الرميد ينفي تسلمه شكاوى بشأن التعذيب في المغرب
آخر تحديث GMT 07:58:42
المغرب اليوم -

الرميد ينفي تسلمه شكاوى بشأن التعذيب في المغرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الرميد ينفي تسلمه شكاوى بشأن التعذيب في المغرب

وزير العدل والحريات مصطفى الرميد
الدارالبيضاء -أسماء عمري

نفى وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، تسلمه أي شكاوى شفاهيا أو كتابة خلال سنتين ونصف بشأن روايات التعذيب التي تضمنها تقرير منظمة العفو الدولية بشأن واقع التعذيب في المملكة, معتبرا أن التقرير جاء في زمن حقق فيه المغرب في السنوات الماضية الكثير من المكتسبات الحقوقية ويطمح فيه لما هو أكثر مما يجعله بحق شهادة لا تليق بالمنظمة وتاريخها.
واعتبر الرميد ردا على سؤال آني بشأن التقرير الأخير لمنظمة العفو الدولية في مجلس النواب, أن التقرير يتضمن معطيات عن أوضاع حقوقية تجاوزها المغرب بمسافة شاسعة، وأصبحت جزءا من الماضي إلا أنه أبى إلا أن يجعلها ضمن معطيات الحاضر.
وعبر الرميد عن استغرابه لصدور التقرير دون أدنى تبادل للمعطيات وتحليلها مع المؤسسات المختصة في المغرب، خلافا للمنهجية المعتمدة من قبل عدة جهات حقوقية دولية حتى يكون لتقريرها قيمة ومصداقية، خصوصًا وأنها أوردت روايات من يعتبرون أنفسهم ضحايا التعذيب دون حجة أو دليل واكتفت بتصريحاتهم المجردة.
وأضاف أن التقرير كان مفاجئا لأنه حشر المغرب في إطار حملة دولية وصفها بالتشهيرية لمدة سنتين مع أربع دول أخرى من الصعب مقارنة وضعها الحقوقي مع التطور الحاصل في المملكة والمكاسب التي سجلتها في هذا المجال، ولأنه تجاوز منطق التقارير السنوية السابقة الصادرة عن ذات المنظمة، فضلا عن أنه لم يأخذ بعين الاعتبار تقارير وازنة مثل تقرير المقرر الأممي الخاص بالتعذيب، والمقرر الأممي الخاص بالإتجار في البشر وتقرير فريق الأمم المتحدة المعني بالاعتقال التعسفي.
وأكد الرميد أن هذا التقرير هو "شهادة لا تليق بالمنظمة وتاريخها", وتساءل باستهجان "هل ما زال إجبار المعتقلين على وضع رؤوسهم في المرحاض أو حشر مواد مشربة بالبول في أفواههم ممكنا حدوثه في مغرب اليوم؟ هل مازال المغرب يعرف الاغتصاب باستخدام الزجاجات؟ " وهي أساليب التعذيب التي كانت تمارس ضد المعتقلين في سنوات الجمر والرصاص، التي عرفها المغرب قبل تسعينيات القرن الماضي.
وأكد أنه لم يتوصل بأي شكاوى في الموضوع شفاهيا أو كتابة خلال سنتين ونصف منذ تحمله المسؤولية على رأس وزارة العدل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرميد ينفي تسلمه شكاوى بشأن التعذيب في المغرب الرميد ينفي تسلمه شكاوى بشأن التعذيب في المغرب



بدت ساحرة في التنورة الميدي الكنزة بنقشة المقلّم

إليكِ إطلالات غاية في الجمال لجنيفير لوبيز بـ"لوك" شتويّ راقٍ اكتشفيها بنفسك

واشنطن _المغرب اليوم

GMT 02:32 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسرار عن طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في شتاء 2021
المغرب اليوم - أسرار عن طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في شتاء 2021

GMT 06:05 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك لقضاء متعة كبيرة
المغرب اليوم - أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك لقضاء متعة كبيرة

GMT 04:47 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لتجديد غرفة المعيشة
المغرب اليوم - إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لتجديد غرفة المعيشة

GMT 04:32 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
المغرب اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 11:52 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
المغرب اليوم - معلومات جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 12:53 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"
المغرب اليوم - ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 12:13 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

فضيحة جنسية تهز مستشفى بني ملال

GMT 12:35 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تويوتا لاند كروزر 2021 وحش الطرق الوعرة في ثوب جديد

GMT 04:02 2020 الأربعاء ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح لاختيار العطور المناسبة لفصل الصيف

GMT 01:39 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

خبيرة المظهر عفت عسلي تنصح الرجال بـ6 قطع أساسية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib