مصر تستعرض شواغلها المائية وتستعين بـالبنك الدولي
آخر تحديث GMT 05:13:28
المغرب اليوم -

مصر تستعرض شواغلها المائية وتستعين بـالبنك الدولي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مصر تستعرض شواغلها المائية وتستعين بـالبنك الدولي

سد النهضة الإثيوبي
القاهرة - المغرب اليوم

عارضاً «شواغل» بلاده المائية، في ظل تحديات «سد النهضة» الإثيوبي وتغيرات المناخ، طالب وزير الموارد المائية المصري هاني سويلم، بأن تكون التمويلات المتاحة من «البنك الدولي»، فيما يتعلق بقطاع المياه، قاصرة على «تنفيذ مشروعات تحظى بالتوافق من الدول المعنية كافة».

وتسعى مصر إلى إحداث زخم دولي، حول أزمتها المائية، حيث تعاني من محدودية في مواردها، فضلاً عن تحسبها لتأثر حصتها المائية جراء «سد النهضة» المقام على الرافد الرئيسي على نهر النيل.

واستغل سويلم مشاركته في فعاليات «الأسبوع العالمي للمياه» المنعقد حالياً بالعاصمة السويدية ستكهولم، حيث عقد عدداً من اللقاءات مع الوزراء وكبار مسؤولي المياه بالعديد من الدول والمنظمات الدولية والإقليمية المعنية بالمياه، على رأسهم ممثلي البنك الدولي برئاسة ساروج كومار، حيث ناقش مجالات التعاون بين مصر والبنك الدولي، والتأكيد على ضرورة أن «تكون التمويلات المتاحة من البنك الدولي لتنفيذ المشروعات التي تحظى بالتوافق من الدول المعنية كافة».

وترفض مصر إقامة أي مشروعات على مجرى نهر النيل، قبيل الاتفاق بين الدول المعنية. فيما تطالب بضرورة إبرام اتفاق قانوني يحدد قواعد ملء وتشغيل «السد الإثيوبي» للحد من «الأضرار» الواقعة عليها.

وتعتمد مصر، في تلبية احتياجاتها المائية، بنسبة 97 في المائة على نهر النيل، الذي يأتي من خارج حدودها، فيما أشار الدكتور سويلم للتأثير غير المتوقع للتغيرات المناخية على منابع النيل بخلاف التأثيرات الأخرى مثل ارتفاع درجة الحرارة، والارتفاع المتوقع لمنسوب سطح البحر.ووفق بيان، للوزارة المصرية، فإن سويلم عرض للمسؤولين الدوليين الترتيبات الجارية لتنظيم فعاليات المياه خلال قمة المناخ، ومجالات التعاون الثنائي بين مصر ودول حوض النيل والدول الأفريقية، وآخر مستجدات مشروع الممر الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط وجهود حشد التمويل للمراحل المختلفة للمشروع، حيث تتوقع مصر أن «يطور بشكل كبير حركة التجارة بين دول حوض النيل ودول العالم من خلال البحر المتوسط».

ونقبل البيان المصري عن كومار عزم البنك الدولي «دراسة إمكانية المساعدة في تمويل مشروع الممر الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط»، مؤكداً «سعي البنك الدولي لبناء قدرات العاملين في مجال المياه بمختلف الدول، والعمل على تحقيق التنمية المستدامة والسلام والرخاء لشعوب دول حوض النيل».

كما التقى الوزير سويلم بالمبعوث الهولندي رفيع المستوى لشؤون المياه هينك أوفينك، حيث تم بحث جهود التنسيق المشترك بين مصر وهولندا في كل المجالات، وأشار سويلم لأهمية توفير الدعم للجهود المصرية لتقديم شواغل دول الندرة المائية ووضعها على رأس موضوعات الأجندة العالمية لتحقيق التنمية المستدامة خصوصاً في أفريقيا، التي «تُعد الأولى بالرعاية نظراً لتعرضها للتأثيرات السلبية للتغيرات المناخية مع ضعف الاستثمارات اللازمة لمجابهة هذه الآثار».

كما التقى سويلم بآنيكا ستراندهول وزيرة المناخ والبيئة السويدية، وبوزير المياه التنزاني جمعة آسوا، وآنتى راوتافارا ممثل وزارة الخارجية الفنلندية، وآلكس سيمالابى المدير التنفيذي للشراكة العالمية للمياه بأفريقيا، وآلين ميسونير مدير معهد البحر المتوسط للمياه، حيث تم تبادل وجهات النظر حول العديد من قضايا المياه والمناخ على المستوى العالمي.


قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

محادثات سودانية ـ إثيوبية في الخرطوم حول "سد النهضة" وأديس أبابا تأمل استئناف المفاوضات

دعم عربي لمصر والسودان عَقب تشغيل إثيوبيا لـ"سد النهضة"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تستعرض شواغلها المائية وتستعين بـالبنك الدولي مصر تستعرض شواغلها المائية وتستعين بـالبنك الدولي



GMT 15:39 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

احتياطي النقد الأجنبي في الأردن ينخفض إلى 16 مليار دولار

GMT 15:36 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطر توقع أطول صفقة غاز مسال في التاريخ

GMT 15:34 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

 مميش يؤكد أن مصر ستكون مصدرًا إقليميًا للهيدروجين الأخضر

GMT 15:31 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الدولار يُسبب أزمة في أهم القطاعات المصرية

GMT 10:12 2022 الثلاثاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

السعودية الأولى عربيًا في الاستيراد والتصدير من وإلى مصر

إليسا تجمع بين الرقي والأناقة في إطلالات باللون الأسود

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 06:46 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
المغرب اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 08:13 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
المغرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 10:20 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

الموت يغّيب الإعلامي المصري مفيد فوزي عن 89 عاماً
المغرب اليوم - الموت يغّيب الإعلامي المصري مفيد فوزي عن 89 عاماً

GMT 14:38 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

إطلالات المشاهير بالتنورة القصيرة لإطلالة راقية

GMT 22:45 2022 الثلاثاء ,10 أيار / مايو

نصائح للتعامل مع الزوج الذي لا يريد الإنجاب

GMT 14:42 2022 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نهائي القرن بين رونالدو وميسي في مونديال قطر

GMT 22:43 2022 الإثنين ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

راموس يُعلق على استبعاده من قائمة إسبانيا للمونديال

GMT 18:06 2022 الأربعاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

بنزيما يغيب للمباراة الرابعة على التوالي في الليغا

GMT 11:52 2022 الأحد ,23 تشرين الأول / أكتوبر

غوارديولا يقيّم أداء دي بروين ويُثني على هدفه "المميز"

GMT 07:50 2022 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

فينيسيوس ينفرد برقم مميز في دوري أبطال أوروبا

GMT 11:30 2022 السبت ,29 تشرين الأول / أكتوبر

يوفنتوس ضيفاً على ليتشي في الدوري الإيطالي

GMT 18:01 2022 الأربعاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم أغلى 10 لاعبين في العالم من حيث القيمة التسويقية

GMT 11:45 2022 السبت ,29 تشرين الأول / أكتوبر

بايرن ميونخ يستضيف ماينز من أجل خطف صدارة البوندزليغا

GMT 22:02 2022 الأربعاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

بيكيه يُنهي مسيرته الاحترافية ببطاقة حمراء
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib