المغرب اليوم  - فرنسي ينتقد دين العولمة ويدافع عن فضائل الإختلاف

فرنسي ينتقد "دين العولمة" ويدافع عن فضائل الإختلاف

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - فرنسي ينتقد

باريس - وكالات

من العنوان يتضح تحيز الكاتب الفرنسى ريجيس دوبريه فى كتابه "فى مديح الحدود" لفكرة الحدود التى يقدم قراءة عميقة لها استنادا إلى رصيد من المعارف والوقائع والأديان والأساطير والفلسفات لكى يصل إلى رفض "دين العولمة" ويدافع عما يعتبره فضائل للتنوع والاختلاف الثقافى والإنسانى. ويسجل أنه "من لا حدود له لا مستقبل له" رافضا دعاوى العولمة التى تسوق نفسها تحت بريق شعار أن الإنسانية ستكون أفضل من دون الحدود فى حين أن العولمة "نفسها تستدعى إقامة الجدران المكهربة والمراقبة عن طريق الفيديو ضد تهديدات" منها التدفق البشرى من الجنوب إلى الشمال حيث تفرض عليه قيودا صارمة ولكنها تمنح للسلع التى تنتجها حرية مطلقة فى المرور إلى الجنوب. ويقول، إن الحدود "تصمد بتحولاتها وتبقى بتغيراتها فالثبات بداية الدمار" وإن العالم إذا أصبحت له لغة واحدة وأخلاق واحدة ونكهة واحدة ستصاب الإنسانية بالملل والكآبة إذ "ما من عيب أسوأ فى ثقافة ما أن تكون وحدها" فإذا تشابهت الأماكن فما الفائدة فى الانتقال من مكان إلى آخر مختلف من شأنه أن يؤدى لانحسار "الضجر القاتل" بسبب هذا الاختلاف. ويضيف أن العولمة "يزعجها كل استثناء ثقافي للحدود سمعة سيئة يكره القناص الأسوار، أما الطريدة فتحبها"، حيث "اللاحدودية محببة إلى المستفيدين منها، وهم ثلاثة أصناف الاقتصاديون والتقنيون والمستبدون". والكتاب الذى يقع فى 79 صفحة متوسطة القطع صدر هدية مع مجلة (الدوحة) القطرية وترجمته الكاتبة السورية ديمة الشكر، والكتاب تدوين لمحاضرة ألقاها المؤلف فى البيت الفرنسي-اليابانى فى طوكيو عام 2010. وكان المؤلف غادر فى شبابه إلى أمريكا اللاتينية والتحق بالمناضل الأممى الأشهر تشى جيفارا مقاتلا معه فى أدغال وغابات كوبا وبوليفيا وأمضى ثمانى سنوات منها ثلاث سنوات فى السجن فى بوليفيا.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - فرنسي ينتقد دين العولمة ويدافع عن فضائل الإختلاف  المغرب اليوم  - فرنسي ينتقد دين العولمة ويدافع عن فضائل الإختلاف



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها حفلة يونيفرسال ميوزيك في لندن

جيسيكا رايت تتألق في بذلة زرقاء توضح مفاتنها

لندن - كاتيا حداد
تألقت جيسيكا رايت أثناء حضورها لحفلة يونيفرسال ميوزيك، في لندن، مرتدية بذلة زرقاء رائعة، تكشف عن جسدها المذهل، فيما كانت بخط عنق منزلق. وحلقت جيسيكا نحو الشهرة خلال عرض آي تي في بي، في عام 2010، عندما كانت قصتها المركزية تذكرتها نحو النجومية الموسيقية مع مجموعة صديقتها لولا، قبل أن تكمل العرض وحدها في عام 2012. وقبل جوائز بريت، ليلة الأربعاء، كبار نجوم صناعة الموسيقى تجمعوا في الحفل، وضمنت جيسيكا أنها بدت في أفضل حلة لها. وساعدها في ذلك البذلة الزرقاء الأنيقة، التي أظهرت جميع مفاتنها، وتباهت بمنحنياتها التي لا تشوبها شائبة، فقد بدا جسدها كالساعة الرملية في البذلة من القطعة الواحدة. ومع خط العنق الملفوف، تمكنت من إعطاء مجرد تلميح عن صدرها، الذي خضع لعملية تكبير في عام 2011، مما زاد من حجمه لـ32DD. ولم تعرض البذلة صدرها فقط، بل خلفيتها المثالية أيضا، حيث جاءت ضيقة من…

GMT 02:38 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  - قوات الشرطة تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -

GMT 01:48 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب تقديم "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 01:47 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تبيّن أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

خبراء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 01:44 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب ومثير
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib