محمد رمضان يعرض حياته للخطر في نزلة السمان بقفزه عالية
آخر تحديث GMT 23:19:17
المغرب اليوم -

محمد رمضان يعرض حياته للخطر في نزلة السمان بقفزه عالية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - محمد رمضان يعرض حياته للخطر في نزلة السمان بقفزه عالية

محمد رمضان
القاهرة - ملك يوسف

يواصل النجم محمد رمضان تصوير مشاهد فيلمه الجديد "شد أجزاء" في منطقه نزلة السمان، حيث تشهد مطاردات للمجرمين في مجموعة من المنازل القديمة في أدوار شديدة الخطورة.

وكان من أصعب تلك المشاهد القفز من علو شاهق من الدور الثالث من إحدى البنايات القديمة العالية الارتفاع دون الاستعانة بـ"دوبلير"، حيث يرفض رمضان الاستعانة بأي دوبلير كعادته في كل أفلامه التي احتوت على الكثير من مشاهد القتال.

ويفضل الفنان دائمًا تجسيدها بنفسه، وصرَّح بأنَّ فيلمه الجديد "شد أجزاء" من نوعية أفلام "الأكشن" والتشويق، مشيرًا إلى أنَ هذا الفيلم مختلف كثيرًا لاسيما أنَّه يتميز بالصعوبة الشديدة والخطورة، خصوصًا أنَّه مارس رياضة "الباركور" شديدة الصعوبة التي ساعدته بقوة على تجسيد تلك النوعية الصعبة من المشاهد.

وأضاف رمضان أنَّ الفيلم يحتوي الكثير من مشاهد الصراع الخطيرة والقوية والتي تفوق صعوبة مشهد القفزة التي أدّاها في نزلة السمان، مشيرًا إلى أنَّه سيواصل التصوير في أماكن متفرقة من القاهرة والجيزة، حيث سينتقل بعد ذلك للتصوير في منطقة السادس من أكتوبر ليعود بعدها إلى التصوير في نزلة السمان مرة أخرى.

 ويشارك رمضان في التصوير في نزلة السمان كل من ياسر جلال وسليمان عيد وتايسون، ويجسد رمضان في "شد أجزاء" شخصية ضابط الشرطة عمر الذي تتعرض زوجته للقتل على يد المجرمين مما يدفعه للانتقام.

والفيلم قصة وسيناريو وحوار محمد سليمان عبد الملك ومن إخراج حسين المنباوي ومن إنتاج أحمد السبكي ويشارك رمضان البطولة ياسر جلال وإياد نصار وسليمان عيد ومحمد شاهين وتايسون ونسرين أمين.

وانسحبت رانيا يوسف من الفيلم لعدم قدرتها على التوفيق بين أعمالها الفنية، ويعد الفيلم ثالث بطولة مطلقة مع المنتج أحمد السبكي لمحمد رمضان بعد فيلمي "قلب الأسد" و"عبده موته" اللذين حققا أعلى إيرادات في تاريخ السينما المصرية، ومن المقرر عرض الفيلم في موسم عيد الفطر المقبل.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد رمضان يعرض حياته للخطر في نزلة السمان بقفزه عالية محمد رمضان يعرض حياته للخطر في نزلة السمان بقفزه عالية



مايا دياب تثير الجدل بإطلالتها الجريئة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 17:27 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

إطلالات النجمات في مهرجان الفضائيات العربية
المغرب اليوم - إطلالات النجمات في مهرجان الفضائيات العربية

GMT 06:58 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

أزيد من 372 ألف مسافر استعملوا مطار ابن بطوطة في طنجة
المغرب اليوم - أزيد من 372 ألف مسافر استعملوا مطار ابن بطوطة في طنجة

GMT 17:13 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

أفكار ديكورات لغرف الجلوس الفخمة
المغرب اليوم - أفكار ديكورات لغرف الجلوس الفخمة

GMT 18:02 2021 الأربعاء ,22 أيلول / سبتمبر

العاهل السعودي يدعو للسلام ولمحاسبة الإرهاب
المغرب اليوم - العاهل السعودي يدعو للسلام ولمحاسبة الإرهاب

GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

نظارات شمسية بألوان ترابية دافئة موضة خريف 2021
المغرب اليوم - نظارات شمسية بألوان ترابية دافئة موضة خريف 2021

GMT 12:57 2021 الثلاثاء ,21 أيلول / سبتمبر

اللون الرمادي الأكثر استخدامًا في ديكور 2021
المغرب اليوم - اللون الرمادي الأكثر استخدامًا في ديكور 2021

GMT 12:57 2021 الخميس ,16 أيلول / سبتمبر

أسس ترتيب المائدة الرسمية حسب الإتيكيت

GMT 12:07 2021 الخميس ,16 أيلول / سبتمبر

أفكار مختلفة لديكور غرفة النوم الخريفيّة

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 19:11 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

أبرز الأحداث اليوميّة

GMT 08:13 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib