صندوق كويتي يمول 80 من المشروعات المتضررة بسبب أزمة كورونا
آخر تحديث GMT 15:21:16
المغرب اليوم -

صندوق كويتي يمول 80% من المشروعات المتضررة بسبب أزمة كورونا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صندوق كويتي يمول 80% من المشروعات المتضررة بسبب أزمة كورونا

بنك الكويت المركزي
الكويت - المغرب اليوم

قال بنك الكويت المركزي في بيان إن الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة سيقوم بتمويل 80 % من احتياجات تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة المتضررة من أزمة فيروس كورونا فيما ستقوم البنوك بتمويل نسبة 20 % المتبقية.

وقال البنك المركزي في بيان إن العملاء من هذه الفئة سيُمنحون فترة سماح لمدة سنة على أن يتم تحديد أجل السداد بفترة تتراوح بين سنتين الى ثلاث سنوات شاملة سنة السماح.

كما ستقدم البنوك تمويلا "ميسرا" للأفراد والشركات والعملاء الآخرين المتضررين من أزمة كورونا، من غير فئة المشروعات الصغيرة والمتوسطة وذلك "لمنع نقص السيولة العارض لديهم من التحول الى مشكلة مزمنة".

وقال البيان إن جميع أنواع التمويل من البنوك سواء للمشروعات الصغيرة أو المتوسطة أو غيرها سيُطبق عليها معدل ثابت للفائدة بحد أقصى 2.5 % سنويا طوال فترة التمويل على أن تتحمل الدولة الفوائد والعوائد المترتبة على تمويل جميع العملاء المتضررين خلال السنة الأولى.

وفي السنة الثانية، سوف تتحمل الدولة أيضا جميع الفوائد والعوائد المترتبة على التمويل البنكي للمشروعات الصغيرة والمتوسطة المتضررة ثم تتحمل نصفها في السنة الثالثة.

أما الأفراد والشركات وبقية العملاء، فسوف تتحمل الدول عنهم نصف الفوائد والعوائد المترتبة على تمويلهم ثم يتحملون هم كامل هذه الفوائد والعوائد في السنة الثالثة.

ضوابط التمويل
وأوضح محمد الهاشل محافظ بنك الكويت المركزي، ضوابط التمويل الميسر المقدم للمشروعات الصغيرة والمتوسطة والكيانات الاقتصادية المتضررة من تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأضاف الهاشل أن المقصود بالمتضررين المؤسسات التي كانت تقدم قيمة مضافة وتقوم بأنشطة حيوية في الاقتصاد الوطني وتعمل بكفاءة قبل الأزمة الحالية وتضررت أوضاعها نتيجة الأحداث الراهنة.

جاء ذلك عقب الاجتماع الاستثنائي لمجلس الوزراء الكويتي، أمس الإثنين.

وأشار محافظ المركزي الكويتي إلى أن الهدف من تمويل تلك المؤسسات هو الحفاظ على العمالة الوطنية في القطاع الخاص، التي يقارب عددها 73 ألف مواطن ومواطنة، منوهاً بأن الضوابط تشمل كذلك زيادة نسبة العمالة الوطنية في القطاع الخاص مع نهاية العام المقبل.

 وأضاف: "تستهدف الضوابط أيضاً الحفاظ على انسيابية التدفقات النقدية بين القطاعات، إذ إن أوجه استخدام هذا التمويل يجب أن تكون للنفقات التعاقدية الدورية مثل الرواتب والإيجارات، وغير موجهة لسداد تسهيلات سابقة، على أن تتولى البنوك متابعة وإدارة هذه الأموال".

وذكر أن أي عميل غير منتظم في سداد التزاماته المالية قبل الأزمة لن يستفيد من هذا التمويل الميسر، معتبراً الشريحة المستفيدة من هذا التمويل هي المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والشركات والأفراد الذين أثبتوا كفاءة اقتصادية في فترة ما قبل الأزمة.

وقد يهمك ايضا:

وزير الصناعة المغربي يعلن توزيع أكثر من 13 مليون كمامة واقية

وزير الصناعة يؤكد أن المغرب بصدد إنتاج 5 ملايين كمامة اعتبارا من الثلاثاء القادم

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صندوق كويتي يمول 80 من المشروعات المتضررة بسبب أزمة كورونا صندوق كويتي يمول 80 من المشروعات المتضررة بسبب أزمة كورونا



ارتدت قميصًا أبيض وبنطالًا بنيًّا واسعًا جدًّا

جينيفر لوبيز خلال جولة تسوّق في لوس أنجلوس

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 03:56 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020
المغرب اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020

GMT 05:08 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية
المغرب اليوم - أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية

GMT 04:58 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً
المغرب اليوم - تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً

GMT 11:22 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
المغرب اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد  صراع مع المرض

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 16:59 2020 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة طبيب شهير في المغرب متأثّرًا بمضاعفات إصابته بـ"كورونا"

GMT 18:21 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

نصائح ديكور للمبتدئين

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 11:23 2020 الخميس ,11 حزيران / يونيو

NARCISO تستضيف عطراً إضافيّاً

GMT 22:43 2020 الخميس ,08 تشرين الأول / أكتوبر

إيقاف 6 رباعين روس لمخالفتهم قواعد مكافحة المنشطات

GMT 04:30 2020 الأربعاء ,30 أيلول / سبتمبر

ماندو العدل يؤكّد أنّ حنان ترك تركت فراغ حقيقي

GMT 12:58 2020 الجمعة ,12 حزيران / يونيو

Pure XS Night الرفاهية الجديدة من Paco Rabanne

GMT 12:48 2020 الثلاثاء ,21 تموز / يوليو

فوائد تناول لحم الأرانب على صحة الجسم
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib