المغرب اليوم  - النفط الأميركي يواصل هبوطه رغم انخفاض المخزونات

النفط الأميركي يواصل هبوطه رغم انخفاض المخزونات

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - النفط الأميركي يواصل هبوطه رغم انخفاض المخزونات

واشنطن ـ أ.ش.أ

خسرت أسعار النفط الخام الأميركي أكثر من دولار بنهاية تعاملات الأسبوع أول من أمس الجمعة بضغط من بيانات أظهرت ارتفاعا أكبر من المتوقع في مخزونات نواتج التقطير. وتراجع الخام الأميركي وخام برنت للجلسة الرابعة على التوالي، حيث انخفض برنت وسط توقعات باستئناف الامدادات الليبية. وقال مسؤولون ليبيون الخميس إن ليبيا تتطلع إلى استئناف الإنتاج من حقل الشرارة أحد أكبر حقولها خلال أيام بعد أن وافق محتجون على تعليق إضراب مستمر منذ شهرين. وبنهاية التعامل انخفض سعر العقود الآجلة لمزيج النفط الخام برنت عند التسوية 89 سنتا ليصل إلى 106.89 دولارات للبرميل. وخسر الخام الأميركي 1.48 دولار إلى 93.96 دولارا للبرميل. وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأميركية أن مخزونات الولايات المتحدة من النفط الخام هبطت بشدة للأسبوع الخامس على التوالي، حيث انخفضت سبعة ملايين برميل في الاسبوع الذي انتهى في 27 ديسمبر. وكان محللون توقعوا انخفاض المخزونات ثلاثة ملايين برميل. وأرجع محللون الانخفاض إلى حوافز ضريبية تشجع شركات النفط على خفض المخزونات في نهاية العام. وارتفعت مخزونات المقطرات خمسة ملايين برميل مسجلة أعلى مستوى لها في أكثر من شهرين مع انخفاض الطلب على الوقود. وقالت الادارة إن مخزونات الخام في مستودعات ساحل الخليج تراجعت 3.8 ملايين برميل مع خفض الشركات المخزونات لاعتبارات تتعلق بحسابات ضريبية في نهاية العام. وارتفعت مخزونات المقطرات خمسة ملايين برميل مسجلة أعلى مستوى لها في أكثر من شهرين مع انخفاض الطلب على الوقود. وزادت مخزونات البنزين 844 ألف برميل. خطط هوت أسعار خام نفط برنت نحو 3 دولارات يوم الخميس مع استعداد ليبيا لاستئناف الإنتاج من حقل كبير وبفعل توقعات بزيادة كبيرة في مخزونات الخام في مستودع تسليم عقود نايمكس في كوشينج بأوكلاهوما. وبنهاية التعامل انخفض سعر العقود الآجلة لمزيج النفط الخام برنت عند التسوية 3.02 دولارات أو 2.73% ليصل إلى 107.78 دولارات للبرميل ويهبط دون متوسطة المتحرك في 50 يوما 109.17 دولارات للمرة الأولى في أسبوعين. وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا إنها تخطط لاستئناف تشغيل حقل الشرارة وتأمل في استئناف الإنتاج خلال أيام بعدما وافق المحتجون على تعليق الإضراب الذي أغلق الحقل منذ نهاية أكتوبر. ولا يزال انتاج ليبيا أقل من 250 ألف برميل يوميا مقارنة مع 1.4 مليون برميل يوميا في يوليو. وبعدما أنهى برنت العام الماضي دون تغير يذكر عن مستواه في بدايته تصدرت العقود الخسائر متأثرة بعدة عوامل، منها بيانات تظهر تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني ثاني أكبر مستهلك للخام في العالم وارتفاع الدولار وعاصفة تقترب من شمال شرق الولايات المتحدة قد تقلص الطلب على الوقود مؤقتا. وزادت الضغوط على الخام مع تباطؤ نمو النشاط الصناعي بالصين في أواخر عام 2013 حسبما تفيد نتائج مؤشرين لمديري المشتريات تنشرهما الحكومة واتش.اس.بي.سي وذلك بفعل انكماش طلبيات التصدير. وضغط صعود الدولار أيضا على اسعار النفط إذ تصبح السلع المقومة بالعملة الأميركية أغلى سعرا بالنسبة لحائزي العملات الأخرى. وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة عملات لأعلى مستوى له في أسبوعين. نهاية العام تراجعت أسعار العقود الآجلة لمزيج النفط الخام برنت قليلا يوم الثلاثاء آخر أيام 2013 دون تغير يذكر بعدما وازن المتعاملون خلال العام بين تعطل الامدادات مرارا من الشرق الأوسط وافريقيا من جهة وارتفاع انتاج الولايات المتحدة من جهة أخرى. وتأثر برنت بتكهنات باستئناف الصادرات من مرافئ ليبيا المغلقة قريبا لينهي العام منخفضا 31 سنتا فقط عن مستواه في نهاية 2012 البالغ 111.11 دولارا للبرميل. وظل الخام القياسي الأوروبي يتحرك في نطاق يبلغ 22 دولارا بين 96.75 و119.17 دولارا للبرميل هذا العام. وأنهى الخام الأميركي العام مرتفعا 7.2%،.. حيث يترقب المتعاملون تحسن الطلب وانتهاء برنامج التحفيز النقدي الأميركي وتغيرات مثيرة في أكبر سوق للنفط في العالم بسبب طفرة النفط الصخري. وظل الخام القياسي الأميركي يتحرك في نطاق يبلغ 27 دولارا طوال العام وهو الأضيق منذ 2006. وبلغت علاوة برنت على الخام الأميركي أكثر بقليل من 12 دولارا يوم الثلاثاء انخفاضا من 19 دولارا في نهاية 2012. وخسر برنت يوم الثلاثاء 41 سنتا لينهي 2013 عند 110.80 دولارات للبرميل بخسارة بلغت 0.3% في 2013. وتراجع الخام الأميركي 87 سنتا يوم الثلاثاء ليغلق عند 98.42 دولارا للبرميل مقارنة مع 91.82 دولارا بنهاية تعاملات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - النفط الأميركي يواصل هبوطه رغم انخفاض المخزونات  المغرب اليوم  - النفط الأميركي يواصل هبوطه رغم انخفاض المخزونات



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:38 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  - قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 01:48 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب تقديم "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

خبراء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib