المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تحصل على وثائق جديدة تؤرخ للعصر الملكي

مكتبة الإسكندرية تحصل على وثائق جديدة تؤرخ للعصر الملكي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تحصل على وثائق جديدة تؤرخ للعصر الملكي

الإسكندرية - إسلام الخضري

حصلت "ذاكرة مصر المعاصرة" التابعة لمكتبة الإسكندرية على المجموعة الأرشيفية الخاصة بوزير الحربية الأسبق الفريق أول محمد أحمد صادق، والذي تولى هذا المنصب في أعقاب ثورة التصحيح التي قام بها الرئيس السادات في 14 أيار/ مايو 1971، وقد أهدى هذه المجموعة ابنه أمجد محمد صادق، فيما أوضح رئيس وحدة متحف السادات عمرو شلبي، أن أوراق الفريق صادق تتضمن  أوراق والده محمد باشا صادق قائد بوليس السرايات الملكية في عهد الملك فاروق، وكذلك كان ضابطًا في البوليس الملكي في عهد الملك فؤاد، مشيرًا إلى أن مجموعة والده تتضمن مجموعة كبيرة من الصور المتنوعة التي ترصد ملامح الفترة الملكية، وكذلك مجموعة نادرة من الوثائق أبرزها مذكرة بعنوان "مذكرة مرفوعة من بوليس جلالة الملك خاصة بحادثة 4 فبراير الشهيرة والتي حاصر فيها الانجليز قصر الملك فاروق وأرغموه على إرجاع حكومة النحاس باشا إلى رئاسة الوزراء". هذا و أضاف شلبي "إن أوراق الفريق صادق تنوعت ما بين صور ووثائق وأوراق ثبوتية، وتتنوع أبرز البومات صور الفريق صادق بين   زيارة وزير الدفاع السوفيتي الماريشال جريتشكو إلى مدينة الإسكندرية 15 أيار/ مايو 1972، وزيارة المشير عبد الحكيم عامر إلى كمبوديا من 14 إلى 16 كانون الثاني/يناير 1962 وضمن الوفد العميد محمد صادق، وحفل تخريج الدفعة رقم 9 من طلبة كلية الفنية العسكرية 17 حزيران/ يونيو 1972، ووضع حجر الأساس لمستشفى القوات المسلحة في الإسكندرية 27 تموز/ يوليو 1972، و تضم المجموعة أيضًا صور زيارة الفريق أول محمد صادق إلى الإسكندرية يومي 27 تموز/ يوليو 1972 لمناسبات مختلفة، وزيارة السيد رئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق محمد أحمد صادق لمدرسة ضباط الصف المعلمين يوم 27 نيسان/ إبريل 1971، وزيارة الفريق محمد صادق وزير الحربية والرئيس السادات للجيش الثاني الميداني 7-8 حزيران/ يونيو 1971، وزيارة الفريق أول محمد صادق وزير الحربية للمعهد الفني للقوات المسلحة 3 كانون الأول/ ديسمبر 1971، وزيارة معالي الشيخ سعد العبد الله السالم الصباح وزير الدفاع الكويتي لجمهورية مصر العربية 1972، وزيارة السيد الدكتور محمود فوزي رئيس الوزراء لجبهة القتال 1972. من جانبه، أكد محمود عزت؛ رئيس وحدة ذاكرة مصر المعاصرة، أنه بإضافة مجموعة الفريق محمد صادق ووالده ترتفع أعداد الصور على موقع ذاكرة مصر المعاصرة إلى 63000 ألف صورة رقمية معنونة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تحصل على وثائق جديدة تؤرخ للعصر الملكي  المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تحصل على وثائق جديدة تؤرخ للعصر الملكي



 المغرب اليوم  -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

أندرسون تتألق بفستان مثير أثناء افتتاح نادي الشاطئ

ماربيلا ـ مادلين سعادة
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية. وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها. وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة كافة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء. وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تحصل على وثائق جديدة تؤرخ للعصر الملكي  المغرب اليوم  - مكتبة الإسكندرية تحصل على وثائق جديدة تؤرخ للعصر الملكي



GMT 04:59 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

مخطط يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة
 المغرب اليوم  - مخطط  يكشف عن سفره بالقطارات الرخيصة والفاخرة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib