المساعدات المالية الخليجية للمغرب تنقذها من نقص السيولة
آخر تحديث GMT 18:28:42
المغرب اليوم -

المساعدات المالية الخليجية للمغرب تنقذها من نقص السيولة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - المساعدات المالية الخليجية للمغرب تنقذها من نقص السيولة

البنك الشعبي المركزي
الرباط - المغرب اليوم

تمكنت المساعدات التي خصصتها دول المجلس الخليجي من تخفيف العبء عن الميزانية المغربية، التي تعاني نقصًا في السيولة، ما دفع الحكومة إلى اللجوء المفرط للاقتراض. وأفادت الخزينة في نشرتها الشهرية المتعلقة بشهر سبتمبر/ أيلول الماضي، التي صدرت أخيرًا، أن مساعدات الدول الخليجية وصلت، خلال تسعة أشهر، تسعة مليارات و500 مليون درهم، ما ساهم في تقليص مستوى عجز الميزانية، الذي ناهز، خلال الفترة ذاتها، 7 ملايير و 200 مليون درهم، إثر تنفيذ قانون المالية. ووصل عجز الخزينة إلى 34.7 مليار درهم، حيث أن مستوى العجز يقفز إلى 44 مليارًا و 400 مليون درهم دون احتساب الهبات الخليجية. وحصلت إدارات الضرائب على ما مجموعه 134 مليارًا و 500 مليون درهم، عند نهاية سبتمبر/ أيلول الماضي، مسجلة زيادة بنسبة 4.3 %، بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي. وساهم في هذه الزيادة التطور الإيجابي لإيرادات الرسوم الجمركية التي ارتفعت بنسبة 3.5 %، لتستقر في حدود 41.7 مليار درهم، وتمثل الضريبة الداخلية على الاستهلاك المطبقة على الموارد الطاقية أزيد من ربع الموارد الجمركية الإجمالية، أي ما يناهز 11.1 مليار درهم. واستخلصت مديريات الضرائب 32.6 مليار درهم من موارد الضريبة على الشركات، بزيادة بنسبة 8.7 في المائة، وناهزت إيرادات الضريبة على الدخل 25 مليارا و 603 ملايين درهم، تأتي في معظمها من الاقتطاعات المباشرة من دخول الأجراء والموظفين. بالمقابل سجلت الموارد غير الجبائية تراجعًا ملحوظًا بانخفاض 13.4 %، لتستقر في حدود 15.7 مليار درهم، وذلك بفعل تراجع موارد الاحتكار، التي تقلصت من 10.9 مليارات إلى 7.4 مليارات درهم، وساهم المجمع الشريف للفوسفاط بالقسط الأكبر منها، إذ وصلت تحويلاتها للميزانية العامة 3 مليارات درهم، وساهمت اتصالات المغرب بمبلغ بقيمة مليار و 395 مليون درهم، وبنك المغرب بقيمة تناهز 533 مليون درهم، والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية التي ساهمت بقيمة 500 مليون درهم، ووصلت مساهمة صندوق الإيداع والتدبير 425 مليون درهم، في حين وصلت إيرادات عملية بيع نصيب الدولة في مجموعة البنك الشعبي المركزي مليارين و 46 مليون درهم. ووصلت النفقات الإجمالية للميزانية العامة، خلال الفترة ذاتها، 227 مليارًا و 900 مليون درهم، بزيادة بنسبة 10.6 %، أكثر من 62 % من المبلغ يخصص لنفقات التسيير، أي ما يناهز 141 مليارًا و 400 مليون درهم، ووصلت نفقات فوائد القروض إلى 18.2 مليار درهم، بزيادة بنسبة 10.3 %. ووصل الحجم الإجمالي للمديونية الداخلية إلى 421 مليارًا و 700 مليون درهم، بزيادة بنسبة 1.8 %، بالمقابل انخفضت نفقات المقاصة بناقص 36.3 %، لتستقر في حدود 24.9 مليار درهم. وأفادت الخزينة أن نسبة تحقيق التوقعات المتعلقة بالموارد المحددة في قانون المالية للعام الجاريي لم تتعد 76.5 %، وتنخفض النسبة إلى 71.2 % بالنسبة إلى النفقات الجارية، و 72.5 % في ما يتعلق بنفقات الاستثمار، ووصلت نسبة تغطية النفقات العادية بالموارد العادية 95.5 %.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المساعدات المالية الخليجية للمغرب تنقذها من نقص السيولة المساعدات المالية الخليجية للمغرب تنقذها من نقص السيولة



GMT 11:32 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

بنك المغرب يغطي كافة الطلبات البنكية المتعلقة بالسيولة

GMT 11:10 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

تقرير رسمي يرصد مكامن ضعف التحول الرقمي في المغرب

GMT 12:48 2022 الأحد ,16 كانون الثاني / يناير

تراجع مستمر في نسب ملء السدود الوطنية المغربية

ميريام فارس تُبهر الجمهور بإطلالة من التراث الأمازيغي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 11:23 2022 الأحد ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء
المغرب اليوم - أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء

GMT 12:14 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
المغرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 14:59 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
المغرب اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 22:45 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى "الدولة الاجتماعية"
المغرب اليوم - أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى

GMT 12:58 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية
المغرب اليوم - ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية

GMT 11:27 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021
المغرب اليوم - مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021

GMT 19:42 2021 الجمعة ,17 كانون الأول / ديسمبر

TikTok يجتذب المزيد من المستخدمين بخدمات جديدة

GMT 09:36 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

مبلغ ضخم الذي يدره سوق المارشي" على خزينة الدار البيضاء

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 21:02 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يواصل كتابة التاريخ ويحقق رقماً قياسياً جديداً

GMT 14:09 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

هازارد على رأس التشكيل المتوقع للملكي في كأس الملك

GMT 14:30 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يعود إلي باريس سان جيرمان بعد شفائه من كورونا

GMT 21:36 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كلوب يعلق على أزمة تجديد محمد صلاح مع ليفربول

GMT 19:15 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

إنتر ميلان يفقد كوريا ضد ريال مدريد بسبب الإصابة

GMT 20:15 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يفوز بجائزة أفضل لاعب في أفريقيا لعام 2021

GMT 16:06 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيليان مبابي يؤكد رغبته في الرحيل عن ناديه باريس سان جرمان
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib