إختتام فعاليات الدورة الـ 9 لمهرجان مراكش الدولي للمسرح
آخر تحديث GMT 11:10:20
المغرب اليوم -

إختتام فعاليات الدورة الـ 9 لمهرجان مراكش الدولي للمسرح

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إختتام فعاليات الدورة الـ 9 لمهرجان مراكش الدولي للمسرح

الرباط - وكالات

تكريم الممثل عزيز موهوب وعروض مسرحية من آفاق مختلفة والاحتفاء بكتاب «المسرح المغربي: تجارب نسائية» اختتمت السبت بمدينة مراكش فعاليات الدورة التاسعة للمهرحان الدولي للمسرح الذي نظمه الفرع الجهوي للنقابة المغربية لمحترفي المسرح في الفترة الممتدة من 13 إلى 18 ماي الحالي، والتي عرفت نجاحا كبيرا سواء على مستوى التنظيم أو على مستوى نوعية العروض المسرحية والفقرات الفنية. وكان للفنان التشكيلي العالمي محمد الملاخ شرف إعلان افتتاح الدورة التاسعة بحضور قوي لنجوم المسرح والسينما وفعاليات ثقافية وسياسية بدار الثقافة الداوديات. وتم خلال حفل الافتتاح عرض مسرحية «الدق والسكات» لفرقة مسرح المدينة٬ من تأليف عبد الكبير شداتي وإخراج هشام الجباري. ويحكي هذا العمل المسرحي قصة موظف مغلوب على أمره وزوجته المكدة في البيت٬ وصحفي فاشل وزوجته الغارقة في أحلامها وأزواج يعيشون صراعات يومية لا تنتهي٬ ليصلوا إلى الطريق المسدود فيكرهون بعضهم البعض ويعترفون لبعضهم البعض بذلك فيقرر كل واحد منهم قتل شريك الآخر٬ وفي لحظة غضب وتهور تبدأ لعبة القتل. ويشكل هذا المهرجان٬ حسب المنظمين٬ مناسبة لالتئام الشمل المسرحي من أجل الاحتفال باليوم الوطني للمسرح والاحتفاء برموز الدراما المغربية٬ وتمكين جمهور المدينة من الاطلاع على مختلف التجارب الإبداعية الوطنية والعالمية عبر فرجات منتقاة بدقة وعناية٬ مضيفين أن هذه التظاهرة تسعى أيضا إلى الإسهام في رد الاعتبار للمدينة الحمراء مهد الفرجة ومحضن الفنانين. وأشاروا إلى أن الدورة التاسعة تشكل منعطفا حقيقيا في حياة المهرجان بالنظر «لنضج تجربتنا في التنظيم وفي تدبير هذا الحدث الفني الإنساني الرائق٬ وبالنظر أيضا للقناعات التي بلورها سعينا الحثيث لإحقاق حضور المسرح في الإشعاع الثقافي للمدينة الحمراء». وتميزت هذه الدورة بتكريم الفنان المتألق وابن مدينة مراكش الممثل عزيز موهوب في حفل بهيج حضره العديد من مجايلي هذا الاسم الفني الكبير قدم خلاه كل من محمد الخلفي، محمد الجم وسعاد خيي شهادات مؤثرة.. وعرفت هذه الدورة برمجة أعمال مسرحية عالمية من قبيل أوبرا «ناي سحري» للكاتب والمخرج العالمي الكبير بيتر بروك٬ بشراكة مع المركز الثقافي الفرنسي بمراكش٬ ومسرحية «شكلاطة» لفرقة كوستيلازيون من إيطاليا٬ ومسرحية «مايا» لفرقة سيدي بلعباس من الجزائر. وعلى مستوى العروض المسرحية فقد استمتع الجمهور بالعديد من المسرحيات منها مسرحية «الرجل الذي» لفرقة المسرح الوطني٬ و»الدق والسكات» لفرقة مسرح المدينة٬ و»من أخبار عازف الليل» لفرقة الأراجوز٬ و»آش داني» لمسرح أرلوكان٬ و»حمار الليل فالحلقة» لورشة الإبداع دراما٬ و»امرأة وحيدة تؤنسها الصراصير» لمسرح المدينة الصغيرة٬ و»مولات الخال» لمسرح أكاديما٬ بالإضافة إلى مسرحية «مهرجان الزفاط» لفرقة الجيل الصاعد. وعرفت الدورة أيضا٬ تنظيم مائدة مستديرة بمناسبة اليوم الوطني للمسرح حول موضوع «المسرح المغربي بين أسئلة الإبداع وإكراهات المؤسسة» وذلك بمشاركة الأساتذة إبراهيم الهنائي٬ وعبد المجيد شاكر٬ ومحمد زهير٬ وعبد الله المعوي٬ وتوفيق ناديري٬ وسالم كويندي ومحمد دافيري. كما تضمن برنامج هذه الدورة توقيع كتاب «فرقة المعمورة.. حكاية مسار» للناقد والصحفي أحمد الدافري٬ وتقديم الإصدار الثاني من منشورات الفرع الجهوي للنقابة المغربية لمحترفي المسرح٬ والذي يضم أعمال ندوة الدورة الثامنة بعنوان «المسرح المغربي.. تجارب نسائية». وتوزعت الفضاءات التي استقبلت العروض المسرحية ما بين مسرح دار الثقافة والمسرح الملكي وقصر المؤتمرات. واختتمت فرقة المسرح الوطني بمسرحيتها «الرجل الذي» فعاليات هذه الدورة، بقصر المؤتمرات، أمام جمهور غفير، تابع فقرات الحفل الاختتامي، الذي تم خلاله تقديم بعض الشهادات التقديرية، ودرع المهرجان، احتفاء بالعديد من المساهمين والفعاليات من مختلف المجالات.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إختتام فعاليات الدورة الـ 9 لمهرجان مراكش الدولي للمسرح إختتام فعاليات الدورة الـ 9 لمهرجان مراكش الدولي للمسرح



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إختتام فعاليات الدورة الـ 9 لمهرجان مراكش الدولي للمسرح إختتام فعاليات الدورة الـ 9 لمهرجان مراكش الدولي للمسرح



أضافت المكياج الناعم ولمسة من أحمر الشفاه الوردي

ريتا أورا حيث تحتفل بألبومها الثاني الذي ينتظره الجميع

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت المغنية البريطانية، ريتا اورا، بإطلالة مفعمة بالحيوية والإثارة، بعد أن كشفت عن ألبومها الثاني الذي طال انتظاره "Phoenix " يوم الجمعة، في حفلة إطلاقه يوم الاثنين في لندن. وصلت المغنية، البالغة من العمر 27 عاما، إلى مركز "Annabel" الأسطوري في العاصمة البريطانية، وكانت ترتدي فستانا قصيرا باللون القرمزي المذهل، تميّز بالشراشيب الحمراء التي غطته بالكامل، ونسّقته مع زوج من الصنادل بنفس اللون ذات كعب رفيع وعالٍ، كما اختارت النجمة ذات الأسلوب المميز تسريحة شعر "ريترو"، والتي تناسبت مع شعرها الأشقر، وأضافت المكياج الناعم ولمسة من احمر الشفاه الوردي، وأكملت إطلالتها بالأقراط الوردية والخواتم الفضية. أطلقت ريتا أورا البومها الجديد "Phoenix"، وهو الألبوم الثاني لها منذ ظهورها لأول مرة في عام 2012، وفي حديثها إلى مجلة Vogue في وقت سابق من هذا الشهر عن البومها الجديد، اعترفت أنها أصيبت بتوتر شديد بعد الانتهاء من الألبوم وقالت "كنت أشعر

GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard""
المغرب اليوم - نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard

GMT 02:32 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض
المغرب اليوم - وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

GMT 01:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة

GMT 10:07 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا

GMT 00:40 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء
المغرب اليوم - شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء

GMT 02:17 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

قماش المخمل يميز فساتين السهرة بموسم الربيع

GMT 00:57 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة مقترح تدشين "مونديال جديد" يعوض المباريات الودية

GMT 18:03 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

جواز السفر المغربي يقود إلى 61 وجهة عالمية دون تأشيرة

GMT 02:25 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مواقع معاكسة تجعل طباعك متقلبة وتفشل في تهدئة أعصابك

GMT 16:39 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة القيادي الاتحادي مولاي أحمد العراقي بعد صراع مع المرض

GMT 13:46 2017 السبت ,27 أيار / مايو

"ما بْتَعِرْفو السوريين"!

GMT 13:42 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

تعليم الطائف ينجز أول دراسة علمية ميدانية عن خدماته
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib