سناء منصور تعود لكرسي المذيع من خلال السفيرة عزيزة

سناء منصور تعود لكرسي المذيع من خلال "السفيرة عزيزة"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سناء منصور تعود لكرسي المذيع من خلال

الإعلامية الكبيرة سناء منصور
القاهرة ـ المغرب اليوم

كشفت الإعلامية الكبيرة سناء منصور، أن برنامج "السفيرة عزيزة" الذي عادت من خلاله إلى عملها كمذيعة بعد غياب أكثر من سبعة أعوام، على قناة "دي إي سي"، هدفه هو التقاء ثلاثة أجيال مختلفة من خلال التواصل، بما يتناسب مع كل جيل، فكل جيل له رأيه المختلف عن الآخر ونختلف أو نتفق في الاراء هذا هو الهدف، وهو التقاء  الأفكار.

وأضافت منصور، في حديث خاص لـ"المغرب اليوم": "أنا أمثل جيل الكبار الذي يوجه النصائح من خلال خبرته في الحياة لهذا السبب اخترت أن أعود لتقديم البرامج، وبشكل خاص لبرنامج "السفيرة عزيزة"، وابتعدت عن البرامج الثقافية، وقررت تقديم عمل يساهم في عودة الرقي لمجتمعنا الذي افتقدناها منذ أعوام".

وبينت منصور، أنها لم تضع أي شروط قبل تقديم البرنامج, متطرقة بالحديث بشأن غيابها عن التليفزيون المصري واتجاهها للفضائيات، مؤكدة أنها كانت تريد أن تعود لتقديم البرامج، "أما ماسبيرو فكلها كانت مناصب إدارية، وكنت أريد أن اتواصل مع الشارع المصري من خلال البرامج، فقررت ترك أي مناصب إدارية، مثلما كنت أعمل في الفضائيات المصرية في الفترة الأخيرة".

وأشارت منصور، إلى أن ماسبيرو مبنى مزدحم جدًا، وهذا السبب الرئيسي في عدم تقديمه لأي إبداع، فهناك مالا يقل عن 40 ألف مذيع، ففكرة تقليص عدد العاملين فيه طلبوه من أجل إظهار المواهب الحقيقية، والتي لم تجد فرصتها بسبب الأعداد الكبيرة، وللأسف من يسيطرون على ماسبيرو هم عديمي الموهبة, مؤكدة أنها ضد اتجاه الفنانين لتقديم البرامج، لأن ذلك يقضي على مواهب كثيرة سواء في الإذاعة أو التليفزيون, وهذا تفكير خاطىء الهدف منه استغلال نجومية فنان على الشاشة لا يمتلك أي خبرة أو دراسة، وكل ما يفعله هو ترديد الكلام الذي يسمعه من غرفة الكنترول.

وتابعت منصور: "أنا اعتبر الفنانين والصحافيين دخلاء على مهنة تقديم البرامج", مشيرة إلى أنها تتبع المثل القائل إعطي العيش لخبازه، مضيفة "أرى أن الصحافي يركز أكثر في الكتابة، لأن تقديم البرامج نوع من أنواع الفن، وللأسف عمل الصحافيين في التليفزيون حوله إلى إذاعة، فهم قضو على كل فنون التليفزيون.

وأبدت منصور رأيها في برامج التوك شو، كاشفة عن "أننا نواجه مشكلة في غاية الخطورة، وهي اعتماد كل قناة على برنامج توك شو واحد فقط ليس به أي فن"، مضيفة "أرى أن التليفزيون في الفترة الأخيرة تحول إلى إذاعة ويجب على القنوات الاعتماد على تقديم أكثر من برنامج توك شو", وفي النهاية تمنت أن ترى مصر في تقدم وأمن وآمان.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سناء منصور تعود لكرسي المذيع من خلال السفيرة عزيزة سناء منصور تعود لكرسي المذيع من خلال السفيرة عزيزة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سناء منصور تعود لكرسي المذيع من خلال السفيرة عزيزة سناء منصور تعود لكرسي المذيع من خلال السفيرة عزيزة



أثناء حضورها للعرض الأول من فيلمها الجديد في جوهانسبرغ

لوبيتا نيونغو أنيقة بفستان بفتحة في منتصف الصدر

جوهانسبرغ ـ ريتا مهنا
حضرت الممثلة لوبيتا نيونغو العرض الأول لفيلم Black Panther في جوهانسبرغ، جنوب أفريقيا، وذلك في إطار جولتها الخاصة في جميع أنحاء العالم للترويج عن فيلمها الجديد. وتألقت لوبيتا البالغة من العمر 34 عامًا، في فستان مميز من اللون البرتقالي، بلا أكمام، والذي يتميز بفتحة منتصف الصدر لتكشف عن لمحة خفية. ولفتت الأنظار إلى جمالها على السجادة الحمراء بإطلالتها المشرقة، مع المزيد من الإثارة من خلال قطعة من القماش مزينة على شكل ماسة كبيرة من الذهب على الجزء الأمامي من الفستان. ويبدو أن اللون البرتقالي هو اللون المفضل لنيونغو حيث ظهرت بنفس اللون في حدث أسبوع الموضة في نيويورك. وأضافت النجمة الشهيرة الاكسسوار الأنيق من السوار الضخم على معصمها الإيسر، إضافة إلى مجموعة من الأقراط الكبيرة من الذهب. وأكملت إطلالتها بالإضافة للمكياج الخفيف، من ظلال العيون الذهبي وأحمر الشفاه القرمزي . ونذكر أن الفيلم ينطلق من قصة (تشالا) ملك

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib