغلق أبوابك أمام المشاكل ولا تفتحها مهما اشتدت الظروف.
صحياً: تحاش الرحلات الطويلة والمتعبة ولا سيما في الطقس الحارّ.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

22 أيلول  سبتمبر  22 تشرين الأول  أكتوبر 22 أيلول  سبتمبر  22 تشرين الأول  أكتوبر



GMT 13:14 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

تأثيرات فلكية معاكسة خلال كانون الأول

موديلات فساتين باللون الأسود من وحي إطلالات دنيا بطمة

الرباط _المغرب اليوم

GMT 06:57 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

أحدث موديلات معطف بليزر مع الجيوب الكبيرة لإطلالات ربيع 2021
المغرب اليوم - أحدث موديلات معطف بليزر مع الجيوب الكبيرة لإطلالات ربيع 2021

GMT 06:29 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

"جدة البلد"متعة التجوّل عبر التاريخ في "شتاء السعودية"
المغرب اليوم -

GMT 09:58 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

غرف النوم المودرن بتصميمات حديثة وألوان مبهرة وهادئة
المغرب اليوم - غرف النوم المودرن بتصميمات حديثة وألوان مبهرة وهادئة

GMT 22:48 2021 الثلاثاء ,19 كانون الثاني / يناير

الموت يغيّب الزميل سامي حداد بعد عقود من التألق الإعلامي
المغرب اليوم - الموت يغيّب الزميل سامي حداد بعد عقود من التألق الإعلامي

GMT 13:51 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها
المغرب اليوم - ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها

GMT 12:22 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

التدابير الوقائية تمنع السياحة في منتجع أوكايمدن المغربي
المغرب اليوم - التدابير الوقائية تمنع السياحة في منتجع أوكايمدن المغربي

GMT 02:57 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

تطورات جديدة في قضية اتهام رونالدو بأغتصاب عارضة أزياء

GMT 18:45 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

ألينيا وبويج أبرز ضحايا التعاقدات الشتوية في برشلونة

GMT 02:54 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

انخفاض قيمة ليونيل ميسي التسويقية 20 مليون يورو

GMT 17:43 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

لوكا مودريتش يرحب بتجديد عقده مع ريال مدريد

GMT 17:48 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

برشلونة يحسم الجدل حول مستقبل جريزمان ويؤكد "ليس للبيع"

GMT 09:47 2020 الثلاثاء ,04 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 02:41 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

40 إصابة بفيروس كورونا المستجد في الدوري الإنجليزي

GMT 06:25 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 02:44 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

نادي "توتنهام" الإنجليزي يقترب من معانقة أول لقب منذ 13 عامًا

GMT 03:03 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

عمرو وردة يعود لباوك اليوناني ويوقع عقدا حتى 2022 رسميًا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib