المغرب اليوم  - توقعات بإبقاء لجنة السياسة النقدية في المركزي على سعري الإيداع والإقراض

توقعات بإبقاء لجنة السياسة النقدية في "المركزي" على سعري الإيداع والإقراض

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - توقعات بإبقاء لجنة السياسة النقدية في

القاهرة ـ محمد صلاح

  توقع مسؤول مصرفي بارز في "البنك المركزي" إبقاء لجنة السياسات النقدية خلال اجتماعها، الأربعاء، على سعري عائد الإيداع والإقراض بعد أن كانت قررت في اجتماعها الشهر الماضي، تثبيت أسعار الفائدة على سعري عائد الإيداع والإقراض عند مستويات 9.25%، و10.25%، على التوالي وتثبيت سعر الائتمان والخصم عند مستوى 9.5%. وكانت لجنة السياسة النقدية وللمرة الأولى منذ قرابة 3 سنوات قررت في اجتماعها يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني 2011 رفع أسعار الفائدة على سعري عائد الإيداع والإقراض، لليلة واحدة، لمستويات 9.25%، و10.25%، على التوالي، وذلك من مستويات 8.25% و9.75% على التوالي، ورفع سعر الائتمان والخصم بمقدار 100 نقطة أساس، إلى مستوى 9.5% من مستوى 8.5%، ورفع معدل التعامل على عمليات اتفاقات إعادة الشراء "repo" إلى مستوى 9.75%، من مستوى 9.25%، ويعد رفع سعر الفائدة، بعد 17 تثبيتًا متتاليًا لأسعار الفائدة. من جانبه قال نائب رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات سابقًا، حسام ناصر، أن قرار لجنة السياسة النقدية في "المركزي" برفع سعر الفائدة على الإيداع والإقراض سيكون له مآخذ سلبية وأخرى إيجابية، حيث أنه سيؤدي إلى تراجع معدل الاستثمار، وسط مطالب المستثمرين بخفض سعر الفائدة، وعلى الجانب الآخر سيعمل على تشجيع الادخار. لافتًا إلى أن الحالتين متضادتين ويجب التعامل مع كل حالة على حده، موضحًا أن الظروف التي تمر بها مصر حاليًا لا تشجع على الاستثمار حتى ولو تم تخفيض سعر الفائدة. وأضاف ناصر أنه لا يرى أن "المركزي" سيقدم على تخفيض سعر الفائدة في الوقت الجاري، وأن سعر الفائدة الحالي ليس سيئًا، لافتًا إلى أنه يجب أن يأتي قرار لجنة السياسة النقدية في اجتماعها المقبل بالتثبيت، موضحًا أنه سيكون مرضيًا لجميع الأطراف لكلا المودعين والمقترضين واستطرد قائلاً "معدلات التضخم ترتفع شهريًا بمعدل 1% ـ 1.5% وذلك بسبب قرارات "المركزي" أخيرًا. وطالب "المركزي" بضرورة تخفيض سعر صرف الجنيه، وأن يضع قيودًا على الاستيراد من خلال فرض الجمارك وغطاء الاعتمادات المستندية 100%، حيث أنه في العام 2010 اتخذ  قرارًا خاطئًا بالاستغناء عن غطاء المستندات المعتمدية على الرغم أن مصر لم تكن تعاني من نقص في البضائع المستوردة. وأبدى ناصر دهشته ممن يثنون على قرارات "المركزي" الأخيرة ،والتي يترتب عليها تآكل الاحتياط النقدي نتيجة للقرارات الغير موفقة، كذلك انهيار سعر صرف الجنيه المصري خلال العشر سنوات الأخيرة. حيث كان يفترض أن يتم تخفيض قيمة الجنيه نسبيًا، لأنه سيعود بالنفع في التصدير وقد يقلل من الاستيراد. وأضاف أن "المركزي" بقراراته شجع العملاء على الهروب بأموالهم  من البنوك المصرية إلى الخارج.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - توقعات بإبقاء لجنة السياسة النقدية في المركزي على سعري الإيداع والإقراض  المغرب اليوم  - توقعات بإبقاء لجنة السياسة النقدية في المركزي على سعري الإيداع والإقراض



 المغرب اليوم  -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز "المصممين"

جين فوندا تتألق في فستان جذاب باللون الأسود

ميلانو - ليليان ضاهر
تألقت جين فوندا، أثناء حضورها حفلة توزيع جوائز نقابة المصممين في بيفرلي هيلز، مرتدية فستانًا حريرًا بـ اللون الأسود. واختارت الممثلة فستانًا مغريًا مع تفاصيل مطوية على طول محيط الخصر، وجزء من خط الرقبة انخفض إلى أسفل على كتف واحد، ليكشف عن صدر فوندا. وتضمن الفستان تنورة طويلة تمتد خلفها على الأرض. وزينت النجمة السبعينية أذنيها بقرطين مرصعين بالماس، وكذلك خاتم مطابق، وحقيبة صغيرة أنيقة. وصففت جين شعرها الأشقر القصير على شكل موجات منسدلة. ووضعت النجمة الحائزة على غولدن غلوب، أحمر شفاه وردي مع ماكياج عيون لامع، وأحمر خدود وردي. وتعكف جين حاليًا على تصوير فيلم Our Souls At Night، والتي تلعب إيدي مور، إلى جانب روبرت ريدفورد، وسيكون هذا الفيلم الخامس الذي تشارك فيه جين البطولة مع روبرت. فقد قاما ببطولة فيلم Tall Story معًا في عام 1960، وتشيس في عام 1966، حافي القدمين في الحديقة في عام…

GMT 01:48 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

مدينة "شيانغ ماي" أروع مناطق آسيا وأكثرها حيوية
 المغرب اليوم  - مدينة

GMT 02:38 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  - قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 01:48 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب تقديم "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

خبراء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 05:35 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

اكتشاف علاج للتخلص من الألم عن طريق سم القواقع

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib