المغرب اليوم - ثقافة الشورى تناقش مسودة مشروع قانون تداول المعلومات

"ثقافة الشورى" تناقش مسودة مشروع قانون تداول المعلومات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

القاهرة - أ ش أ

استكملت لجنة الثقافة والإعلام بمجلس الشوري برئاسة عماد المهدي وكيل اللجنة مناقشة مسودة مشروع قانون تداول المعلومات, واستعرضت اللجنة المادة 47 من مشروع القانون, والخاصة بحفظ الوثائق. وتنص المادة علي إلتزام كافة المؤسسات بحفظ جميع الوثائق والمستندات التي تصدرها, أو تتلقاها بالأرشيف الجارى لديها للمدد التى تحددها, على أن لا تتجاوز 10 سنوات, وتنقل بعدها إلى دار الكتب والوثائق القومية, ويستثني من ذلك الوثائق السرية, حيث تنقل الي دار الكتب بعد 15 عاما وتحفظ بدرجة سرى للغاية, ولايتم الإطلاع عليها إلا من خلال قرار من المجلس الأعلي للبيانات والمعلومات". ووافقت اللجنة علي اقتراح طلعت رميح عضو اللجنة, بأن ترسل نسخة طبق الأصل من هذه الوثائق إلى دار الكتب والوثائق القومية مباشرة دون الإنتظار إلى مدة ال` 10 سنوات, حفاظا عليها من التلف, وتحسبا لتعرض المكان المحفوظه به لأخطار مثل الحرائق وغيرها. وهو ما تضامن معه عضو اللجنة سامح فوزي, مؤكدا أن دار الكتب والوثائق القومية لديها خبرات وتقنيات فنية, تستطيع من خلالها حفظ الوثائق أكثر من أية جهة أخري. وكان اجتماع اللجنة قد شهد مناقشات حادة, وجدلا بين الأعضاء حول فكرة عدم مساواة العقوبة بين الذى يتلف ورقة وبين الذى يتلف سجلا كاملا خلال مناقشة مشروع قانون حرية تداول المعلومات, حيث أوضح النائب سامح فوزى عضو اللجنة أن تطبيق هذا النظام سيؤدى إلى محاسبة شخص واحد بالعقوبة مدى الحياة فى حال اتلافه سجلا كاملا . كما وافقت اللجنة فى اجتماعها اليوم على مد مدة تظلم المواطن فى حال رفضه طلبه للحصول على معلومات لمده شهرين بدلا من شهر واحد , بالاضافة إلى تقليص المدة الخاصة بفصل المجلس الأعلى للبيانات فى التظلم فى مدة لا تتجاوز شهرين بدلا من 3 أشهر من تاريخ تقديمه.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ثقافة الشورى تناقش مسودة مشروع قانون تداول المعلومات المغرب اليوم - ثقافة الشورى تناقش مسودة مشروع قانون تداول المعلومات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ثقافة الشورى تناقش مسودة مشروع قانون تداول المعلومات المغرب اليوم - ثقافة الشورى تناقش مسودة مشروع قانون تداول المعلومات



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا تتألق في بدلة بيضاء خلال حفلة خيرية

واشنطن ـ رولا عيسى
جذبت المغنية الشهيرة ليدي غاغا، أنظار الحضور وعدسات المصورين خلال إحيائها حفلة خيرية، في جامعة تكساس "أي اند إم" الأميركية والذي حمل عنوان "من صميم القلب.. نداء أميركا الموحدة"، ليلة السبت، من أجل جمع التبرعات لضحايا الأعاصير. وشارك في الحفل الخيري 5 رؤساء سابقين للولايات المتحدة الأميركية، وهم باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وجورج بوش الأب وجيمي كارتر. وأطلت غاغا بإطلالة بسيطة وأنيقة مرتدية بدلة بيضاء بدون أي قميص تحتها ما كشف عن صدرها، واختارت تسريحة كلاسيكية لشعرها الأشقر بتقسيمات بسيطة حول رأسها، مع اكسسوارات من الأقراط كبيرة الحجم، كما اضافت مكياجًا هادئًا، على عكس عادتها التي تسعى دائما للظهور بملابس غريبة الاطوار ومكياج غير تقليدي. ونشرت غاغا بعضًا من الصور المذهلة لنفسها وراء الكواليس على صفحتها الخاصة بموقع "انستغرام" قبل الحدث، وكتبت :"لا شيء أكثر جمالا من ان يضع الجميع خلافاتهم جانبا لمساعدة الإنسانية في

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض
المغرب اليوم - اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 05:03 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تطرح شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
المغرب اليوم - سيارة

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها
المغرب اليوم - قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib