المغرب اليوم  - الشيخ جابر الذهبي يحب مجاذيب الموالد ويعشق المطرب محمد عبده

الشيخ جابر الذهبي يحب مجاذيب الموالد ويعشق المطرب محمد عبده

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - الشيخ جابر الذهبي يحب مجاذيب الموالد ويعشق المطرب محمد عبده

الأقصر - محمد العديسي

بدأ الشيخ جابر الطاهر أو جابر الذهبي كما يطلق عليه مجاذيب الموالد في صعيد مصر الذين يرتبط بهم ارتباطًا وثيقًا منذ سنوات طويلة بدأ مديحه بالثناء على سيدنا الحسين رضي الله عنه وابنه زين العابدين عليّ رحمه الله، لافتًا إلى أنه يعشق الاستماع إلى المطرب السعودي محمد عبده، ويصفه بأحد "أهم المطربين العرب على مدار التاريخ". ولا يفكر الذهبي الشاب الاربعينى الذي وهب حياته لمديح رسول الله وآل بيته في الزواج مثل الكثير من أقرانه على الرغم من أنه قارب على العقد الرابع، حيث يشعر أن مديح رسول الله  يملأ عليه حياته، ويجعله يعيش في عالم آخر مليء بالتجلّيات الروحانية والنفحات الربانية التي لا تنقطع، والتي تجعله يتجلّى ويرتجل الكثير من المدائح التي لم يُعِد لها قبل ذلك. وعن بدايته مع المدح يقول الشيخ الذهبي "بدأت المدح في الثانية عشرة من عمري في ساحة سيدي أحمد رضوان في الأقصر كنت أمدح وقتها قصائد لكبار المدّاحين، وكانت تَلْقَى إعجاب  الحاضرين، ومن هنا كانت البداية، حيث دُعيت إلى عشرات الاحتفالات في البلاد المجاورة، حيث تحظى المدائح النبوية  بمتابعة وشعبية كبيرة في محافظات الصعيد. ويقضى الشيخ الذهبي الكثير من أوقات فراغه على شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" للتواصل مع أصدقائه، وللترتيب والاتفاق على إحياء الحفلات، وللاستماع إلى المبتهل محمد عمران، وللمطرب السعودي محمد عبده الذي يعشق الاستماع إليه، ويصفه بأحد أهم المطربين العرب على مدار التاريخ. وعن الشعراء الذين يتعامل معهم يقول الذهبي "أستعين مثل الكثير من المادحين والمنشدين بمؤلفات الشيخ عباس الديب والشيخ أحمد أبو الحسن ومحي الدين بن العربي وابن الفارض، فهؤلاء من أروع الشعراء الذين كتبوا في حب رسول الله. ويَعتبر الشيخ الذهبي حفلته في دار الأوبرا المصرية من أهم الحفلات في حياته؛ إذ كانت البداية الحقيقية للانتشار في القاهرة ومحافظات الدلتا. ويتمنى الشيخ الذهبي أن تقوم وزارة الثقافة برعاية الموهوبين في مجال الإنشاد الذين يضلون طريقهم لعدم وجود الإشراف والمتابعة والدعم المادي والمعنوي، مؤكدًا أن هناك المئات من أصحاب الموهبة لا يجدون سبيلاً لإبراز مواهبهم، ويجب على وزارة الثقافة أن تقوم بدورها في إحياء الإنشاد الصوفي الذي قارب على الاندثار.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الشيخ جابر الذهبي يحب مجاذيب الموالد ويعشق المطرب محمد عبده  المغرب اليوم  - الشيخ جابر الذهبي يحب مجاذيب الموالد ويعشق المطرب محمد عبده



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - الشيخ جابر الذهبي يحب مجاذيب الموالد ويعشق المطرب محمد عبده  المغرب اليوم  - الشيخ جابر الذهبي يحب مجاذيب الموالد ويعشق المطرب محمد عبده



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 06:45 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  - شقة في لندن تمثل كهف علي بابا بكنوزها الثمينة
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib