يوعري الاسطورة الرجاوية

يوعري الاسطورة الرجاوية

المغرب اليوم -

يوعري الاسطورة الرجاوية

بقلم : أمال لكعيدا

هو تاريخ "رجاء الشعب" يمشي على رجليه.. "بَالْمَارِيس"/palmarés ؛
ناطق لا يفوت الفرصة لرواية تفاصيل تتويجات الفريق الأخضر بألقابه الـ25 عايش كواليسها كاملةً ؛
كاتم أسرار النادي وحامل ذكرياته في السراء والضراء ؛
هو المكلف بأمتعة "النسور"..
لكنه كل شيء في الرجاء.

محمد رحيمي، الملقب بـ"يوعري"،
من "العُولاَمَة" التي أنجبتها أزقة درب السلطان، معقل الرجاء ؛

انتشله المرحوم أحمد المرواخي، أحد الأطر التقنية بالرجاء البيضاوي من كورنيش عين الذئاب، عندما كان يداعب الكرة مع الأقران، ليقتحم أسوار القلعة الخضراء حارساً لفتيان النادي سنة 1962.

يوعري، لم يكن يظن أن القدر سيمكنه يوماً من الاحتكاك بكبار لاعبي الرجاء، حمان، ميلازو، غاندي، عليوات، بهيجة وآخرون..

قضى فترةً قصيرة فقط في منطقة العمليات قبل أن يتخلى عن القفازين مكرهاً لمعاناته من تبعات حادثة سير كان قد تعرض لها سنة قبل التحاقه بفتيان الرجاء،

لكن العشق الكبير الذي كان يكنه للفريق الأخضر آنذاك، بالإضافة إلى رزانته وأخلاقه العالية، جعلت مسؤولي النادي يتشبثون به أميناً لأمتعة الكبار.

إذا سألته عن أفضل ذكرى له مع الرجاء، سيقاطعك قبل أن تنهي صياغة السؤال ويجيبك "عملي داخل الرجاء في حد ذاته فضل من الله، كل شيء كان الأفضل"،

وإذا سألته بماذا يفتخر، يجيب بتعالٍ غير معهود "سْلّْمت علَى سِيدْنا.. وهْضر معَايَا.. وسوّلْني من إِيمْتا أنت فْالرّاجا، قْلت ليه من 62.. ضْحك وقَال ليّا بَاقي كَاعْمَا تّزَادِيتْ دِيك الوْقْت"، وذلك عند استقبال الملك محمد السادس البعثة الرجاوية متم سنة 2013 على خلفية إنجاز الفريق الأخضر الذي أنهى النسخة العاشرة من "الموندياليتو" وصيفاً للبطل.

يوعري، رجاوي متعصب لحد الجنون،
غالباً ما لا يشاهد مباريات الرجاء البيضاوي رغم حضوره داخل الملعب،
يتسلل مختبئاً إلى مستودع الملابس مع إطلاق صافرة البداية،
لكنه حريص على إعادة مشاهدة مباريات النادي بمنزله، عندما يكون مطلعاً على تفاصيل اللقاء ونتيجته..

مُتثاقل الخطوَات يَمشي كهلاً..

هكذا بات محمد رحيمي، الذي يسكن ملعب تداريب النادي بالوازيس،
أب لرجاء وخديجة وصفاء وأمين وسفيان وحسين، وجد لأربعة أحفاذ،
ورثوا منه حب الرجاء وينافسونه العشق العصري،
رغم تأكيده "ماشي غير آجي وكون رجاوي.. وأنا رجاوي ديال بصح".

GMT 18:27 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

وجهة نظر

GMT 18:20 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

لنفرح قليلا بكرتنا "المفشوشة"

GMT 11:53 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

رياضة وصداقة واولمبيك اسفي

GMT 09:16 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

مستقبل الرجاء...

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يوعري الاسطورة الرجاوية يوعري الاسطورة الرجاوية



ارتدت فستانًا بطبعة جلد الحيوان وأقراط أذن كبيرة

تألّق جاني سيمور خلال حضورها احتفالًا سنويًّا في فيغاس

فيغاس - مارينا منصف
تُثبت النجمة البريطانية جاني سيمور أن العمر مجرد رقم، إذ ظهرت الجمعة للاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة لـ"تيري فاتور"، في فندق وكازينو "ذا ميراج" في فيغاس، وبدت النجمة البالغة من العمر 68 عاما، متألقة في فستان بطبعة جلد الحيوان، والذي كان مناسبا على جسدها الممشوق. وارتدت النجمة التي لديها 4 أطفال، أقراط أذن كبيرة وكذلك خواتم، واعتمدت حذاء بسيطا باللون الأسود، كما وضعت مكياجا بسيطا، إذ ظلال عيون خفيف باللون الأسود وكحل، ووضعت أحمر شفاه بلون الجلد الطبيعي. والتقت الممثلة أثناء الحفلة، نجمي "بروبرتي بروذر"، وهما التوأم جوناثان ودريو سكوت، 40 عاما، وذهبت النجمة إلى تطبيق "إنستغرام" لنشر صورها والتعبير عن سعادتها لحضور ذلك الحدث، قائلة "الليلة الماضية كانت مذهلة.. قضينا وقتا رائعا نحتفل برجل، أنا محظوظة بوصفه صديق.. تهانينا على النجاح الذي تستحقه.. سنوية عاشرة سعيدة!". ولعبت جاني أول أدوارها في عام 1969، ولعبت دور فتاة بوند، وأصبحت

GMT 02:43 2018 السبت ,01 أيلول / سبتمبر

عرض الفيلم التسجيلى"ماما كولونيل" بالهناجر

GMT 04:58 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

النيابة في الرباط تصدر مذكرة لإيقاف الصحافي أحمد منصور

GMT 15:11 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

مصرف "دويتشه بنك" يحوّل 28 مليار عن طريق الخطأ

GMT 23:14 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الصحف العالمية تجتمع على أن رونالدو "من كوكب آخر"

GMT 06:00 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على قواعد اختيار السجاجيد "المودرن" في منزلك

GMT 01:28 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

أماني كمال تُبدي فرحة كبيرة لدخولها في استفتاء الجماهير

GMT 02:10 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بنزيما يعادل رقم بوتراجينيو في ترتيب هدافين ريال مدريد

GMT 10:56 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

كعكات من الورود البرية مناسبة لحفل الزفاف في موسم الخري

GMT 15:26 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

إجراءات تأديبية صارمة لرجال شرطة في مطار طنجة بسبب خطأ فادح
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib